مراجعة ExpressVPN 2020 - أفضل خدمة VPN (حمله من هنا)

ما الذي ننظر إليه؟

نظرة عامة على ExpressVPN يوليو 2020

أهم التحديثات

  1. الآن، يمكن تشغيل ExpressVPN على ما يصل إلى 5 أجهزةٍ في الوقتِ نفسه.
  2. تعمقتُ في تقنية TrustedServer التي صدرت حديثًا. الحكم: إنها تعزز أمن بيانات المستخدم بقدرٍ ملحوظ.
  3. اختبرتُ الأداتين الجديدتين المضافتين إلى متصفحَي كروم وفايرفوكس. الحكم: هناك تحسيناتٌ بسيطة.

أول ما خطر ببالي هو السؤال: لماذا عليَّ أن أدفع ما يقارب ضعفي السعر للحصول على خدمة VPN هذه؟

لقد اختبرتُ صحة المزاعم التي تقول إن ExpressVPN هو الأسرع أو إنه يتبع سياسةً ضد تسجيل بيانات المستخدمين يستحيل تجاوزها. ولا بد أن أقول: رغم أن كثيرًا منكم يمكنه الحصول على عرضٍ رائعٍ من أحد مقدمي خدمات VPN الأرخص في السوق، فإن Express يظل خيارًا ممتازًا إذا أردتَ الحصول على VPN ممتاز بسرعةٍ عالية. للاقتصاد في ثمن اشتراكك طرقٌ عديدةٌ بحيث لا يكون باهظًا كما تظن!

تزعم أكثر خدمات VPN أنها تقدم أعلى السرعات وأكثر بروتوكولات الأمان كفاءةً وأفضل سياسات الخصوصية، ومع ذلك لا يفي بهذه الوعود إلا عددٌ قليلٌ منها. وما يجعل ExpressVPN من بين الأفضل في السوق هو أنه يقدم فعلًا كل ما يَعِدك بتقديمه، بل ويمنحك مميزاتٍ لا يقدمها أي VPN آخر، فهو مُزودٌ بتقنية TrustedServer التي تعزز أمنك على الإنترنت، كحائط صدٍّ إضافيٍّ إلى بروتوكولاته الأمنية المنيعة بالفعل. كما أنه متوافقٌ مع الكثير من المنصات والأجهزة، بما فيها أجهزة الراوتر. ويمكنك التحكم في التطبيق مباشرةً عن طريق الأداة المضافة إلى المتصفح، مما يجعله عمليًا قدر الإمكان. وهذه الجودة يتوجها التزام فريق ExpressVPN معايير الشفافية في العمل. وأنا أرى أنه متفوقٌ على منافسيه.

شبكة الخوادم

يتمتع ExpressVPN بعددٍ هائلٍ من خيارات الاتصال الآمن حول العالم، فلديه أكثر من 3000 خادمٍ في 160 موقعٍ مُوزعة على 94 دولة، بما في ذلك خوادم في مصر والجزائر. وبعيدًا عن الاتصالات في الولايات المتحدة وأوروبا، يقدم ExpressVPN عددًا كبيرًا من الخوادم في مواقع أخرى منها الشرق الأوسط وإفريقيا وأجزاءٌ من آسيا. وهذا التنوع لن تجده مع مقدمي خدمات VPN الآخرين مثل TunnelBear أو Windscribe.

مزايا لتعزيز الأمن

ويُعد تقديمه تقنية TrustedServer دليلًا على تفوق ExpressVPN بأشواطٍ طويلةٍ في مجال أمن الخوادم، فخوادم ExpressVPN تعتمد الآن في عملها على ذاكرة الوصول العشوائية (RAM)، وهذا يضمن أن بياناتك تُحذَف نهائيًا من عليها فور إعادة تشغيلها. وهو يستخدم مفاتيح التشفير الديناميكية لميزة Perfect Forward Secrecy بما يعزز خصوصية بياناتك وأمنك على الإنترنت.

توصيل الأجهزة والتوافق مع نظم التشغيل المختلفة

ومن المزايا المهمة الأخرى أن ExpressVPN يمكن تشغيله على ما يصل إلى 5 أجهزةٍ في الوقت نفسه. وقد لا يكون هذا العدد كبيرًا إذا ما قورن بما تسمح به الخدمات الأخرى، ولكنه قد يكون كافيًا لمستخدمٍ واحد. كما أن توافق ExpressVPN مع نطاقٍ واسعٍ من المنصاتِ يسمح لك بتشغيله على معظم الأجهزة، فتطبيقاته متوفرةٌ لأنظمة تشغيل ويندوز وماك وأندرويد وiOS ولينُكس، ويمكن أيضًا تشغيله عن طريق برمجيات ثابتة مُخصصة لأجهزة الراوتر المدعومة. وهناك إرشاداتٌ تفصيليةٌ تشرح كيفية تشغيله على أجهزة Apple TV، وChromebook، وKodi، وغيرها.

من الأمور التي تثير استيائي من خدمات VPN هو استخدام الخوادم الافتراضية وادعاء أنها خوادم حقيقية. وللأسف، فإن ExpressVPN يفعل هذا، ولكنه على الأقل يتحرى الشفافية في ذلك. وتقول الشركة إنها تفعل ذلك مع 3% فقط من خوادمها، وفي الدول التي تفرض قيودًا صارمةً فقط، حيث لا يريدون أن يستولي أحدهم على الخوادم. ولذا اقتنعتُ بوجهة نظرهم رغم انزعاجي من هذا الأمر.

احصل على خصمٍ بنسبة 49% على اشتراك ExpressVPN بالإضافة إلى 3 أشهر مجانية

هل يستطيع ExpressVPN أن يتخطى حجب المحتوى العالمي كما يزعم؟

نعم!

كثيرٌ من خدمات VPN لن تدعي القدرة على تخطي حجب مواقع معينة، خوفًا من غضب المستخدمين إذا تبيَّن أنها غير قادرةٍ على ذلك. أما ExpressVPN فهي استثناء، فالشركةُ تنشر قائمةً بأكثر من 25 موقعًا تسمح بالوصول إليهم، منها ويكيبيديا ونتفليكس وفيسبوك. وقد أكسبتني هذه الحركة الجريئة من قِبل ExpressVPN ثقةً بمنتجهم.

وهذه بعض المواقع التي تمكنتُ من تخطي حجبها عن طريق ExpressVPN:

نتفليكس Hulu يوتيوب DAZN
BBC iPlayer Kodi Amazon Prime Video HBO Now
Vudu ESPN Sky TV Sling

قائمة المواقع التي يمكن لـ ExpressVPN إلغاء حظرها

تنشر ExpressVPN قائمةً بالمواقع التي تتخطى حجبها

وكما نعلم جميعًا، تبذل كثيرٌ من هذه المواقع جهودًا متواصلةً لمنع استخدام VPN في الوصول إلى محتواها. لذا، فقد قررتُ أن أجرب عددًا من المواقع المذكورة في هذه القائمة (باستخدام خوادم مختلفة طبعًا) لأرى ما إذا كان ExpressVPN قادرًا على تجاوزها حقًا.

نتفليكس: تخطيتُ حجبه بنجاح (إلا من أمريكا الجنوبية)

استعنتُ بمساعدي في البحث في اختبار قدرة ExpressVPN على تشغيل نسخة أكثر من 20 دولة مختلفة من نتفليكس، وركزتُ على الدول التي لديها أكبر قدرٍ من المحتوى، مثل الولايات المتحدة، والمملكة المتحدة، وكندا، وفرنسا، واليابان، وأستراليا. وفور أن شغلته، مسحتُ ملفات تعريف الارتباط، ودخلتُ إلى نتفليكس وشاهدتُ عددًا من المسلسلات المختلفة، فعمل كل شيءٍ تقريبًا بسلاسة. كانت السرعة جيدة، فلم أعاني من التحميل أو تأخر تشغيل المقاطع. وكان الاستثناء الوحيد هو أمريكا الجنوبية. جربتُ عدة خوادم في الأرجنتين والمكسيك والبرازيل، ولكن لم أستطع عن طريقها أن أتجاوز خطأ بث نتفليكس.

يقوم ExpressVPN بإلغاء حظر Netflix في كل مكان في العالم

اختبرتُ ExpressVPN في تشغيل محتوى نتفليكس الخاص بعدة دول ولم أواجه أي مشكلةٍ في أثناء المشاهدة

BBC iPlayer – تخطيتُ حجبه بنجاح

تتمتع خدمة BBC iPlayer بقدرةٍ فائقةٍ على كشف أي VPN، وقد استغرقني الأمرُ عدة محاولاتٍ حتى عثرتُ على خادمٍ يمكنني تشغيلها من خلاله. ولحسن الحظ، فإن ExpressVPN لديه عددٌ كبيرٌ من الخوادم داخل المملكة المتحدة يمكن الاختيار من بينها، وبالتالي فإن كل ما كان عليَّ فعله هو تجربة عددٍ من الخيارات المختلفة حتى وصلتُ إلى الخادم المناسب. واستطعتُ تشغيل خدمة البث التلفزيوني المباشر، وكذلك المسلسلات الشهيرة مثل Doctor Who، وPeaky Blinders، وTop Gear.

يعمل ExpressVPN مع BBC iPlayer - Peaky Blinders
استطعتُ مشاهدة BBC iPlayer دون تحميل كان علي ببساطة أن أُدخِل رقمًا بريديًا من المملكة المتحدة لأحصل على حساب iPlayer (أدخلتُ BR6 7JT – Downhouse، وهو الرقم البريدي لمنزل تشارلز داروين السابق، وكان الأمرُ ظريفًا!).

ZATTOO – تمكنتُ من تخطي حجبه

باستخدام ExpressVPN، استطعتُ الوصول إلى ZATTOO بسرعةٍ وسهولة. أنشأتُ حسابًا مجانيًا أساسيًا، وأُتيح لي تشغيل أي محتوى أردته بجودةٍ عاليةٍ وبأقل تحميلٍ ممكن.

يعمل ExpressVPN مع Zattoo

ExpressVPN حجب محتوى ZATTOO بنجاح

يتخطى خطأ بروكسي نتفليكس

لا يتوقف نتفليكس أبدًا عن تطوير قدرته على كشف الـ VPN، وكل يومٍ “تُحرَق” مزيدٌ من الخوادم (أو تكشفها الخوارزمية). واجهتُ مشكلة خطأ بروكسي نتفليكس عدة مراتٍ خلال الاختبار، ولكن هناك طرقٌ لحلها.

إذا واجهتَ مشكلة خطأ بروكسي نتفليكس، جرب تشغيله عن طريق خادمٍ آخر في نفس الدولة أو الإقليم. يمتلك ExpressVPN عددًا كبيرًا من الخوادم التي يمكن الاختيار من بينها في كثيرٍ من الدول المختلفة، لذا فمن السهل إيجاد خادمٍ مناسب. يمكنك أيضًا أن تتواصل مع فريق دعم ExpressVPN عن طريق المحادثات النصية المباشرة، وسيوجهونك مباشرةً إلى خادمٍ مناسب.

لقد نجح ExpressVPN في تخطي كل مراحل الاختبار. ولأنه أثبت قدرته على تخطي حجب نطاقٍ واسعٍ من المواقع بنجاحٍ باستخدام خوادم مختلفة، فإنني طبعًا أوصي باستخدامه لتخطي حجب المحتوى العالمي.

احصل على خصمٍ بنسبة 49% على اشتراك ExpressVPN بالإضافة إلى 3 أشهر مجانية

لقد اختبرتُ أكثر من 300 VPN لأستطيع أن أخبركم دون شكٍ بما إذا كان ExpressVPN جديرٌ بالثقة. وقبل أن أدخل في التفاصيل، أقدم لكم ملخصًا لما أعجبني وما لم يعجبني في ExpressVPN:

معلومات هامة

جزر فيرجن البريطانية
2009
لا
5
30 أيام الضمان
windows mac linux android ios blackberry router

معلومات الاتصال

[email protected]
www.expressvpn.com

السرعة10

إن ExpressVPN واحد من أسرع خدمات VPN التي استخدمتها على الإطلاق دون أدنى شك، فقد تجاوز كل توقعاتي، ومدة تحميل الفيديوهات كانت أقل ما يمكن، ولم أعانِ من مشكلة التقطيع في البث أو أنشطة التورنت أو الألعاب أو التصفح العادي.

أجريتُ اختباراتٍ على السرعة، ركزتُ فيها على التجانس بين سرعات التحميل والرفع عبر الخوادم المختلفة، وتحققتُ مما إذا كان البُعد عن الخادم يؤثر على سرعة اتصالنا بالإنترنت.

ولأمثل السرعة بشكلٍ دقيق، اختبرتُ 3 خوادم على الأقل من كل إقليمٍ يعمل فيه ExpressVPN: آسيا والمحيط الهادئ، وأوروبا، والأمريكيتين، والشرق الأوسط، وإفريقيا.

وExpressVPN لديه بالفعل أداةٌ خاصةٌ لقياس السرعة، ولكنني استخدمتُ أداة Ookla لإجراء كل اختبارات السرعة؛ مراعاةً للحيادية. وقد أجريتُها في أوقاتٍ متفرقةٍ من اليوم لأحصل على نتائج أدق.

ExpressVPN يعطيك نفس سرعات التحميل عبر الخوادم المختلفة

أظهرت الاختباراتُ على مختلف الخوادم سرعاتٍ متماثلةٍ على نطاقٍ شامل، وقد تبين أن الخوادم المحلية توفر سرعاتٍ أعلى، إلا أنه حتى الخوادم الأبعد توفر سرعات اتصالٍ أكثر من كافية.

اختبارات ExpressVPN للسرعة

سرعاتُ التحميل متجانسةٌ على مختلف خوادم ExpressVPN

ExpressVPN يوفر سرعات اتصالٍ متجانسة

طلبتُ من عددٍ من أعضاء فريقنا حول العالم إجراء اختبارات السرعة للتحقق من أداء ExpressVPN في مواقع جغرافية مختلفة. وأثبتت النتائج فعالية ExpressVPN المذهلة في الحفاظ على سرعات الاتصال، أو حتى تحسينها.

اختبار السرعة الأساسي بدون Expressvpn

قاعدة القياس (دون تشغيل ExpressVPN)

Expressvpn مطابق تمامًا لخادم مصر

تساوي تقريبًا سرعة الاتصال عن طريق خادم مصر

باستخدام خادم سيدني ، أستراليا

ارتفعت سرعةُ اتصالي عندما استخدمت خادم سيدني، أستراليا

الانخفاضات في سرعات التحميل لم تؤثر في البث

اتصلتُ بخادمٍ محليٍ باستخدام ميزة Smart Location، ودُهشت لأنه تسبب في خفض سرعة التحميل بنسبة 37%، ولكن، رغم هذا الانخفاض في السرعة، لم أجد تغيرًا في سرعات تحميل المواقع، ولا أي زيادةٍ في وقت تحميل الفيديوهات على نتفليكس.

اختبار سرعة موقع ExpressVPN الذكي

الاتصال عن طريق Smart Location تسبب في انخفاض سرعات التحميل

في الاختبارات التي أجريتُها، سمح لي ExpressVPN باستخدام عددٍ من الخوادم التي لم أجد معها أي تقطيع أو مدة تحميلٍ تُذكر للفيديوهات، فاستطعتُ مشاهدة المسلسلات واللعب والاستماع إلى الموسيقى والوصول إلى مختلف المواقع بسرعةٍ وسلاسة. ومقارنةً بغيره من خدمات VPN الكبرى التي اختبرتُها، بما فيها NordVPN، وCyberGhost، وIPVanish، فإن ExpressVPN متفوقٌ بأشواطٍ كبيرةٍ من ناحية السرعة.

احصل على خصمٍ بنسبة 49% على اشتراك ExpressVPN بالإضافة إلى 3 أشهر مجانية

السرعاتُ ممتازةٌ جدًا للألعاب

جربتُ لعب Fortnite مع استخدام ExpressVPN، ولم أعانِ من أي تأخيرٍ (lag) في أثناء اللعب. استطعتُ اللعب لساعاتٍ متواصلةٍ وأن أنافس اللاعبين من مختلف أنحاء العالم دون تقطيع في الاتصال.

يعمل ExpressVPN مع Fortnite

استطعتُ لعب Fortnite مع الاتصال عبر ExpressVPN

واتصلتُ أيضًا بخدمة Steam واستطعتُ لعب Team Fortress 2. وكانت تجربة اللعب مثاليةً، فلم أواجه أي تأخيرٍ أو بطءٍ في الاتصال.

لعب فريق القلعة 2 على Steam باستخدام Expressvpn

استطعتُ لعب Team Fortress 2 على Steam مع الاتصال عبر ExpressVPN

نصيحة: كيفية الحصول على سرعات اتصالٍ أعلى

وفي حال عانيت من بطء الاتصال (وهذا لا يحدث إلا نادرًا)، ففيما يلي طريقتان لحل المشكلة بسرعة:

  1. اتصل عبر خادمٍ آخر. يمكن ببساطة أن تختار خادمًا مختلفًا وتتصل به، لكن الأمر قد يتطلب عددًا من المحاولات حتى تجد خادمًا مناسبًا. وبدلًا من ذلك، يمكنك التواصل مع فريق دعم ExpressVPN عبر خدمة المحادثات النصية المباشرة المتاحة على مدار الساعة كل أيام الأسبوع، وسيوجهونك إلى خوادم مناسبة.
  2. اختر بروتوكولات أسرع. ExpressVPN يقدم لك مجموعةً متنوعةً من الخوادم في قائمة الخيارات. بعض البروتوكولات مثل TCP تكون أبطأ عمومًا، لذا، إذا واجهت مشكلاتٍ مع سرعات الاتصال، فانتقل إلى بروتوكول أسرع (مثل UDP).

حدد بروتوكولات أسرع من ExpressVPN

يمكنك اختيار بروتوكول من بين خيارات ExpressVPN بسهولة

لماذا تعتبر السرعة مهمة؟

تحدد السرعة مدى سرعة تحميل المحتوى، لذا إذا كنت تستخدم التورنت أو تشاهد أحد البرامج مباشرة على الإنترنت فأنت تحتاج أن تكون السرعة مشابهة إلى حد ما لسرعة الإنترنت العادية. بما أن VPN يقوم بتشفير البيانات الخاصة بك، عادة ما يستغرق وقتا أطول قليلا لإرسال البيانات ذهابا وإيابا، مما يمكن أن يبطئ اتصالك. ومع ذلك، إذا كان مزود خدمة الإنترنت الخاص بك يبطئ اتصالك عمدا (المعروف أيضا باسم اختناق) قد يزيد VPN من سرعة الإنترنت الخاص بك. اختبار VPN غير مجدي إلى حد ما لأنه تظهر خوادم جديدة تؤثر على السرعة. يمكن أن تختلف سرعتك أيضا وفقا لموقعك، لذلك قد لا يتطابق اختبار السرعة لديك مع اختبارنا. وبالرغم من ذلك فقد اختبرنا السرعة في العديد من المواقع لنقدم لكم متوسط السرعة.

الخوادم9.3

فيما يتعلق بخوادم VPN، فإن ExpressVPN يقدم الأفضل من حيث الكم والكيف.

بأكثر من 3,000 خادمٍ في 94 دولة، يوفر ExpressVPN نطاقًا واسعًا يمكنك الاختيار منه، وهذه الأعداد مستمرةٌ في النمو.

تمتاز خوادمه بجودةٍ عالية، وهي مُشفرةٌ بأكثر البروتوكولات الأمنية حصانةً على الإنترنت. فأولًا، تضمن تقنية TrustedServer ألا تُخزن بياناتك على الخوادم. وثانيًا، يستخدم ExpressVPN بروتوكول OpenVPN في الأساس، وهو الأكثر أمانًا بين بروتوكولات VPN المُتاحة حاليًا، فهو يتمتع بتشفير 256-bit AES، ويستخدم شهادة 4096-bit SHA-512 RSA ليضمن حماية أنشطتك على الإنترنت. وقد أُعجبت كثيرًا بالجهد الإضافي الذي يبذله ExpressVPN في ضمان أعلى مستويات الأمان.

وبينما تفتقر أكثر خدمات VPN إلى الشفافية فيما يتعلق بسياساتها ضد تسجيل بيانات العملاء، فإن ExpressVPN يختلف جدًا عن الآخرين في هذا الصدد حسب رأيي، فهو يصرِّح بوضوحٍ أنه لا يسجل أي بياناتٍ حساسة، كبيانات التصفح وتفاصيل الاتصال. كما يعلن قائمةً بالمعلومات القليلة التي يجمعها من أجل أغراضٍ تتعلق بخدمة العملاء وجودة الخدمة (وهذا المعيار المعمول به في المجال). وقد نجحوا في اكتساب ثقتي بشفافيتهم وبأسلوبهم الذي يُظهر أنهم لا يخفون شيئًا.

احصل على خصمٍ بنسبة 49% على اشتراك ExpressVPN بالإضافة إلى 3 أشهر مجانية

يدعم أنشطة التورنت

يقدم ExpressVPN عددًا من الخصائص الممتازة لتحسين تجربتك مع أنشطة التورنت، من أهمها أن بإمكانك الآن أن تقول وداعًا للخوادم المُحملة فوق طاقتها؛ ExpressVPN يتيح لك الوصول إلى كل مواقع خوادمه، فلا شيء يجبرك على الاستعانة بالخوادم المُخصصة لأنشطة التورنت دون غيرها.

وتعلن الشركة أيضًا أنها لا تضع حدًا لسعة التحميل، وتَعِد بأنها لن تحدد سرعة اتصالك أبدًا. وبينما تُصر أغلب خدمات VPN على ممارسة حقها في تحديد سعة التحميل تحت بند “الاستخدام العادل”، فإن ExpressVPN لا يذكرها أبدًا في شروط الخدمة. ولديه سياسةٌ شاملةٌ للاستخدام المقبول، وهي تحظر مثلًا تحميل المواد محفوظة الحقوق، ولكنه لا يذكر أي قيودٍ على سرعة التحميل أو سعته.

جربتُ عددًا من خوادم ExpressVPN مع بعض مواقع التورنت المختلفة لأختبر أداءه، وبشكلٍ عام، فقد أعجبني كثيرًا أداء الـ VPN في التعامل مع نقل الملفات بتقنية P2P، وكذلك مستوى الأمان الذي تمتعتُ به. ووجدتُ أن بإمكاني الوصول إلى مواقع التورنت (مثل The Pirate Bay وExtratorrent) بسهولة، وأن السرعات تكون متجانسةً مع أنشطة التورنت، فاستطعتُ تحميل المسلسلات التلفزيونية دون انتظارٍ طويلٍ ممل. ألقِ نظرةً على الصورة التالية لترى سرعات التحميل والرفع.

التورنت مع Expressvpn

سرعات تحميل ورفع التورنت مع ExpressVPN

تخطي جدار الحماية الصيني العظيم

كان أحد أفراد فريقنا في رحلة، وكان عليه أن يتوقف لفترةٍ طويلةٍ في الصين، مما أعطاه فرصةً مثاليةً لاختبار ExpressVPN والتحقق مما إذا كان قادرًا على تجاوز جدار الحماية الصيني العظيم دون أن يُكشف.

ووجدنا أن بإمكاننا تشغيل ExpressVPN بسهولةٍ في الصين كما لو كنا في بلدنا، دون حاجة إلى أي خطواتٍ إضافية، فقد استطعنا فور بدء الاتصال أن نتصفح الإنترنت دون أي مشكلة، ودون أن يكشفنا الجدار. واستطعنا الوصول إلى كل المواقع المحجوبة التي جربناها (مثل نتفليكس، وفيسبوك، وجوجل) بسهولة.

موقع الخوادم

أذربيجان
أرمينيا
أستراليا
ألبانيا
ألمانيا
أندورا
أندونيسيا
أوروغواي
أوزبكستان
أوكرانيا
أيرلندا
أيسلندا
إسبانيا
إسرائيل
إيطاليا
اكتشف جميع المواقع المدعومة....

تجربة المستخدم10

من السهل جدًا البدء في استخدام ExpressVPN! لم يستغرقني الأمر سوى بضع دقائق، من الاشتراك، وإعداد VPN، حتى الوصول إلى الخوادم.

فما إن تسجل الدخول من خلال لوحة التحكم في متصفحك، يتكفل الموقع بالباقي. لا حاجةَ للبحث عن زر التحميل الصحيح لنسخة البرنامج المتوافقة مع جهازك، فالموقع يكتشف نوع جهازك ويعطيك زر تحميل للنسخة المناسبة.

وبعد أن يتم تحميل ExpressVPN على جهازك، تعفيك الإعدادات الذكية من إعادة إدخال بياناتك، فبدلًا من ذلك، يعطيك الموقع رقم وصولٍ خاص، وكل ما عليك هو أن تنسخ هذا الرقم وتدخله حين يُطلَب منك. يتولى البرنامج تلقائيًا مهمة إدخال بياناتك، مما يجعل عملية التثبيت سهلةً ومباشرة.

التوافق مع نطاق واسع من أنظمة التشغيل

من أفضل خصائص ExpressVPN أن بإمكاني استخدامه على كل أجهزتي تقريبًا. ويولي ExpressVPN أهميةً كبرى لدعم نطاقٍ واسعٍ من أنظمة التشغيل، فهو يتيح الوصول إلى VPN عبر العديد من أنظمة التشغيل وأجهزة إنترنت الأشياء، وهو يدعم أنظمة تشغيل ويندوز، وiOS، وأندرويد، وماك، ولينُكس. ويوفر خياراتٍ تعمل على أجهزة AppleTV، وPlaystation، وKodi، وغيرها.

كما يتيح ExpressVPN خيار تثبيت التطبيق مباشرةً على الراوتر (إذا كان الجهاز يسمح بذلك)؛ لتأمين اتصال كل جهازٍ يتصل بالإنترنت عبر هذا الراوتر. وبالإضافة إلى ذلك، يمكنك استخدامه مباشرةً كأداةٍ إضافيةٍ لمتصفح كروم أو فايرفوكس.

ويندوز وماك

واجهة برنامج ExpressVPN على ويندوز وماك بسيطةٌ وسهلة الاستخدام. هناك زرٌ كبيرٌ “للتشغيل والإيقاف” في وسط المقدمة، ويسهل التنقل بين الخوادم، حيث يمكن للمستخدم أن يختار عبر قائمةٍ من الخوادم، أو أن يكتب موقعًا جغرافيًا ويختار خادمًا بتلك الطريقة. وهناك خيارٌ مُتاحٌ لمستخدمي ويندوز وماك يتيحُ توصيل ExpressVPN تلقائيًا عند بدء التشغيل.

تطبيق ExpressVPN على الهاتف الذكي

يمكن تحميل تطبيق الهاتف لأندرويد وiOS، وهو مناسبٌ للشاشات الصغيرة، ولكنه سهل الاستخدام، تمامًا كنسخة الحاسوب الشخصي. وقد وجدتُ ميزة الضغطة الواحدة بالذات مفيدةً جدًا، حيث تسمح بالاتصال بالموقع المطلوب بسرعة. كما يعطيك التطبيق مساحةً لخمسة اختصاراتٍ للمواقع المفضلة أو الأكثر زيارةً (مثل نتفليكس، وSpotify، ومتصفح الإنترنت)، مما يجعله عمليًا جدًا.

لقطة شاشة لتطبيق ExpressVPN Mobile

واجهة تطبيق ExpressVPN على الهاتف بسيطةٌ وسهلة الاستخدام

إلى أي درجةٍ يمكن أن نعتبر ExpressVPN آمنًا؟

في السوق خدمات VPN معروفٌ أنها تعاني من ثغراتٍ في نظامها الأمني. فعلى سبيل المثال، اكتشف البعض أن HolaVPN يحول أجهزة مستخدميه إلى نقاط خروج ويبيع سعة التحميل المسروقة إلى آخرين. وخدمة Zenmate تعاني من تكرر مشكلة تسرب عناوين IP.

أما ExpressVPN، فمن وسائل حمايته لك أن مركزه يقع في جزر العذراء البريطانية. وهي ليست عضوًا في اتحاد العيون الخمسة والتسعة والأربعة عشر، وليست موقعةً على أي اتفاقيةٍ لمشاركة المعلومات، مما يعني أن لا قوانين هناك توجب الاحتفاظ بالبيانات، ولا يمكن لأي جهةٍ أن تضغط على ExpressVPN للوصول إلى بيانات المستخدمين.

عندما وُضعت سياسة ExpressVPN ضد الاحتفاظ ببيانات المستخدمين قيد الاختبار

إن الاطلاع على سياسة خدمة VPN ضد الاحتفاظ ببيانات المستخدمين مهمةٌ مستحيلة. وكل شركات VPN ستقول إنها لا تحتفظ بسجلات للبيانات، ولكن كيف يمكنك أن تتأكد من ذلك؟

إن الطريقة الوحيدة للتحقق مما إذا كان مقدم خدمة VPN يتبع سياسةً ضد تسجيل البيانات أم لا، هي وضعه قيد الاختبار: إجباره على تسليم البيانات. وقد انكشف أن PureVPN أعطى بيانات مستخدمٍ لمكتب التحقيق الفيدرالي (FBI) على خلفية قضية تحرش إلكتروني، رغم ادعائه أنه لا يحتفظ بأي سجلات.

ومن ناحيةٍ أخرى، فقد أثبت ExpressVPN كفاءة سياساته في الأمان والخصوصية في أثناء التحقيق الجنائي في حادثة اغتيال السفير أندريه كارلوف عام 2017، إذ زعمت السلطات التركية أن الجاني استخدم ExpressVPN في حذف معلوماتٍ تدينه من فيسبوك وGmail، واستولت على الخوادم لتحاول تعقب البيانات حتى تصل إلى أحد الأفراد. ولأن ExpressVPN لا يخزن أي بياناتٍ أو سجلات، لم تصل السلطات إلى أي معلوماتٍ مفيدةٍ للتحقيق.

وقد أصدر ExpressVPN هذا البيان ليشرح ما حدث:

“وفقًا لآخر تقارير وسائل الإعلام التركية، تزعم جهات التحقيق في تركيا أن شخصًا ما قد استخدم ExpressVPN في محاولةٍ لحذف أدلةٍ تتعلق بحادثة اغتيال السفير الروسي أندريه كارلوف العام الماضي. وحسب التقارير، سجل هذا الشخص الدخول إلى حسابَي منفذ عملية الاغتيال (ضابط الشرطة مولود مارت الطنطاش، والذي كان خارج الخدمة) على Gmail وفيسبوك، وحذفَ محادثاتٍ ذات صلةٍ بالتحقيق.

وكما صرحنا للسلطات التركية في يناير 2017، فإن ExpressVPN لا يحتفظ بأي سجلاتٍ لاتصالات العملاء يمكن تعقبها للوصول إلى هوية مستخدم عنوان IP الذي ذكره المحققون، ولن يفعل أبدًا. وعلاوةً على ذلك، فإننا لم نستطع أن نعرف أيًا من المستخدمين سجل دخوله إلى Gmail أو فيسبوك خلال التوقيت المقصود، لأننا لا نحتفظ بسجلاتٍ لأنشطة المستخدمين. ونعتقد أن تلك النقاط قد تأكدت لدى مصادرة المحققين لخادم VPN المذكور وفحصه.”

ميزات أمان ExpressVPN

بإلقاء نظرةٍ على ميزات الأمان التي يقدمها ExpressVPN، نرى بوضوحٍ أنه يسعى بكل السبل إلى ضمان أعلى المستويات الممكنة لجودة الخدمة. حتى أن خوادم ExpressVPN قد خضعت مؤخرًا لتدقيق شبكة PwC، للتحقق من الوسائل الأساسية لحماية الخصوصية، مما يعطينا ثقةً أكبر بهم.

ومن بين تدابير ExpressVPN الأمنية:

  • تشفير 256-bit AES بدرجة عسكرية
  • الاتصال النفقي
  • التوافق مع شبكة TOR
  • مفتاح الإيقاف التلقائي (kill switch) المُثبت مُسبقًا
  • توقيع HMAC
  • مجموعة متنوعة من بروتوكولات VPN لتختار من بينها

وفوق كل ذلك، يقدم ExpressVPN ميزات أمان تميزه عن غيره، وسأتحدث فيما يلي عن أكثر ما أعجبني فيها.

تقنية TrustedServer

مما يميز خدمة ExpressVPN عن غيره أنه قدم تقنية TrustedServer، وهي ذات أهميةٍ كبرى.

وفقًا لمعايير المجال، غالبًا ما تعمل الخوادم باستخدام الأقراص الصلبة. والمشكلة في هذا الأمر هي أن الأقراص الصلبة تحتفظ بكل البيانات حتى تُحذف يدويًا أو تحل محلها بياناتٌ أخرى جديدة، بما فيها البيانات الحساسة (الشخصية أو التي يمكن تعريف المستخدم عن طريقها)، مما قد يضر بخصوصية المستخدمين.

لذا، فقد ابتكر ExpressVPN تقنية TrustedServer كحلٍ لهذه المشكلة. فبدلًا من استخدام الأقراص الصلبة، تستعين الخوادم بذاكرة الوصول العشوائي (RAM)، وهي لا تخزن البيانات إلا وهي متصلة بالتيار، أي أن كل المعلومات عليها تُحذَف فور إعادة تشغيلها، ليس هذا فحسب، بل ويُقطع اتصال أي متطفلين عن الخادم. إن لم يكن هذا الجهد الهائل دليلًا كافيًا على الأهمية القصوى التي يولونها لخصوصية المستخدمين، فلا شيء يمكنه أن يكون دليلًا كافيًا.

ميزة Perfect Forward Secrecy

ميزة Perfect Forward Secrecy (والتي تُعرف أيضًا باسم Forward Secrecy، أو اختصارًا باسم PFS) تضمن أمن المعاملات عبر الإنترنت، عن طريق إنشاء مفتاح جلسة خاص لكل معاملة. فمع كل مرةٍ تعيد فيها تشغيل ExpressVPN، تحصل على مفتاحٍ جديد. كما يتغير المفتاح تلقائيًا كل 60 دقيقة، وهذا مفيدٌ للجلسات الطويلة.

ما معنى هذا بالنسبة إليك؟ إن استطاع متسلل أن يخترق حاسوبك أو خادم VPN، فإنه لن يستطيع الوصول إلى أي بياناتٍ من جلسات سابقة، ولا أن يستخدم نفس المفتاح للوصول إلى أي بياناتٍ في المستقبل. أي أن أقصى ما قد يحصل عليه هو 60 دقيقةً فقط من البيانات. وهذا يضيف جدار حماية آخر لمعلوماتك على الإنترنت.

نظام DNS صفري المعرفة

خدمات DNS الخارجية ليست محميةً بنفس درجة التشفير والاتصال النفقي التي يوفرها VPN، مما قد يعرض الخادم للاختراق أو التلاعب، فهذه الخدمات الخارجية يمكنها تسجيل البيانات الحساسة، وهي أكثر عرضةً لأن تعرفها الحكومات وشركات خدمات الإنترنت والشركات التي تريد منع الوصول إلى محتوىً معين.

لذا، فإن ExpressVPN لديه خدمة DNS خاصة به، مما يميزه كثيرًا عن أي منافسٍ آخر يستخدم خدمةً خارجية. عند اتصالك عن طريق ExpressVPN، تكون محميًا ببروتوكول التشفير والاتصال النفقي، فخدمة DNS الخاصة تعمل على كل خادمٍ من خوادم ExpressVPN، مما يعني أنك ستكون محميًا بتشفير 256-bit أيًا كان الخادم الذي اخترتَ الاتصال عن طريقه.

بتجنب استخدام خدمات DNS الخارجية، يستطيع ExpressVPN أن يمنع تخزين بياناتك الحساسة على الخوادم. فالطلبات تكون محميةً من الرقابة والتلاعب والانتحال ومحاولات الفلترة، أي أنك سوف تستطيع الوصول إلى المحتوى الذي تريده.

احصل على خصمٍ بنسبة 49% على اشتراك ExpressVPN بالإضافة إلى 3 أشهر مجانية

اختبارات أمان ExpressVPN ونتائجها

يقدم ExpressVPN على ما يبدو عددًا من الميزات الأمنية التي يستحيل أن يضاهيه غيره. وللتحقق من فعاليتها، أجريتُ بضع اختبارات، وفيما يلي نتائج هذه الاختبارات:

يخفي موقعك الجغرافي بنجاح

استخدمتُ أداة WizCase IP لمعرفة ما إذا كان بالإمكان كشف عنوان IP المحلي مع تشغيل ExpressVPN. فكانت النتيجة أن ExpressVPN نجح في الاختبار بامتياز، فقد أخفى موقعنا الجغرافي.

نجح ExpressVPN في تغيير عنوان IP الخاص بي

تغيير عنوان IP بنجاح

يمنع تسرب DNS

وأجريتُ اختبارًا على الإنترنت للتحقق من احتمالية تسرب DNS، فكانت النتائج كما ترون.

اختبار ناجح لتسرب DNS

يحمي ExpressVPN خصوصيتك من تسرب DNS بنجاح

مفتاح الإيقاف التلقائي يحميك إذا انقطع اتصالك

كما هو الحال مع أي خدمة VPN، قد تنقطع الخدمة أحيانًا لمدةٍ قصيرة. ولكن مفتاح الإيقاف التلقائي يعمل كلما انقطعت الخدمة، لحمايتك حتى يعود الاتصال.

وبصورةٍ عامة، فقد اجتاز ExpressVPN اختبارات الأمان بنجاح. وأعجبتني جدًا طبقات الحماية التي يقدمها، فهو يستحق ثمن الاشتراك الشهري نظير راحة البال.

الدعم9.7

عندما تدفع ثمنًا مناسبًا لخدمةٍ ممتازة، تتوقع أن تحصل على خدمة دعمٍ من الطراز الرفيع، وExpressVPN لن يخيب ظنك.

إن الثقة بخدمة الدعم الفني عاملٌ ضروريٌ للمستخدمين ذوي الخبرة وأولئك الذين يستعملون الخدمة لأول مرة، فأنت -كمستخدم- تريد أن تكون مطمئنًا للرد على أسئلتك واستفساراتك بسرعةٍ وكفاءة.

أردتُ مشاهدة نتفليكس عن طريق Chromecast، ولكن عندما حاولتُ توصيل حاسوبي جاءتني رسالة خطأ تقول إنه “لم يعثر على أي أجهزة”. فتحدثت إلى ممثل خدمة العملاء، والذي شرح لي ما حدث. ثم أعطاني حلًا: أن أثبت ExpressVPN على جهاز الراوتر.

محادثة خدمة عملاء ExpressVPN - لا تعمل VPN مع Chromecast

نص محادثتي مع فريق خدمة الدعم

على موقع ExpressVPN وسيلةٌ أخرى للتواصل هي الاستمارة، حيث يمكنك أن تشرح مشكلتك ثم تنتظر أن يصلك الرد عبر البريد الإلكتروني. ولا يظهر رقم هاتف على الموقع، أي لا يمكن للمستخدمين التواصل مباشرةً مع فريق خدمة الدعم.

موقع الدعم مُنظم جيدًا وسهل التصفح. وهناك قائمةٌ شاملةٌ لشروحات حل المشكلات، من كيفية الكشف عن السرعات المنخفضة إلى معاني رسائل أخطاء معينة، وقد أعجبتني كثيرًا، خاصةً المقالات التي تشرح كيفية التثبيت، فكلها مقالاتٌ متعمقة، وهي متوفرةٌ لكل المنصات المدعومة، بما في ذلك تطبيقات ExpressVPN والتثبيت اليدوي. ومعلومات الدعم متوفرةٌ حاليًا بالإنجليزية والهولندية والفرنسية والألمانية والإيطالية والإسبانية والبرتغالية.

لماذا يعتبر الدعم مهمًا؟

في حين يعتقد الغالبية أن الدعم الجيد هو ضروري فقط عند تثبيت VPN، وناك العديد من الحالات الأخرى التي قد تحتاج إلى دعم العملاء. إن الاتصال بخادم معين، وتغيير بروتوكول الأمان، وتهيئة الشبكة الافتراضية الخاصة على جهاز التوجيه الخاص بك، كلها حالات يمكن أن يكون الدعم فيها مفيدًا. نحن نتحقق من جميع مزودي VPN لمعرفة ما إذا كان الدعم متاح في جميع الأوقات (حتى في وقت متأخر من الليل)، ومدى سرعة الاستجابة، وإذا كانوا يقومون بالإجابة على استفساراتنا.

الأسعار 9.8

قد يكون ثمن الاشتراك الشهري في ExpressVPN أعلى بعض الشيء من المتوسط إذا ما قورن بغيره من خدمات VPN، ولكنني أرى أن جودة الخدمة تستحق هذه الزيادة. فهو سعرٌ معقولٌ بالنظر إلى ما يقدم من الخصائص والميزات عالية القيمة.

يُظهر موقع ExpressVPN عدة باقات يمكنك الاختيار من بينها، أغلاها باقة الاشتراك الشهري، كما هو الأمر مع خدمات VPN الأخرى. وأفضل اشتراكٍ بالنظر إلى القيمة هو الاشتراك السنوي، وهو الآن متاحٌ بخصم 49%، مع 3 أشهر مجانية، مما يعني أنك ستحصل على 15 شهرًا من خدمة VPN. وهناك تخفيضٌ أيضًا على الاشتراك نصف السنوي.

احصل على خصمٍ بنسبة 49% على اشتراك ExpressVPN بالإضافة إلى 3 أشهر مجانية

ومع كل باقةٍ ضمان 30 يومًا لاسترداد المال، أي أن بإمكانك استرداد ثمن الاشتراك الشهري كاملًا حتى إذا استعملت الخدمة لمدة 30 يومًا. وقد جربتُ إلغاء الاشتراك واسترداد المال، ويمكنني أن أقول إن إلغاء الاشتراك كان في غاية السهولة. يمكنك التحدث إلى أحد ممثلي الخدمة عبر المحادثة النصية المباشرة، أو أن تتجه إلى إعدادات الاشتراك على نسخة الحاسوب من الموقع. لن يُطلب منك أن تملأ استمارة أو أن تبرر رغبتك لإلغاء الاشتراك، مما يعني أن ExpressVPN واثقٌ بالخدمة التي يقدمها، وهذه علامةٌ مطمئنة.

ExpressVPN Chat - إلغاء الخدمة

ألغيتُ اشتراكي عبر المحادثة النصية واسترددتُ نقودي، ولم يتوجب عليَّ إجابة أي أسئلة

يقبل ExpressVPN نطاقًا واسعًا من وسائل الدفع، من بطاقات الائتمان وPayPal إلى العملات المشفرة مثل البتكوين.

عروض المزودين والخطط التالية

اكتب تقييما عن ExpressVPN

قم بتقييم VPN

يثق مستخدمونا في ترتيبنا! شركات VPN لا يمكنها تغيير أو مسح مراجعاتنا

المشاركة والدعم

إن WizCase موقع مراجعات محايد يقوم على دعم قرائه، مما يعني أننا قد نربح نسبة من المال إذا قررت الشراء من خلال الروابط التي نضعها على موقعنا، لكنك لن تدفع أي مبلغ إضافي على أي شيء تشتريه من على موقعنا، بل تأتي نسبتنا مباشرة من الجهة المالكة للمنتج.

ادعم WizCase لتساعدنا على تقديم نصائح أمينة ومحايدة. شارك موقعنا مع أصدقائك لتدعمنا!