مراجعة Hola 2021: هل يستحق الشراء؟

ما الذي ننظر إليه؟

الإفشاء:
رسوم الإحالة

قد يحصل Wizcase على عمولة شراكة عندما يشتري أحد المستخدمين منتجًا من خلال روابطنا، لكن هذا لا يؤثر على محتوى المراجعات التي ننشرها أو المنتجات والخدمات التي نراجعها. وقد يحتوي محتوانا على روابط مباشرة لشراء منتجات تنتمي إلى برامج شراكة.

الملكية

شركة Kape Technologies PLC المالكة لـ Wizcase تملك برامج CyberGhost وZenMate وPrivate Internet Access وIntego التي قد نراجعها على هذا الموقع.

مراجعاتنا

يحتوي WizCase على مراجعات أعدها مراجعونا المجتمعيون وفقًا لفحصهم المستقل والاحترافي للمنتجات.

معايير المراجعات

جميع المراجعات المنشورة على WizCase تخضع لمعاييرنا الصارمة للمراجعة لضمان أن تقوم كل مراجعة على الرأي المستقل الأمين للمراجع وعلى فحص احترافي للمنتج/الخدمة. وتُلزِم هذه المعايير المراجع بمراعاة الخصائص والسمات التقنية للمنتج إلى جانب قيمته التجارية للمستخدمين، وهو ما من شأنه أن يؤثر على تصنيف المنتج في الموقع.

نظرة عامة على Hola مايو 2021

Hola VPN برنامج شائع الاستخدام “شبيه بالـ VPN” (لأنه يعتمد على شبكة P2P)، لكنه معروف بما ارتكبه سابقًا من انتهاكات للخصوصية وسوء إدارة لبيانات المستخدمين. ومع وضع ذلك في الاعتبار، أردت اختباره بنفسي لأعرف إن كان بالسوء الذي سمعت عنه.

ونظرًا لأن اشتراك Hola المجاني سيئ السمعة، أردت أن أعرف إن كان اشتراك Plus المدفوع تجنب نفس الأخطاء وكان يستحق الشراء عمومًا. وفي السوق عدد من برامج الـ VPN المدفوعة التي تقدم جودة عالية بأسعار مناسبة، لذا ليس من الحكمة أن تشتري جودة أقل بتكلفة أعلى. فمثلًا، CyberGhost هو برنامج الـ VPN الأفضل سعرًا، ويسمح بتوصيل 7 الأجهزة (ومزايا أكثر بكثير، منها تقديم تطبيقات أصلية باللغة العربية).

ولأعرف إن كان Hola يستحق الاستخدام، بحثت في قدراته على تشغيل منصات المشاهدة، وأمنه وبنيته التحتية، وحفاظه على الخصوصية والشكاوى السابقة منه، وسرعته، وغيرها. وقد أبهرني كثيرًا أداؤه في واحدة من هذه العوامل (المشاهدة)، لكنه خيب أملي في معظم العناصر الأخرى، من الأمان إلى الخصوصية. فمرِّر إلى الأسفل لتعرف لماذا لا يمكنني حاليًا أن أرشح لك Hola VPN (تلميح: لأنه بطيء وغير آمن).

إذا أردت أن تطلع على ميزات Hola لترى أداءه بنفسك، يمكنك أن تجرب اشتراك Hola VPN المدفوع مجانًا لمدة 30 يومًا مستفيدًا من ضمان استرداد المال.

جرب Hola VPN الآن!

لا تملك وقتًا؟ إليك ملخص قصير (زمن القراءة: دقيقة واحدة)

  • يتخطى حجب نتفليكس وغيرها العديد من خدمات المشاهدة: تمكنت من تخطي حجب نتفليكس وبرايم وHulu وHBO وBBC iPlayer وغيرها باستخدام Hola VPN، حتى باستخدام النسخة المجانية! تعرف على مواقع المشاهدة التي تمكنت من تخطي حجبها.
  • سرعات عالية من الخوادم المحلية: حصلت على أعلى السرعات عند الاتصال بالخوادم الأقرب إليّ (المملكة المتحدة وألمانيا)، بينما كانت الخوادم البعيدة عني -في الولايات المتحدة وأستراليا- أبطأ بدرجة ملحوظة. انتقل إلى نتائج اختبارات السرعة.
  • يفتقر إلى ميزات الأمان والخصوصية: البنية التحتية المكونة من خوادم تعمل بتقنية P2P، وغياب التشفير، والسياسة الضعيفة لمنع الاحتفاظ بالسجلات كلها علامات مقلقة على ضعف الأمان. تعرف على مدى أمان Hola VPN.
  • يدعم أجهزة متعددة ويسمح بتوصيل 10 في نفس الوقت: وصَّلت 6 أجهزة مختلفة في وقت واحد وأعجبني استقرار الاتصال. تعرف على الأجهزة التي يعمل عليها البرنامج.
  • يقدم خدمة مجانية وأخرى مدفوعة: تعمل النسخة المجانية كشبكة VPN عالمية بتقنية القرين للقرين (P2P)، فتشارك موارد حاسوبك مع مستخدمين آخرين عندما لا يكون قيد الاستخدام. ويمكنك الترقية إلى اشتراك Hola VPN Plus لتجنب مشاركة موارد جهازك. اطلع على جميع خيارات الأسعار.

جرب Hola VPN اليوم!

يتخطى Hola VPN حجب أكثر من 10 من منصات المشاهدة (نتفليكس وأمازون برايم فيديو وديزني بلس وHulu وBBC iPlayer وغيرها)

أبهرني Hola VPN بعدد خدمات البث التي يقدر على تخطي حجبها حتى بنسخته المجانية. فقد تمكنت في أثناء الاختبارات من تشغيل نتفليكس (الولايات المتحدة وكندا واليابان والمملكة المتحدة وغيرها)، وأمازون برايم فيديو (الولايات المتحدة والمملكة المتحدة)، وديزني بلس (جميع المكتبات) وHBO Max وHBO NOW وBBC iPlayer وHulu وUKTV.

تزعم مواقع المراجعة الأخرى أن نسخة Hola المجانية لا تسمح بالمشاهدة إلا لساعة واحدة يوميًا، لكني وجدت طريقة للتحايل على ذلك: فبعد أن شاهدت نتفليكس لمدة 30 دقيقة، أغلقت النافذة وانتظرت لـ 5 ثوانٍ ثم عدت إلى نتفليكس، فعاد العداد إلى نقطة الصفر!

نتفليكس: تخطى حجبه بنجاح

تلقيت مفاجأة سارَّة حين رأيت أن Hola VPN باشتراكيه المجاني والمدفوع قادر على تخطي حجب مكتبات نتفليكس دون ظهور خطأ الوكيل. والاختلاف الوحيد بين الاشتراكين كان في السرعة؛ فالمجاني أبطأ بنسبة 50% تقريبًا.

لقطة شاشة لـ Hola VPN فك حظر The Martian على Netflix US

شاهدت فيلم The Martian على نتفليكس البريطاني مستخدمًا اشتراكي Hola VPN المجاني والمدفوع

استغرق التحميل المؤقت 3 ثوانٍ فقط في المتوسط قبل بدء العرض على كل الخوادم التي اختبرتها، وقد انطبق هذا الأداء الرائع على جميع الخوادم حتى البعيدة منها، كالتي تقع في الولايات المتحدة أو أستراليا.

ورغم أنني لم أتمكن من تجربة كل مكتبات نتفليكس المتاحة، فقد نجح Hola VPN بثبات في تخطي حجب مكتبات البلدان التالية:

  • الولايات المتحدة
  • المملكة المتحدة
  • كندا
  • ألمانيا
  • بولندا
  • اليابان
  • أستراليا

للأسف استغرقت مكتبات المناطق البعيدة عني (مثل الولايات المتحدة وكندا وأستراليا واليابان) مدة تصل إلى دقيقة حتى تصل جودة العرض إلى full HD. وستختلف تجربتك وفقًا لقرب الخوادم منك؛ ففي حالتي كانت الخوادم الأقرب أفضل أداءً.

شاهد نتفليكس مع Hola VPN

أمازون برايم: تخطى حجبه بنجاح

نظرًا لأن حسابي على أمازون مرتبط بالمملكة المتحدة، يمكنني فتح مكتبة برايم فيديو البريطانية من أي مكان في الاتحاد الأوروبي (حيث أعيش). ورغم أنني لم أتمكن من الاتصال بخادم خارج الاتحاد الأوروبي، كنت لأتلقى رسالة خطأ إذا لاحظ برايم أنني متصل ببرنامج VPN. وقد تمكنت من تخطي حجب مكتبة المملكة المتحدة من بولندا، وشهدت أداءً مثاليًا اتسم بسرعات مرتفعة وجودة عالية دون ظهور أخطاء، ما يعني أن Hola نجح في مهمته.

لقطة شاشة لـ Hola VPN لإلغاء حظر HANNA على Amazon Prime Video

تخطي Hola VPN حجب أمازون برايم بسهولة وتمكنت من مشاهدة مسلسل HANNA بجودة عالية

شاهد أمازون برايم الآن!

Hulu: تخطى حجبه بنجاح

سمحت لي خوادم Hola VPN الأمريكية (خاصة الخادمين US #1102 و#1237) بعرض كل محتوى Hulu في ثوانٍ معدودة، فشاهدت فيلم Ford v Ferrari دون أن تظهر لي مشكلات أو رسائل خطأ، ولم يستغرق تحميله سوى ثانيتين وارتفعت الجودة إلى full HD في 10 ثوانٍ فقط! (الصورة تعرض شعار HBO لأن Hulu يضع شعار شركة الإنتاج الأصلية لكل عمل).

لقطة شاشة لـ Hola VPN لإلغاء حظر Ford v Ferrari على Hulu

حظيت بتجربة رائعة في مشاهدة Hulu مستعينًا بخوادم Hola VPN الأمريكية

شاهد Hulu مع Hola VPN

ديزني بلس: تخطى حجبه بنجاح

عندما شغلت مكتبات ديزني بلس الأمريكية والبريطانية والأسترالية والألمانية، نجحت جميع الخوادم في تخطي حجب الخدمة، فشاهدت Hamilton بعد أن استغرق تحميله ثانيتين فحسب! ورغم أن الخوادم الأمريكية والأسترالية استغرقت ما يصل إلى دقيقة لرفع جودة العرض إلى full HD، كانت كل مشاهداتي مستقرة بمجرد أن بدأت.

لقطة شاشة لـ Hola VPN لإلغاء حظر Hamilton على Disney +

تمكنت من مشاهدة Hamilton بدقة full HD على ديزني بلس باستخدام Hola VPN

شاهد ديزني بلس مع Hola VPN

HBO Max وHBO NOW: تخطى حجبهما بنجاح

عندما اختبرت Hola VPN في تشغيل HBO Max وHBO NOW، عمل كلاهما بأداء مثالي. فقد جربت تشغيل الخدمتين باستخدام خوادم أمريكية متعددة (#1102 و#1577 و#640)، ونجحت جميعها في تخطي حجب منصتي HBO للمشاهدة، فشاهدت Doom Patrol على HBO Max وPerry Mason على HBO NOW بعد ما يقرب من 15 ثانية من التحميل المؤقت لكل مسلسل، كما عُرضت جميع الأعمال بدقة full HD في غضون 10 ثوانٍ دون انقطاع خلال الحلقات الثلاث التي شاهدتها.

لقطة شاشة لـ Hola VPN فك حجب Doom Patrol على HBO Max

تخطيت حجب HBO Max وHBO NOW مستعينًا بخوادم Hola VPN الأمريكية

شاهد HBO مع Hola VPN

BBC iPlayer: تخطى حجبه بنجاح

العديد من برامج الـ VPN التي اختبرتها لا تقدر على تخطي حجب BBC iPlayer لأن BBC طورت تقنيتها للحجب الجغرافي، لذا فوجئت كثيرًا بقدرة اشتراكي Hola Free وPlus على تشغيل هذه الخدمة لأشاهد كلًا من Killing Eve وThe Nest بجودة عالية.

اعتمدت أساسًا على ميزة الاتصال التلقائي في Hola VPN، فاختارت لي أسرع خوادم المملكة المتحدة وفقًا لموقعي. وعندما اخترت الخوادم اليدوية، حصلت على نتائج جيدة من الخوادم UK #1767 و#84 و#1602 التي لم يستغرق التحميل معها جميعًا سوى ثانيتين وعمل بدقة full HD.

لقطة شاشة لإلغاء حظر Hola VPN Killing Eve على BBC iPlayer

يمكنك تخطي حجب BBC iPlayer حتى مع اشتراك Hola VPN Free

شاهد BBC iPlayer الآن!

السرعة7.0

فوجئت بالنتائج المتباينة لسرعات Hola VPN. فسرعة اتصالي في بولندا تبلغ 300 ميجابت في الثانية، وتمنحني عمومًا متوسط سرعة يبلغ 100 ميجابت في الثانية عند الاتصال ببرامج الـ VPN المميزة. وبالنظر إلى أنني أجريت هذه الاختبارات مستعينًا باشتراك Plus المدفوع من Hola، أصبت بخيبة أمل. فأنا أتفهم أن الخوادم البعيدة عني ستمنحني سرعات أقل، لكني حين جربت الخوادم الأمريكية والأسترالية كانت سرعاتي أقل من 8 ميجابت في الثانية، وهذه أدنى سرعات حصلت عليها على الإطلاق من بين كل المرات التي اتصلت فيها بخوادم في هاذين البلدين.

لقطة شاشة لاختبارات سرعة Hola VPN من المملكة المتحدة (47 ميجابت في الثانية) وألمانيا (56 ميجابت في الثانية) والولايات المتحدة (7 ميجابت في الثانية) وأستراليا (5 ميجابت في الثانية)

سرعات Hola VPN أبطأ من منافسيه من برامج الـ VPN المميزة الأخرى

كانت هذه السرعات كافية للمشاهدة بدقة full HD والتصفح العادي (فهذا لا يتطلب إلا 5 ميجابت في الثانية)، ولا يُفترض أن تؤثر عليك إلا إذا كنت تنوي المشاهدة بدقة 4K (التي تحتاج إلى سرعة 25 ميجابت في الثانية على الأقل). فإذا كانت أولويتك عند استخدام الـ VPN هي الحصول على أعلى سرعات ممكنة، أوصيك بتجنب Hola VPN وإلقاء نظرة على CyberGhost بدلًا منه؛ فالأخير من أرخص برامج الـ VPN في السوق، وكانت سرعاته من أعلى ما شهدت في اختباراتي.

هل تكفي سرعات Hola VPN لممارسة الألعاب؟ (نعم)

قد يتسبب استخدام الـ VPN أحيانًا في حدوث تباطؤ، لذلك سعدت كثيرًا بأداء Hola VPN الذي وفر لي سرعات عالية عندما اختبرته بينما ألعب Call of Duty: Modern Warfare وRocket League، فكان زمن استجابة الاتصال (تأخر الخادم) منخفضًا، وهذا مهم جدًا لسرعات اللعب.

متوسط زمن استجابة اتصالي عند لعب Call of Duty دون استخدام VPN هو 43 مللي ثانية (كلما قل الزمن بالمللي ثانية كان ذلك أفضل). وعند الاتصال بـ Hola VPN ارتفع المتوسط إلى 58 مللي ثانية (بنسبة 34%). أما مع Rocket League فزمن الاستجابة دون استخدام VPN هو 34 مللي ثانية، وزاد إلى 62 مللي ثانية عند الاتصال بـ Hola (بنسبة 82%). قد تبدو الزيادة كبيرة عند النظر إلى النسبة المئوية، لكن أي استجابة تحت مستوى 70 مللي ثانية تكفي للألعاب عالية السرعة. ضع في اعتبارك أنني استخدمت الخوادم الأقرب إليَّ في أثناء الاختبارات، لذا قد تكون نتائجك أسوأ بكثير إذا جربت ذلك مع خوادم أبعد.

جرب اللعب مع Hola VPN

لماذا تعتبر السرعة مهمة؟

تحدد السرعة مدى سرعة تحميل المحتوى، لذا إذا كنت تستخدم التورنت أو تشاهد أحد البرامج مباشرة على الإنترنت فأنت تحتاج أن تكون السرعة مشابهة إلى حد ما لسرعة الإنترنت العادية. بما أن VPN يقوم بتشفير البيانات الخاصة بك، عادة ما يستغرق وقتا أطول قليلا لإرسال البيانات ذهابا وإيابا، مما يمكن أن يبطئ اتصالك. ومع ذلك، إذا كان مزود خدمة الإنترنت الخاص بك يبطئ اتصالك عمدا (المعروف أيضا باسم اختناق) قد يزيد VPN من سرعة الإنترنت الخاص بك. اختبار VPN غير مجدي إلى حد ما لأنه تظهر خوادم جديدة تؤثر على السرعة. يمكن أن تختلف سرعتك أيضا وفقا لموقعك، لذلك قد لا يتطابق اختبار السرعة لديك مع اختبارنا. وبالرغم من ذلك فقد اختبرنا السرعة في العديد من المواقع لنقدم لكم متوسط السرعة.

الخوادم8.0

شبكة الخوادم: بنية تحتية فريدة مكونة من خوادم P2P

يُعرف Hola بأنه “شبيه بالـ VPN” لأنه يعتمد على شبكة مشتركة بين المستخدمين تعمل بتقنية القرين للقرين (P2P) بدلًا من إقامة بنية تحتية من الخوادم المخصصة للخدمة، أي أنك ستتمكن من الاتصال بخوادم في كل بلدان العالم تقريبًا، لكن هذا يعني أيضًا أن موارد جهازك سيستخدمها الآخرون. أما إذا كنت لا تريد أن تكون قرينًا يستخدمه الآخرون فيمكنك الترقية إلى اشتراك Plus، ومعه ستتمكن أيضًا من استخدام شبكة Hola VPN الهجينة التي تجمع بين الأقران وبين البنية التحتية لخوادم الـ VPN لتحصل على اتصالات أكثر استقرارًا وسرعات أعلى.

استغرق Hola نحو 10-15 ثانية للاتصال بكل خادم اختبرته، وهو زمن انتظار أطول من معظم برامج الـ VPN الأخرى التي جربتها، لكنه يظل قصيرًا إلى حد معقول. أما المخيب للآمال فهو أن الخوادم اليدوية لن تُظهِر لك مواقعها، فلن تتمكن من اختيار أقرب خادم إليك على الفور، ما قد يزيد زمن الانتظار.

الأمان: مخاوف سابقة وغياب مقلق للتشفير

كما ذكرت في السطور السابقة، فبنية Hola VPN التحتية التي تعتمد على خوادم بتقنية القرين للقرين ليست آمنة من المخاوف الأمنية. ونظرًا لأن Hola يسوق لنفسه على أنه VPN، فالمرجح أن كثيرًا من مستخدمي النسخة المجانية لا يدركون أن بيانات اتصالهم بالإنترنت ليست مشفرة، وهذا مقلق بما يكفي، لكن البنية التحتية المقامة بتقنية P2P تزيد الطين بلة.

عندما تتصل بـ Hola وتتصفح موقع ويب وأنت تظن أنك هويتك مجهولة في أثناء التصفح، فأنت في الواقع ترسل هذه البيانات غير المشفرة عبر جهاز شخص آخر. وهذا يعني أن ذلك الشخص يقدر على اعتراض بياناتك، أو أن الآخرين قد يستخدمون عنوان IP الخاص بك للدخول إلى محتوى غير قانوني (عندما يستخدمونك قرينًا)، وهذا قد يعرضك لمشكلة خطيرة إذا ارتبط نشاط إلكتروني غير قانوني بجهازك حتى لو لم تكن أنت من مارسته.

أجريت بعض الاختبارات المتعلقة بعناوين DNS وسعدت لأن Hola نجح في اجتيازها دون مشكلات. لكني شعرت بخيبة أمل لافتقار تطبيق الحاسوب إلى ميزات أمان مناسبة، فالميزة الحقيقية الوحيدة هي مفتاح إيقاف التطبيقات الذي يوقف عمل تطبيقات معينة إذا انقطع اتصال الـ VPN، وإن كنت لأُفضِّل عليه مفتاح إيقاف عامًا يوقف اتصال الإنترنت بالكامل لأن مفتاح إيقاف التطبيقات لا يوفر نفس مستوى الأمان.

لقطة شاشة لـ Hola VPN اجتياز اختبارات تسرب DNS

يحافظ Hola VPN Plus على إخفاء عناوين IP وDNS الحقيقية

ومن المعروف أيضًا أن الخدمة عملت جزءًا من شبكة بوت نت (شبكة من أجهزة الكمبيوتر المستخدمة في الأنشطة الإجرامية دون علم أصحابها) في عام 2015، فقد بيعت نطاقات سرعة مستخدمي Hola كجزء من أعمال شركة Luminati الشقيقة لـ Hola، والتي أرسلت بعد ذلك كميات هائلة من البيانات إلى أهداف معينة (فيما يُعرف باسم هجوم DDoS). ورغم أن هذا كان منذ بضع سنوات، فلم يضف Hola VPN أي تحسينات أمنية منذ الهجوم.

وإذا أردت برنامج VPN أكثر أمانًا يحتوي على ميزات أمنية مثبتة الكفاءة، فـ ExpressVPN خيار أفضل لأنه يوفر اتصالات مشفرة بالكامل، ومفتاح إيقاف، وأداة لحظر الإعلانات والبرمجيات الخبيثة، كما يقدر على اجتياز القيود الحكومية الصارمة حتى في الصين. ويمكنك أن تجرب ExpressVPN مجانًا لمدة 30 يومًا بفضل ضمانه لاسترداد المال، كما يمكنك أن تتواصل مع خدمة عملاء ExpressVPN باللغة العربية.

تمتع بالحماية مع ExpressVPN

الخصوصية: يجمع بيانات كثيرة وسياسته لمنع الاحتفاظ بالسجلات لا يُعتمد عليها

ألقيت نظرة على سياسة Hola للخصوصية لأعرف المزيد عن جهوده لحماية خصوصية المستخدمين.

“تسجيل البيانات: قد يشمل تسجيل البيانات المعلومات التالية: نوع المتصفح، وصفحات الويب التي تزورها، والوقت الذي تقضيه في تلك الصفحات، وأوقات الزيارة وتواريخها”.

هذه من أهم النقاط التي أضعها في اعتباري عند تحليل خدمة VPN، وللأسف يدفعني Hola VPN إلى التساؤل عما إذا كان من الصائب استخدامه؛ فإذا كان يتتبع كل ما تفعله في أثناء اتصالك به، فما الفائدة من استخدامه باستثناء تخطي حجب منصات المشاهدة؟

تحققت أيضًا من الإعدادات وفوجئت بأن خيار منع الاحتفاظ بالسجلات “No Logs” كان معطلًا افتراضيًا حتى في اشتراك Plus المدفوعة.

لقطة شاشة لإعداد عدم وجود سجلات في Hola VPN

من المؤسف أن أرى خيار منع الاحتفاظ بالسجلات مضبوطًا افتراضيًا على وضع الإيقاف في برنامج VPN

وإلى جانب ما سبق، يسجل Hola VPN المعلومات التالية:

“المعلومات الشخصية التي قد نجمعها ونحتفظ بها تشمل عنوان IP الخاص بك واسمك وعنوان بريدك الإلكتروني واسم الجهاز ومعلومات الدفع وإرسال الفواتير…”

يستطيع البرنامج تتبع جميع أنشطتك على الإنترنت ومعلومات الدفع وعنوان IP الأصلي واسمك (سواء كان حقيقيًا أم مزيفًا). وإذا سجلت دخولك باستخدام شبكة تواصل اجتماعي مثل فيسبوك أو Google، فستمنحه أيضًا القدرة على الوصول إلى المعلومات الأساسية المتوفرة على ذلك الحساب.

لذا أنصح بشدة بتجنب استخدام Hola VPN إذا كنت تنوي استخدامه في أي شيء تود أن تخفي هويتك في أثناء القيام به: مثل تحميل التورنت أو مشاهدة محتوى البالغين، فقد يعرضك Hola VPN لخطر أكبر في مواقف متعددة إن اجتزت القيود الحكومية أو كنت ناشطًا مجهول الهوية. وإذا أردت معرفة مزيد من المعلومات عن ما تقدر عليه برامج الـ VPN لتساعدك في حفظ أمنك، فألق نظرة على دليل المبتدئين لبرامج الـ VPN.

Hola VPN يُعرِّض معلومات مستخدميه لخطر جسيم من خلال التسويق لنفسه على أنه شبكة VPN دون أن يقدم الميزات الأساسية للخصوصية.

تحميل التورنت: غير مدعوم (لكن هذا أفضل)

يمنع Hola VPN مرور بيانات بروتوكول Bittorrent عبر شبكته، أي أنك لن تستطيع تحميل المحتوى من أي موقع تورنت أو استخدام برنامج مثل Popcorn Time، وهذا أفضل على الأرجح بسبب افتقار Hola إلى الحماية من الاحتفاظ بالسجلات وضعف خصوصية المستخدمين وغياب التشفير عن اشتراكه المجاني.

وأرشح ExpressVPN لتحميل التورنت لأنه يدعم تقنية P2P ويقدم سرعات فائقة وأمانًا مرتفعًا للتحميل بهوية مجهولة.

جرب ExpressVPN مجانًا!

هل يعمل Hola VPN في الصين؟ (لا، لكن له بديلًا أفضل)

على عكس بعض برامج الـ VPN المميزة، لا يقدم Hola VPN الأدوات الملائمة لاجتياز القيود المفروضة على الإنترنت في الصين. وبإضافة هذا إلى غياب التشفير عن نسخته المجانية، فالأفضل أن تستعين بـ ExpressVPN لتستخدم الإنترنت دون قيود في الصين.

يمكنك قراءة المزيد عن أفضل برامج الـ VPN للصين إذا كنت تدرس خياراتك لرحلة قادمة.

جرب ExpressVPN في الصين

موقع الخوادم

Hola

تجربة المستخدم7.1

توصيل الأجهزة في نفس الوقت: ما يصل إلى 10 أجهزة في وقت واحد

يمكنك توصيل ما يصل إلى 10 أجهزة في نفس الوقت باستخدام Hola VPN Plus. فقد جربت توصيل حاسوب يعمل بنظام ويندوز ولابتوب وMacBook Air وهاتف يعمل بنظام أندرويد وآيفون وبلاي ستيشن 4، ولم ألاحظ فرقًا في المشاهدة أو استقرار التصفح أو السرعات، كما لم يتباطأ اتصال أي جهاز خلال الساعة التي أجريت فيها التجربة.

التوافق مع الأجهزة: خيارات عديدة

يمكنك استخدام Hola VPN على الأجهزة التالية:

  • ويندوز
  • أندرويد
  • iOS
  • بلاي ستيشن 4
  • Chrome وFirefox وOpera وEdge وInternet Explorer

اختبرت Hola بنجاح على جميع هذه الأجهزة، لكن إذا كانت نسختك من نظام ماك قديمة فقد لا تتمكن من استخدام Hola VPN، إذ لم أتمكن في أثناء الاختبارات من توصيل جهازي من نوع MacBook Air لأن إصدار ماك المثبت عليه أقل من 10.11 ولا يدعم تشفير IKEv2.

لقطة شاشة لتطبيقات Hola Windows و Android و iOS ، بالإضافة إلى امتداد متصفح Chrome لنظامي التشغيل Windows و MacOS

يمكنك استخدام Hola VPN على أجهزة متعددة في وقت واحد

تعمل جميع ملحقات المتصفحات جيدًا، ما يسمح لك بتخطي حجب الخدمات من خلال متصفحك فقط بدلًا من التأثير على اتصال جميع أجهزتك بالإنترنت.

وإذا كنت تبحث عن برنامج VPN لنظام ويندوز تحديدًا، فستجد على الأرجح خيارًا مناسبًا في  دليل أفضل برامج الـ VPN لنظام ويندوز.

ملحقات Hola VPN للمتصفحات: مفيدة لتخطي الحجب

يقدم Hola VPN ملحقات لمتصفحات Chrome وFirefox وOpera وMicrosoft Edge، وقد اختبرتها على Chrome وFirefox ولم أواجه أية مشكلات، فكان الاتصال سريعًا وسمح لي بتخطي حجب نتفليكس وBBC iPlayer وHulu بالإضافة إلى حماية المتصفح. ضع في اعتبارك أنك عندما تستخدم Hola VPN Plus، لا يكون التشفير داخل ملحق المتصفح مُفعَّلًا افتراضيًا (أما اشتراك Free فيخلو من التشفير أصلًا).

لقطة شاشة لملحقات متصفح Hola VPN's Chrome و Firefox

يمكنك استخدام ملحقات Hola للمتصفحات للحماية وتخطي الحجب

تتجلى أهمية ملحق المتصفح إذا كنت لا تريد فتح برنامج الـ VPN الكامل في كل مرة تتصل فيها؛ فالتبديل بين الخوادم سريع وسهل ويمكنك حتى أن تتصل بخوادم مخصصة لبعض خدمات المشاهدة بعينها.

سهولة الإعداد والتثبيت: ابدأ في أقل من 5 دقائق

  1. زُر الرابط hola.org/download وحمِّل النسخة الأنسب لجهازك.
    لقطة شاشة لصفحة تنزيل Hola VPN
  2. افتح الملف (المسمى Hola-Setup.exe على نظام ويندوز) وتابع خطوات التثبيت. اختر إما حساب Free وإما Plus.
    لقطات من عملية تثبيت Hola VPN
  3. شغل Hola، واختر بلدًا، وانقر عليه للاتصال!
    لقطات شاشة توضح كيفية الاتصال بخادم دولة معينة في Hola VPN

إلغاء تثبيت Hola في ثوانٍ

يمكنك إلغاء تثبيت Hola VPN بالانتقال إلى البرامج والميزات “Programs and Features” من لوحة تحكم ويندوز Control Panel وإزالته من هناك. وإذا كنت تستخدم ماك، فاسحب تطبيق Hola VPN من التطبيقات “Applications” إلى المهملات “Trash” وأعد تشغيل جهازك.

أما على الهاتف، فيمكنك ببساطة أن تضغط ضغطة مطولة على التطبيق وتنقر على علامة X أو أن تسحبه إلى كلمة إلغاء التثبيت “Uninstall” لإزالته.

الدعم6.4

يمكنك طلب الدعم من Hola VPN بطريقتين:

  • خدمة العملاء عبر البريد الإلكتروني
  • الأسئلة المتكررة/قاعدة المعرفة

Hola VPN لا يقدم خيار المحادثات المباشرة، لكنه يوفر الدعم عبر البريد الإلكتروني. وقد سألت ممثل خدمة عملاء Hola عن كيفية زيادة سرعاتي وسُررت بتلقي الرد في غضون ساعة واحدة.

لقطة شاشة لرسالة بريد إلكتروني من الدعم الفني لـ Hola VPN تشرح كيفية تسريع VPN

تلقيت ردًا من خدمة العملاء في غضون ساعة واحدة فقط من الاتصال بها

يحتوي قسم الأسئلة المتكررة على الكثير من المعلومات عن الإعداد واستكشاف الأخطاء وإصلاحها والدفع وغيرها من المشكلات التي قد تواجهها. ورغم أنني لم أكن بحاجة إليه من أجل مساعدة تقنية، فقد قرأت العديد من الأدلة ووجدتها متقنة الكتابة وغنية بالمعلومات.

جرب Hola VPN اليوم

لماذا يعتبر الدعم مهمًا؟

في حين يعتقد الغالبية أن الدعم الجيد هو ضروري فقط عند تثبيت VPN، وناك العديد من الحالات الأخرى التي قد تحتاج إلى دعم العملاء. إن الاتصال بخادم معين، وتغيير بروتوكول الأمان، وتهيئة الشبكة الافتراضية الخاصة على جهاز التوجيه الخاص بك، كلها حالات يمكن أن يكون الدعم فيها مفيدًا. نحن نتحقق من جميع مزودي VPN لمعرفة ما إذا كان الدعم متاح في جميع الأوقات (حتى في وقت متأخر من الليل)، ومدى سرعة الاستجابة، وإذا كانوا يقومون بالإجابة على استفساراتنا.

الأسعار 7.4

بغض النظر عن الخيار المجاني، يقدم Hola VPN ثلاث باقات أسعار لاشتراكات Plus المدفوعة: 3 أعوام بسعر 2.99 دولار/الشهر، أو عام واحد بسعر 7.69 دولار/الشهر، أو شهر واحد بسعر 14.99 دولار. وكعادة اشتراكات الـ VPN، يوفر لك الاشتراك الأطول أكبر قدر من المال (على أساس شهري).

وبالنظر إلى العدد الكبير من برامج الـ VPN المتاحة في السوق التي تقدم مزايا أكثر بكثير بأسعار مماثلة، لا أعتقد أن Hola يستحق سعر اشتراكه. ويمكنك الاطلاع على صفحتنا لقسائم الخصم على برامج الـ VPN لترى أفضل العروض على عدد من أفضل برامج الـ VPN.

خيارات الأسعار

يمكنك الدفع مقابل Hola VPN Plus بالطرق التالية:

  • بطاقة خصم أو ائتمان
  • PayPal
  • Google Pay
  • Skrill
  • بعض خيارات الدفع المحلية حسب بلدك

جرب Hola VPN مجانًا مستفيدًا من ضمان استرداد المال لمدة 30 يومًا

يقدم Hola VPN ضمانًا لاسترداد المال يسري لمدة 30 يومًا ليمنحك متسعًا من الوقت لتجربة الخدمة. وإذا قررت أنك لا تريد متابعة اشتراكك، يمكنك إرسال بريد إلكتروني إلى خدمة العملاء أو ملء نموذج استرداد المال عبر موقع الويب لطلب استرداد نقودك في غضون 30 يومًا من تاريخ اشتراكك.

جربت هذا الضمان بنفسي لأعرف إن كان يعمل حقًا: فاشتركت في باقة مدتها شهر واحد لاختبار الـ VPN لبضعة أيام، ثم قدمت طلبًا لاسترداد المال من خلال نموذج الدعم المميز. ورغم أنني قدمت الطلب الساعة 10 م يوم الأحد، فقد تلقيت تأكيد رد المال سريعًا الساعة 7:30 من صباح اليوم التالي. وقد سُررت لأن Hola VPN لم يطرح أي أسئلة عن سبب رغبتي في إلغاء الاشتراك وأجاب طلب رد المال ببساطة. ونظرًا لأنني كنت قد دفعت باستخدام PayPal، فقد عاد المبلغ على الفور إلى حسابي.

لقطة شاشة لرسالة بريد إلكتروني من Hola VPN تؤكد استرداد الأموال في غضون 10 ساعات من الطلب الأصلي

يمكنك استرداد نقودك بسرعة دون أي أسئلة من خلال نموذج خدمة عملاء Hola

إذا كنت مهتمًا بنسخة Hola VPN المجانية، أنصحك بمراجعة هذا الدليل التفصيلي لبرامج الـ VPN المجانية. فصحيح أن بعض الخدمات المجانية تكون بها بعض العيوب عادةً، فالبعض الآخر يقدم خدمة أكثر تطورًا وأمانًا من Hola VPN.

جرب Hola VPN مجانًا!

عروض المزودين والخطط التالية