دليل فهم حلف العيون الخمسة، التسعة، الـ 14 قبل اختيار أي شبكة افتراضية خاصة!

Published by فالنتين ميلنر on سبتمبر 17, 2018

دعونا نواجه الأمر، تعد الخصوصية أمرا هاما جدا لمعظم الأشخاص. ومؤخرا، يبدو أن حماية خصوصيتك أصبح أقرب إلى المستحيل في عصرنا الرقمي. كل موقع الكتروني تزوره وكل دردشة تقوم بها يمكن تسجيلها وتخزينها. معظم الأشخاص يعتقدون أنهم إذا لم يكونوا يقومون بأي شيء خاطئ، فلن يهتم أحد بما يقومون به.

وللأسف، بين مقدم خدمة الانترنت لديك والوكالات الحكومية المختلفة (الأخ الكبير) هناك الكثير من العيون على كل حركة تصدر منك.

أحدا مزايا استخدام شبكة افتراضية خاصة أنها يمكنها تشفير أنشطتك على الانترنت، مما يجعل من المستحيل وقوع بياناتك في الأيدي الخاطئة. ولكن ماذا لو كان مقدم خدمة الشبكة الافتراضية الخاصة ملتزم بتقديم بياناتك للحكومة. فحيث أنهم من يقومون بتشفيرها، فسيتمكنون كذلك من فك التشفير.


 هناك تحالف سيشارك بياناتك بين الوكالات الحكومية المختلفة حول العالم

نسمع دائما عبارات مثل “العيون الـ 5”، “العيون الـ 9”، و“العيون الـ 14” خاصة عندما نناقش الشبكات الافتراضية الخاصة. ما الذي يعنيه ذلك؟ بينما يبدو ذلك اسم تحالف سحري، إلا أنه في الواقع تحالف للرقابة الدولية. فهم يمثلون دولا مختلفة حول العالم يعملون معا لجمع ومشاركة كل المعلومات الرقابية الضخمة. بتعبير أبسط، يعملون ككتلة “تجسس” عالمية موحدة تراقب وتسجل كل أنشطتك.

في هذا الدليل المفصل، سنشرح كل أنظمة ذلك التحالف الرقابي. نعلم أن ذلك يعد عاملا حاسما عند اختيار خدمة شبكة افتراضية خاصة مناسبة!

هل الولاية القضائية للشبكة الافتراضية الخاصة تهم؟

من الصعب بعض الشيء تحديد مدى تأثير الولاية القضائية للشبكة الافتراضية الخاصة على بياناتك وخصوصيتك. فبعد كل شيء، هذا التحالف الرقابي يعمل حول العالم، ويراقب معدل تفاعلاتنا. لذا، على الرغم من أن معظم الأشخاص قد ينصحونك بالبحث عن شبكة افتراضية خاصة “خارجية”، إلا أن ذلك قد لا يكون “الحل المناسب”.

لقد اكتشفنا مؤخرا أن السلطات الأمريكية تفرض على PureVPN، شبكة افتراضية خاصة من هونج كونج بسياسة “عدم الاحتفاظ بالسجلات”، تسليم كل بيانات المستخدمين بحيث تتمكن من القبض عليهم ومن ثم توجيه الاتهامات إليهم. الأمر الصادم هو حدوث كل ذلك في دولة ليست جزء من تحالف العيون الـ 5/9/14 ومع شبكة افتراضية خاصة تعد بالحفاظ على عملائها “غير مرئيين!”

مثل هذه القصص تؤكد أن الإعلانات والسياسات التسويقية التي تستند إلى عدم الاحتفاظ بالسجلات لا توضح دائما حقيقة الأمور. وعلى الرغم من أنه من المفضل دائما البقاء مع خدمة شبكة افتراضية خاصة تقع في أماكن مثل بنما و الجزر العذراء البريطانية، حيث أنها مواقع احترافية جدا فيما يتعلق بالخصوصية ولا تستجيب لمطالب الوكالات الحكومية الأخرى، إلا أنه من الأفضل أن تأخذ من وقتك بضع دقائق لقراءة سياسة الخصوصية وتقييمات مستخدمين فعليين قبل القيام بأي عملية شراء لأي خدمة.

أفضل خدمة لشبكة افتراضية خاصة تقع خارج حلف العيون الـ 14

معظم الشبكات الافتراضية الخاصة تقع في دول العيون الـ 14، خاصة داخل الولايات المتحدة. ولكن لا يعني ذلك أن عليك التضحية بخصوصيتك. نقدم لك 6 شبكات افتراضية خاصة لا تحتفظ بالسجلات وتقع في دول غير تابعة لتلك العيون الـ 14.

Panama

British Virgin Island

Romania

Seychelles

Singapore

Switzerland

خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة الموجودة في دول العيون الـ 14 ومقاطعاتهم

وضعنا قائمة لخدمات الشبكات الافتراضية الخاصة في كل من دول العيون الـ 14. الق نظرة عليها!

أشهر الشبكات الافتراضية الخاصة في دول العيون الخمسة:

  • PIA، IPVanish،  Hotspot Shield،  HideMyAss،  SaferVPN،  My Expat Network،  Betternet،  TunnelBear،  SurfEasy،  Windscribe،  VPN Unlimited

أشهر الشبكات الافتراضية الخاصة في دول العيون التسعة:

  • ActiVPN،  GooseVPN،  BeeVPN،  Unlocator،  OperaVPN

وجدنا هذه الشبكات الافتراضية الخاصة في دول العيون الـ 14:

  • Avira Phantom VPN،  Zenmate،  AirVPN،  PrivateVPN،  

تحالف رقابة العيون الخمسة

يمتلك هذا التحالف تاريخا حافلا يرجع إلى الحب العالمية الثانية والاتفاقية البريطانية الأمريكية. مما أنشأ شراكة رسمية بين الولايات المتحدة وبريطانيا لمشاركة المعلومات الاستخباراتية الحيوية. واستمر ذلك خلال الحرب الباردة ثم أصبح أقوى في أعقاب الحرب الدائمة والأبدية “على الإرهاب”.

والآن، هذه الدول الخمسة التي تعمل يدا بيد على جمع وتسجيل كل أنشطتك:

  • بريطانيا
  • الولايات المتحدة
  • نيوزيلندا
  • كندا
  • استراليا

وليس غريبا أن تكون بعض هذه الدول كذلك هي الأشهر في الإساءة لخصوصية مستخدمي الانترنت. هل تتذكرون ادوارد سنودن؟ لقد كشف عن أنشطة التجسس غير القانونية التي قامت بها الولايات المتحدة مع حلفائها عام 2013. مما أحيا وأعاد التركيز على مدى مصداقية هذا التحالف.

وهناك عيب آخر لاختيار شبكة افتراضية خاصة في دول العيون الخمسة أن بياناتك لن تظل خاصة أبدا. لأنهم يجبرون كل الشركات على تقديم بيانات المستخدمين. في الواقع، يكون الموقع بالغ الحدة في الولايات المتحدة حيث تستخدم السلطات أوامر قضائية إلزامية بتقديم تلك المعلومات.

العيون التسعة

الدول في هذا الحلف الرقابي تتضمن كل دول العيون الخمسة بالإضافة إلى:

  • فرنسا
  • هولندا
  • الدنمارك
  • النرويج

تشارك هذه الدول بطرق مختلفة. على سبيل المثال، تمنح الدنمارك تصريحا لوكالة الامن القومي لتركيب أسلاك ألياف ضوئية تدخل وتغادر البلد. وفي المقابل، تقدم وكالة الأمن القومي للاستخبارات الدنماركية القدرة على الوصول لكل تقنياتها وبرامجها. بشكل عام، هذه الدول مع الدول الخمسة الأولى يجب أن تتجنبها عند اختيار شبكة افتراضية خاصة!

العيون الـ 14

دول رقابة العيون الـ 14 تتضمن الدول السابقة بالإضافة إلى:

  • بلجيكا
  • ألمانيا
  • إيطاليا
  • السويد
  • اسبانيا

اللقب الرسمي لهذا التحالف هو استخبارات إشارات “SIGINT” كبار أوروبا (SSEUR). تم إنشاءه للتوسع في تسجيل ومشاركة البيانات إلى هذه الدول.

أفكارنا النهائية!

لديك الآن كل ما تحتاج إليه فيما يتعلق بفهم دول العيون الخمسة، التسعة، والـ 14 والولاية القضائية للشبكة الافتراضية الخاصة. فلا يعني شيئا أن يكون بالولايات المتحدة العدد الأكبر من خدمات الشبكات الافتراضية الخاصة في العالم. ومع ذلك، فإننا ننصح باختيار شبكة افتراضية خاصة خارج ذلك التحالف لحماية وخصوصية أفضل. فبعد كل ذلك لن ترغب بأن “يتجسس” أحدهم عليك أثناء تصفحك للانترنت، أليس كذلك

فالنتين ميلنر
فالنتين ميلنر كاتبة خبيرة لديها خبرة في الحماية الإلكترونية. بدأت عملها لشركة خاصة قبل أن تبدأ عملها الخاص.