ExpressVPN vs Hotspot Shield 2020

بعد مقارنة هذه الشبكات الافتراضية الخاصة، لدينا رابح!

أي VPN أفضل؟

السرعة

مزود VPN ExpressVPN Hotspot Shield
تخفيض سرعة التحميل 18% (UK) 40% (UK)
تخفيض سرعة الرفع 20% (FRA) 38% (FRA)
زمن البينج على Google.com 24ms 107ms
متوسط الوقت اللازم للاتصال (ثانية) 11ms 12ms
ينجح في فك حجب Netflix-logo Hulu-logo Kodi-logo Espn-logo Youtube-logo Bbc-logo Bbc-logo Netflix-logo Youtube-logo
  زيارة الموقع زيارة الموقع

لماذا تعتبر السرعة مهمة؟

تحدد السرعة مدى سرعة تحميل المحتوى، لذا إذا كنت تستخدم التورنت أو تشاهد أحد البرامج مباشرة على الإنترنت فأنت تحتاج أن تكون السرعة مشابهة إلى حد ما لسرعة الإنترنت العادية. بما أن VPN يقوم بتشفير البيانات الخاصة بك، عادة ما يستغرق وقتا أطول قليلا لإرسال البيانات ذهابا وإيابا، مما يمكن أن يبطئ اتصالك. ومع ذلك، إذا كان مزود خدمة الإنترنت الخاص بك يبطئ اتصالك عمدا (المعروف أيضا باسم اختناق) قد يزيد VPN من سرعة الإنترنت الخاص بك. اختبار VPN غير مجدي إلى حد ما لأنه تظهر خوادم جديدة تؤثر على السرعة. يمكن أن تختلف سرعتك أيضا وفقا لموقعك، لذلك قد لا يتطابق اختبار السرعة لديك مع اختبارنا. وبالرغم من ذلك فقد اختبرنا السرعة في العديد من المواقع لنقدم لكم متوسط السرعة.

الخوادم

مزود VPN ExpressVPN Hotspot Shield
موقع الخوادم 148 27
بلدان الخوادم 94 27
عنوان آي بي 1500 27
التغيير الديناميكي للخادم
  زيارة الموقع زيارة الموقع

لماذا يعتبر عدد الخوادم مهماً؟

لا يهم فقط عدد من الخوادم، بل يهم أيضًا موقعها. إذا كان لديك 30 خادم في ثلاث مدن، فستظل قادرا على الاتصال بهذه المدن الثلاث فقط. وعلاوة على ذلك، من المهم أن ننظر إلى نسبة عدد الخوادم إلى المستخدمين. المزيد من الخوادم عموما يعني سرعات أعلى، ولكن إذا كان مزود VPN يمتلك عددًا قليلًا من الخوادم أكثر من مزود آخر مع ضعف عدد المستخدمين، فإن المزود الأول عادة ما قدم سرعات أبطأ. للأسف، شركات VPN لا تعرض عدد المستخدمين لديهم، ولكنها جميعا تنافس لكسب المزيد من الخوادم. ألق نظرة على عدد عناوين آي بي والمواقع. المزيد من خوادم آي بي يعني خصوصية أفضل، والمزيد من المواقع يعني الوصول بشكل أفضل إلى المحتوى.

الدعم

مزود VPN ExpressVPN Hotspot Shield
زمن الاستجابة للبريد الإلكتروني 3 9
دعم 24/7
الدردشة الحية
قاعدة المعلومات
الفيديوهات التوضيحية
  زيارة الموقع زيارة الموقع

لماذا يعتبر الدعم مهمًا؟

في حين يعتقد الغالبية أن الدعم الجيد هو ضروري فقط عند تثبيت VPN، وناك العديد من الحالات الأخرى التي قد تحتاج إلى دعم العملاء. إن الاتصال بخادم معين، وتغيير بروتوكول الأمان، وتهيئة الشبكة الافتراضية الخاصة على جهاز التوجيه الخاص بك، كلها حالات يمكن أن يكون الدعم فيها مفيدًا. نحن نتحقق من جميع مزودي VPN لمعرفة ما إذا كان الدعم متاح في جميع الأوقات (حتى في وقت متأخر من الليل)، ومدى سرعة الاستجابة، وإذا كانوا يقومون بالإجابة على استفساراتنا.

سهولة الإستخدام

ExpressVPN homepage screenshot
من السهل جدًا البدء في استخدام ExpressVPN! لم يستغرقني الأمر سوى بضع دقائق، من الاشتراك، وإعداد VPN، حتى الوصول إلى الخوادم.

فما إن تسجل الدخول من خلال لوحة التحكم في متصفحك، يتكفل الموقع بالباقي. لا حاجةَ للبحث عن زر التحميل الصحيح لنسخة البرنامج المتوافقة مع جهازك، فالموقع يكتشف نوع جهازك ويعطيك زر تحميل للنسخة المناسبة.

وبعد أن يتم تحميل ExpressVPN على جهازك، تعفيك الإعدادات الذكية من إعادة إدخال بياناتك، فبدلًا من ذلك، يعطيك الموقع رقم وصولٍ خاص، وكل ما عليك هو أن تنسخ هذا الرقم وتدخله حين يُطلَب منك. يتولى البرنامج تلقائيًا مهمة إدخال بياناتك، مما يجعل عملية التثبيت سهلةً ومباشرة.

التوافق مع نطاق واسع من أنظمة التشغيل


من أفضل خصائص ExpressVPN أن بإمكاني استخدامه على كل أجهزتي تقريبًا. ويولي ExpressVPN أهميةً كبرى لدعم نطاقٍ واسعٍ من أنظمة التشغيل، فهو يتيح الوصول إلى VPN عبر العديد من أنظمة التشغيل وأجهزة إنترنت الأشياء، وهو يدعم أنظمة تشغيل ويندوز، وiOS، وأندرويد، وماك، ولينُكس. ويوفر خياراتٍ تعمل على أجهزة AppleTV، وPlaystation، وKodi، وغيرها.

كما يتيح ExpressVPN خيار تثبيت التطبيق مباشرةً على الراوتر (إذا كان الجهاز يسمح بذلك)؛ لتأمين اتصال كل جهازٍ يتصل بالإنترنت عبر هذا الراوتر. وبالإضافة إلى ذلك، يمكنك استخدامه مباشرةً كأداةٍ إضافيةٍ لمتصفح كروم أو فايرفوكس.

ويندوز وماك


واجهة برنامج ExpressVPN على ويندوز وماك بسيطةٌ وسهلة الاستخدام. هناك زرٌ كبيرٌ "للتشغيل والإيقاف" في وسط المقدمة، ويسهل التنقل بين الخوادم، حيث يمكن للمستخدم أن يختار عبر قائمةٍ من الخوادم، أو أن يكتب موقعًا جغرافيًا ويختار خادمًا بتلك الطريقة. وهناك خيارٌ مُتاحٌ لمستخدمي ويندوز وماك يتيحُ توصيل ExpressVPN تلقائيًا عند بدء التشغيل.

تطبيق ExpressVPN على الهاتف الذكي


يمكن تحميل تطبيق الهاتف لأندرويد وiOS، وهو مناسبٌ للشاشات الصغيرة، ولكنه سهل الاستخدام، تمامًا كنسخة الحاسوب الشخصي. وقد وجدتُ ميزة الضغطة الواحدة بالذات مفيدةً جدًا، حيث تسمح بالاتصال بالموقع المطلوب بسرعة. كما يعطيك التطبيق مساحةً لخمسة اختصاراتٍ للمواقع المفضلة أو الأكثر زيارةً (مثل نتفليكس، وSpotify، ومتصفح الإنترنت)، مما يجعله عمليًا جدًا.

ExpressVPN Mobile App Screenshot
واجهة تطبيق ExpressVPN على الهاتف بسيطةٌ وسهلة الاستخدام

إلى أي درجةٍ يمكن أن نعتبر ExpressVPN آمنًا؟


في السوق خدمات VPN معروفٌ أنها تعاني من ثغراتٍ في نظامها الأمني. فعلى سبيل المثال، اكتشف البعض أن HolaVPN يحول أجهزة مستخدميه إلى نقاط خروج ويبيع سعة التحميل المسروقة إلى آخرين. وخدمة Zenmate تعاني من تكرر مشكلة تسرب عناوين IP.

أما ExpressVPN، فمن وسائل حمايته لك أن مركزه يقع في جزر العذراء البريطانية. وهي ليست عضوًا في اتحاد العيون الخمسة والتسعة والأربعة عشر، وليست موقعةً على أي اتفاقيةٍ لمشاركة المعلومات، مما يعني أن لا قوانين هناك توجب الاحتفاظ بالبيانات، ولا يمكن لأي جهةٍ أن تضغط على ExpressVPN للوصول إلى بيانات المستخدمين.

عندما وُضعت سياسة ExpressVPN ضد الاحتفاظ ببيانات المستخدمين قيد الاختبار


إن الاطلاع على سياسة خدمة VPN ضد الاحتفاظ ببيانات المستخدمين مهمةٌ مستحيلة. وكل شركات VPN ستقول إنها لا تحتفظ بسجلات للبيانات، ولكن كيف يمكنك أن تتأكد من ذلك؟

إن الطريقة الوحيدة للتحقق مما إذا كان مقدم خدمة VPN يتبع سياسةً ضد تسجيل البيانات أم لا، هي وضعه قيد الاختبار: إجباره على تسليم البيانات. وقد انكشف أن PureVPN أعطى بيانات مستخدمٍ لمكتب التحقيق الفيدرالي (FBI) على خلفية قضية تحرش إلكتروني، رغم ادعائه أنه لا يحتفظ بأي سجلات.

ومن ناحيةٍ أخرى، فقد أثبت ExpressVPN كفاءة سياساته في الأمان والخصوصية في أثناء التحقيق الجنائي في حادثة اغتيال السفير أندريه كارلوف عام 2017، إذ زعمت السلطات التركية أن الجاني استخدم ExpressVPN في حذف معلوماتٍ تدينه من فيسبوك وGmail، واستولت على الخوادم لتحاول تعقب البيانات حتى تصل إلى أحد الأفراد. ولأن ExpressVPN لا يخزن أي بياناتٍ أو سجلات، لم تصل السلطات إلى أي معلوماتٍ مفيدةٍ للتحقيق.

وقد أصدر ExpressVPN هذا البيان ليشرح ما حدث:
"وفقًا لآخر تقارير وسائل الإعلام التركية، تزعم جهات التحقيق في تركيا أن شخصًا ما قد استخدم ExpressVPN في محاولةٍ لحذف أدلةٍ تتعلق بحادثة اغتيال السفير الروسي أندريه كارلوف العام الماضي. وحسب التقارير، سجل هذا الشخص الدخول إلى حسابَي منفذ عملية الاغتيال (ضابط الشرطة مولود مارت الطنطاش، والذي كان خارج الخدمة) على Gmail وفيسبوك، وحذفَ محادثاتٍ ذات صلةٍ بالتحقيق.

وكما صرحنا للسلطات التركية في يناير 2017، فإن ExpressVPN لا يحتفظ بأي سجلاتٍ لاتصالات العملاء يمكن تعقبها للوصول إلى هوية مستخدم عنوان IP الذي ذكره المحققون، ولن يفعل أبدًا. وعلاوةً على ذلك، فإننا لم نستطع أن نعرف أيًا من المستخدمين سجل دخوله إلى Gmail أو فيسبوك خلال التوقيت المقصود، لأننا لا نحتفظ بسجلاتٍ لأنشطة المستخدمين. ونعتقد أن تلك النقاط قد تأكدت لدى مصادرة المحققين لخادم VPN المذكور وفحصه.

ميزات أمان ExpressVPN


بإلقاء نظرةٍ على ميزات الأمان التي يقدمها ExpressVPN، نرى بوضوحٍ أنه يسعى بكل السبل إلى ضمان أعلى المستويات الممكنة لجودة الخدمة. حتى أن خوادم ExpressVPN قد خضعت مؤخرًا لتدقيق شبكة PwC، للتحقق من الوسائل الأساسية لحماية الخصوصية، مما يعطينا ثقةً أكبر بهم.

ومن بين تدابير ExpressVPN الأمنية:

  • تشفير 256-bit AES بدرجة عسكرية

  • الاتصال النفقي

  • التوافق مع شبكة TOR

  • مفتاح الإيقاف التلقائي (kill switch) المُثبت مُسبقًا

  • توقيع HMAC

  • مجموعة متنوعة من بروتوكولات VPN لتختار من بينها


وفوق كل ذلك، يقدم ExpressVPN ميزات أمان تميزه عن غيره، وسأتحدث فيما يلي عن أكثر ما أعجبني فيها.

تقنية TrustedServer


مما يميز خدمة ExpressVPN عن غيره أنه قدم تقنية TrustedServer، وهي ذات أهميةٍ كبرى.

وفقًا لمعايير المجال، غالبًا ما تعمل الخوادم باستخدام الأقراص الصلبة. والمشكلة في هذا الأمر هي أن الأقراص الصلبة تحتفظ بكل البيانات حتى تُحذف يدويًا أو تحل محلها بياناتٌ أخرى جديدة، بما فيها البيانات الحساسة (الشخصية أو التي يمكن تعريف المستخدم عن طريقها)، مما قد يضر بخصوصية المستخدمين.

لذا، فقد ابتكر ExpressVPN تقنية TrustedServer كحلٍ لهذه المشكلة. فبدلًا من استخدام الأقراص الصلبة، تستعين الخوادم بذاكرة الوصول العشوائي (RAM)، وهي لا تخزن البيانات إلا وهي متصلة بالتيار، أي أن كل المعلومات عليها تُحذَف فور إعادة تشغيلها، ليس هذا فحسب، بل ويُقطع اتصال أي متطفلين عن الخادم. إن لم يكن هذا الجهد الهائل دليلًا كافيًا على الأهمية القصوى التي يولونها لخصوصية المستخدمين، فلا شيء يمكنه أن يكون دليلًا كافيًا.

ميزة Perfect Forward Secrecy


ميزة Perfect Forward Secrecy (والتي تُعرف أيضًا باسم Forward Secrecy، أو اختصارًا باسم PFS) تضمن أمن المعاملات عبر الإنترنت، عن طريق إنشاء مفتاح جلسة خاص لكل معاملة. فمع كل مرةٍ تعيد فيها تشغيل ExpressVPN، تحصل على مفتاحٍ جديد. كما يتغير المفتاح تلقائيًا كل 60 دقيقة، وهذا مفيدٌ للجلسات الطويلة.

ما معنى هذا بالنسبة إليك؟ إن استطاع متسلل أن يخترق حاسوبك أو خادم VPN، فإنه لن يستطيع الوصول إلى أي بياناتٍ من جلسات سابقة، ولا أن يستخدم نفس المفتاح للوصول إلى أي بياناتٍ في المستقبل. أي أن أقصى ما قد يحصل عليه هو 60 دقيقةً فقط من البيانات. وهذا يضيف جدار حماية آخر لمعلوماتك على الإنترنت.

نظام DNS صفري المعرفة


خدمات DNS الخارجية ليست محميةً بنفس درجة التشفير والاتصال النفقي التي يوفرها VPN، مما قد يعرض الخادم للاختراق أو التلاعب، فهذه الخدمات الخارجية يمكنها تسجيل البيانات الحساسة، وهي أكثر عرضةً لأن تعرفها الحكومات وشركات خدمات الإنترنت والشركات التي تريد منع الوصول إلى محتوىً معين.

لذا، فإن ExpressVPN لديه خدمة DNS خاصة به، مما يميزه كثيرًا عن أي منافسٍ آخر يستخدم خدمةً خارجية. عند اتصالك عن طريق ExpressVPN، تكون محميًا ببروتوكول التشفير والاتصال النفقي، فخدمة DNS الخاصة تعمل على كل خادمٍ من خوادم ExpressVPN، مما يعني أنك ستكون محميًا بتشفير 256-bit أيًا كان الخادم الذي اخترتَ الاتصال عن طريقه.

بتجنب استخدام خدمات DNS الخارجية، يستطيع ExpressVPN أن يمنع تخزين بياناتك الحساسة على الخوادم. فالطلبات تكون محميةً من الرقابة والتلاعب والانتحال ومحاولات الفلترة، أي أنك سوف تستطيع الوصول إلى المحتوى الذي تريده.

 

احصل على خصمٍ بنسبة 49% على اشتراك ExpressVPN بالإضافة إلى 3 أشهر مجانية



اختبارات أمان ExpressVPN ونتائجها


يقدم ExpressVPN على ما يبدو عددًا من الميزات الأمنية التي يستحيل أن يضاهيه غيره. وللتحقق من فعاليتها، أجريتُ بضع اختبارات، وفيما يلي نتائج هذه الاختبارات:

يخفي موقعك الجغرافي بنجاح


استخدمتُ أداة WizCase IP لمعرفة ما إذا كان بالإمكان كشف عنوان IP المحلي مع تشغيل ExpressVPN. فكانت النتيجة أن ExpressVPN نجح في الاختبار بامتياز، فقد أخفى موقعنا الجغرافي.

ExpressVPN successfully changed m IP address
تغيير عنوان IP بنجاح

يمنع تسرب DNS


وأجريتُ اختبارًا على الإنترنت للتحقق من احتمالية تسرب DNS، فكانت النتائج كما ترون.

A Successful DNS Leak Test
يحمي ExpressVPN خصوصيتك من تسرب DNS بنجاح

مفتاح الإيقاف التلقائي يحميك إذا انقطع اتصالك


كما هو الحال مع أي خدمة VPN، قد تنقطع الخدمة أحيانًا لمدةٍ قصيرة. ولكن مفتاح الإيقاف التلقائي يعمل كلما انقطعت الخدمة، لحمايتك حتى يعود الاتصال.

وبصورةٍ عامة، فقد اجتاز ExpressVPN اختبارات الأمان بنجاح. وأعجبتني جدًا طبقات الحماية التي يقدمها، فهو يستحق ثمن الاشتراك الشهري نظير راحة البال.


Hotspot Shield
التسجيل لخدمة Hotspot Shield بسيط. هناك باقات دفع مختلفة يمكنك الاختيار من بينها. بمجرد التسجيل، انتقل إلى لوحة التحكم لاختيار خيار التنزيل. ثم اختر نظام التشغيل للجهاز الذي تريد استخدامه وتثبيته. التثبيت والاعداد يستغرق أقل من دقيقتين.

تقوم Hotspot Shield بتوصيلك بأقرب خادم لموقعك. إلا أن بإمكانك تغيير موقعك الافتراضي يدويا باختيار البلد التي ترغب بها من القائمة. في الدول المعروفة بحظر المواقع الالكترونية، يعد تغيير موقعك الافتراضي هو الحل الوحيد للوصول لتلك المواقع. لا يمكنك ختيار الخادم الموجود في تلك البلد ستختار Hotspot لك.

عند تشغيل Hotspot Shield، قمنا بالفعل ببث نتفلكس. حيث تقوم Hotspot Shield بتوصيلنا تلقائيا للخوادم في بلدنا، ليتواصل بث نتفلكس بلا مشكلة. ومع ذلك، عندما حاولنا استخدام Hulu، واجهنا خطأ. وتبديل خادم Hotspot Shield لبلد آخر أفقدنا الوصول لنتفلكس. يج أن يكون دليك حساب مدفوع لبث نتفلكس، ولا يعمل إلا عند اختيار الموقع الافتراضي في الولايات المتحدة.

لا تحتاج Hotspot Shield للكثير من التهيئة، وهو الأمر المناب لغير الخبراء بالأمور التقنية. يمكنك تشغيل/إيقاف الإعداد التلقائي وتشغيل خيار مفتاح الإيقاف التلقائي. وفيما عدا تلك الإعدادات، لا يوجد الكثير من خيارات التخصيص.

settings

الأسعار

السعر المبدئي في الشهر: $ 6.67
الأجهزة حسب الترخيص: 5
ضمان استرجاع الأموال (أيام): 30
السعر المبدئي في الشهر: $ 2.99
الأجهزة حسب الترخيص: 5
ضمان استرجاع الأموال (أيام): 30

الرابح هو

زيارة موقع الويب ExpressVPN

حان الوقت لاختيار ما يناسبك

المشاركة والدعم

إن WizCase موقع مراجعات محايد يقوم على دعم قرائه، مما يعني أننا قد نربح نسبة من المال إذا قررت الشراء من خلال الروابط التي نضعها على موقعنا، لكنك لن تدفع أي مبلغ إضافي على أي شيء تشتريه من على موقعنا، بل تأتي نسبتنا مباشرة من الجهة المالكة للمنتج.

ادعم WizCase لتساعدنا على تقديم نصائح أمينة ومحايدة. شارك موقعنا مع أصدقائك لتدعمنا!