الإفشاء:
مراجعاتنا

يحتوي WizCase على مراجعات أعدها مراجعونا المجتمعيون وفقًا لفحصهم المستقل والاحترافي للمنتجات.

الملكية

شركة Kape Technologies PLC المالكة لـ WizCase تمتلك برامج CyberGhost وZenMate وPrivate Internet Access وIntego، والتي قد نراجعها على هذا الموقع.

رسوم الإحالة

قد يحصل WizCase على عمولة شراكة عندما يشتري أحد المستخدمين منتجًا من خلال روابطنا، لكن هذا لا يؤثر على محتوى المراجعات التي ننشرها أو المنتجات والخدمات التي نراجعها. وقد يحتوي محتوانا على روابط مباشرة لشراء منتجات تنتمي إلى برامج شراكة.

معايير المراجعات

جميع المراجعات المنشورة على WizCase تخضع لمعاييرنا الصارمة للمراجعة لضمان أن تقوم كل مراجعة على الرأي المستقل الأمين للمراجع وعلى فحص احترافي للمنتج/الخدمة. وتُلزِم هذه المعايير المراجع بمراعاة الخصائص والسمات التقنية للمنتج إلى جانب قيمته التجارية للمستخدمين، وهو ما من شأنه أن يؤثر على تصنيف المنتج في الموقع.

مقارنة بين Norton وBitdefender لعام 2021: أيهما أفضل كمضاد فيروسات؟

أحمد بهجت
آخر تحديث بواسطة أحمد بهجت في سبتمبر 09, 2021

يبدو من الوهلة الأولى أنَّ Norton وBitdefender يُقدِّمان أداءً قويًّا ويتمتعان بشهرة واسعة باعتبارهما علامتين تجاريتين عريقتين في مجال مكافحة الفيروسات، لكن لن ينال لقب أفضل مضاد فيروسات بجدارة إلا واحد فقط من بينهما، ولهذا قررتُ المقارنة بين Norton وBitdefender من حيث 15 جانبًا سعيًا وراء معرفة مضاد الفيروسات الذي سيتصدر المنافسة.

أثار إعجابي حقيقة أنَّ كلا البرنامجين مضاد فيروسات يُقدِّمان حماية منيعة أمام البرمجيات الخبيثة بكافة أنواعها — غير أنَّ Norton قد قدم في النهاية أداءً أفضل من Bitdefender. البرنامجان كلاهما يشتملان على مجموعة متنوعة من الإضافات (مثل مدير كلمات المرور، وVPN، وجدار حماية، وأدوات للرقابة الأبوية) لكن مميزات Norton تتسم بفعالية أكبر وسهولة الاستخدام وتهتم غاية الاهتمام بالجانب الأمني، أمَّا Bitdefender فإن أبرز مميزاته هي أدواته لتحسين أداء الجهاز.

لكن في النهاية، تظل أفضل وسيلة لاختيار مضاد الفيروسات الأمثل لاحتياجاتك هي تجربته بنفسك؛ إذ يُمكنك تجربة Bitdefender مستفيدًا من ضمان استرداد المال خلال 30 يومًا كي تتمكن من استرداد أموالك كاملة إن لم تكن راضيًا عن أدائه، ويُمكنك كذلك الاشتراك لدى Norton مستفيدًا من ضمانه السخي لاسترداد المال في غضون 60 يومًا كي تتمكن من تجربة Norton واستخدامه لمدة شهرين تقريبًا دون أي مخاطرة على الإطلاق.

جرِّب Norton بلا مجازفة!

وقتك مشغول؟ إليك ملخصٌ في دقيقة واحدة

bitdefender logo
فحص الفيروسات نجحت فحوصاته بأنواعها الأربعة في رصد البرمجيات الخبيثة بمعدلات مثالية لديه 5 أنواع من الفحوصات تتميز بمعدلات مثالية في الكشف عن البرمجيات الخبيثة (لكن إنذاراتها الكاذبة أكثر عددًا)
الحماية الفورية يكتشف 100% من التهديدات الخبيثة المستجدة يكتشف 99.7% من التهديدات الخبيثة المستجدة
أداء النظام لا يؤثر على أداء النظام إلا شيئًا يسيرًا يُبطئ الجهاز قليلًا
VPN لديه 30 خادمًا في مواقع مختلفة لتخطي حجب خدمات البث بسعة بيانات غير محدودة لديه 27 خادمًا في مواقع مختلفة لكن سعة البيانات المتاحة يوميًّا محدودة
أدوات الرقابة الأبوية سهلة الإعداد وتحمل معها مميزات كثيرة لمختلف أنواع الأجهزة صعبة الإعداد والرقابة الأبوية على نظام iOS لا يُعتمد عليها
جدار الحماية جدار الحماية متاحٌ ضمن كافة خطط الاشتراك ويُمكن التعديل على إعداداته جدار حماية منيع لكنه متاحٌ فقط ضمن خطط الاشتراك المدفوعة
مدير كلمات المرور مساحة غير محدودة لتخزين كلمات المرور بالإضافة إلى خاصية تغيير كلمات المرور تلقائيًّا إلى كلمات مميزة مساحة غير محدودة لتخزين كلمات المرور
وضع الألعاب وضع الصامت (Silent Mode) لمنع التوقفات وتحسين أداء النظام وضع الألعاب (Game Mode) لمنع التوقفات لكن يؤثر تأثيرًا ملحوظًا على أداء النظام
أدوات تحسين أداء النظام مثل تقنية الفوتون، وأداء التحسين بضغطة واحدة (OneClick Optimizer)، ووضع توفير البطارية
مميزات أخرى النسخ الاحتياطي السحابي، وحماية كاميرا الويب، وإضافة على المتصفح، والحماية من انتحال الهوية (متاحة فقط في الولايات المتحدة الأمريكية) حماية كاميرا الويب والميكروفون، وخاصية مراقبة رسائل البريد الإلكتروني، وإضافة على المتصفح، وممزق الملفات، وخاصية حماية المتصفح
التوافق مع الأجهزة يدعم أنظمة الويندوز، والماك، والأندرويد، وiOS يدعم أنظمة الويندوز، والماك، والأندرويد، وiOS
خدمة العملاء الدعم متاحٌ طوال الأسبوع وعلى مدار 24 ساعة والردود سريعة ووافية الدعم متاحٌ طوال الأسبوع وعلى مدار 24 ساعة ويُقدِّم إجابات فورية ومجدية
السعر إضافاته المتميزة متاحة ضمن كافة خطط الاشتراك لكن بسعر أغلى يُقدِّم خطط اشتراك بسعر أرخص بوجه عام لكن عدد إضافاته أقل
النسخة المجانية تشتمل الخطة المجانية على حماية أساسية من البرمجيات الخبيثة وبعض المميزات الأخرى الإضافية
ضمان استرداد المال في غضون 60 يومًا في غضون 30 يومًا

جرِّب Norton دون مجازفة!

المنهجية التي اتبعتها أثناء مقارنتي بين Norton وBitdefender واختباري لهما

  1. فحص الفيروسات — قارنتُ كل مضاد فيروسات منهما من حيث كفاءتهما في التصدي للبرمجيات الخبيثة وإزالتها.
  2. الحماية الفورية من البرمجيات الخبيثة — اختبرتُ كل مضاد فيروسات منهما من حيث فعاليتهما في رصد التهديدات المستجدة.
  3. أداء النظام — عاينتُ تأثير كل مضاد فيروسات منهما على أداء النظام.
  4. VPN — ألقيتُ نظرة على شبكات خوادمهما، وسرعات تحميلها، وتقنيات الأمان المعمول بها.
  5. أدوات الرقابة الأبوية — تحققتُ من مدى سهولة تثبيتها على مختلف الأجهزة.
  6. جدار الحماية — دققتُ في مدى سهولة التعديل على إعدادات جدار الحماية، وتأكدتُ مما إذا كان قادرًا على توفير حماية منيعة للشبكات.
  7. مدير كلمات المرور — استقصيتُ طريقة عمل مدير كلمات المرور في كلا البرنامجين.
  8. وضع الألعاب — جربتُ وضع الألعاب المُلحق بكل مضاد فيروسات منهما.
  9. أدوات تحسين أداء النظام — أخضعتُ أدوات تحسين أداء النظام للتجربة والاختبار.
  10. المميزات الإضافية — استكشفتُ المميزات الإضافية الأخرى المُلحقة بكل مضاد فيروسات منهما.
  11. التوافق مع الأجهزة — فتشتُ عن المنصات التي يدعمها كل مضاد فيروسات منهما.
  12. خدمة العملاء — تواصلتُ مع خدمة العملاء عبر كافة السُّبل المتاحة.
  13. السعر — أمعنت النظر في خطط الاشتراك المتاحة لدى كل مضاد فيروسات منهما لأصل إلى أفضل خطة تُقدِّم أعلى قيمة.
  14. النسخة المجانية — تحريتُ مما إذا كان مضاد الفيروسات يُوفِّر خطة مجَّانية ومما إذا كانت تلك الخطة جيدة بأي شكل من الأشكال.
  15. ضمان استرداد المال — تثبَّثُّ من مصداقية ضمان استرداد المال لدى كلا مقدمي الخدمة.

جرِّب Norton دون مجازفة!

1. فحص الفيروسات — نجحت فحوصات Norton السريعة في رصد 100% من البرمجيات الخبيثة المشهورة

أنا مندهشٌ من نتائج فحوصات الفيروسات لدى Norton وBitdefender وذلك لأن كليهما قد حققا معدلات مثالية في رصد البرمجيات الخبيثة المشهورة، إلا أنَّ الفائز هو Norton نظرًا إلى فحوصاته التي استغرقت زمنًا قياسيًّا.

لقطة شاشة لنتيجة الفحص السريع لـ Norton 360
أجريتُ أكثر من فحص للفيروسات فأذهلني Norton بسرعات فحوصاته الفائقة.

ستجد فيما يلي نظرة عامة عن النتائج التي خرجت بها بعد تجربتي لأنواع الفحوصات الأكثر استخدامًا: الفحص السريع (Quick Scan) والفحص الشامل أو فحص النظام (Full or System Scan). لمعلوماتك، يحتوي جهاز اللابتوب الخاص بي الذي يعمل بنظام الويندوز على ملفات مساحتها 500 جيجابايت.

الفحص السريع (Quick Scan): الفحص الشامل (Full Scan):
Norton الفحص الأول دقيقتين 12 دقيقة
الفحص التالي أقل من دقيقة 3 دقائق
Bitdefender الفحص الأول 7 دقائق 48 دقيقة
الفحص التالي 3 دقيقة 10 دقيقة

أكثر ما أعجبني في Norton أنَّ سرعة فحوصاته تحسَّنت أكثر فأكثر بفضل خاصية Insight التي يتميز بها؛ إذ إن هذه الخاصية ترصد الملفات الآمنة وتستثني فحصها أثناء الفحوصات المُستقبلية، وبفضل هذه الخاصية، تمكنَ Norton من اختصار زمن الفحص بنسبة 75%، علمًا بأنَّ Bitdefender يمتلك تقنية مشابهة لاختصار زمن فحوصاته لكنها ليس فعَّالة بنفس القدر.

أحد الفروق البارزة بين مضاد الفيروسات هذا وذاك هو عدد الإنذارات الكاذبة التي يُطلقها كل واحد منهما خلال فحوصاتهما. هناك بعض مضادات الفيروسات التي قد تكون عدائية أكثر من اللازم وترصد الملفات الآمنة على أنها خبيثة، وبالتالي سيتعين عليك قضاء بعض الوقت لاستعادة تلك الملفات بنفسك. لم يُطلق Norton ولا إنذارًا كاذبًا واحدًا أثناء اختباري له، بينما أطلق Bitdefender 7 إنذارات كاذبة، وهو الأمر الذي أزعجني لأنني اضطررتُ للدخول إلى مجلد الملفات المعزولة واسترجاع كل ملف على حدة.

أعجبني فعلًا في Bitdefender أنَّه يمتلك أنواع أكثر من الفحوصات بما في ذلك فحص بيئة الإنقاذ (Rescue Environment Scan) الذي يُعيد تشغيل جهازك في الوضع الآمن لكي يقدر على اكتشاف التهديدات العنيدة، مع العلم أنَّ Norton لديه خاصية مشابهة تُسمى Power Eraser، لكنها متاحة فقط لأجهزة الويندوز.

استهلك كل مضاد فيروسات منهما استهلاكًا طفيفًا من موارد المعالج. تسبب Bitdefender وNorton كلاهما في زيادة نسبة استهلاك موارد المعالج من 4% إلى 9%، وهي نسبة ليست عالية بما فيه الكفاية لِتُحدث فارقًا ملحوظًا في أداء الجهاز.

مع أنَّ كل مضاد فيروسات منهما يوفِّر حماية رفيعة المستوى أمام البرمجيات الخبيثة المشهورة — فإنَّ Norton يرصد البرمجيات الخبيثة بفعالية أكبر وفحوصاته سريعة وخالية من الإنذارات الكاذبة. 

الأفضل من حيث فحص الفيروسات: Norton

جرِّب Norton دون مجازفة!

2. الحماية الفورية — يتصدى Norton لكافة التهديدات المستجدة

يتميز Norton بمعدلات قياسية في رصد أحدث التهديدات الإلكترونية، أمَّا بالنسبة لـ Bitdefender فأقصى ما وصلت إليه معدلاته كان 99.7%.

يستخدم Norton وBitdefender كلاهما تقنية حماية مماثلة؛ إذ تعتمد تقنية رصد التهديدات لدى Bitdefender على تعقب نشاط التهديدات واكتشافها قبل أن تُصيب أجهزتك، بينما يعتمد نظام تحليل Sonar الذي يستخدمه Norton على طريقتين لتأمين أجهزتك؛ الطريقة الأولى: مقارنة بصمات التهديدات المعروفة بالملفات أو المواقع الإلكترونية التي تزورها، أمَّا الطريقة الثانية: فحص نشاط البرنامج لرصد الأنشطة التي قد تنطوي على أغراض خبيثة قبل حتى انتشار هذا التهديد ووصوله لجمهور الناس، لذا نظرًا إلى تميز Norton بأسلوب الطريقتين هذا، فهو أكثر فعالية نوعًا ما في رصد التهديدات المستجدة.

أكثر ما أعجبني في Norton وBitdefender أنهم لا يطلبان منك القيام بأي شيء عند رصد البرمجيات الخبيثة؛ إذ إن الملفات الخبيثة تُرسل مباشرة إلى منطقة العزل حيث لا يستطيعون إصابة جهازك، ويُمكنك فيما بعد حذفها أو تركها في منطقة العزل للأبد.

تتميز مضادات الفيروسات هذه بحماية فورية منيعة أمام التهديدات المتطورة مثل الفيروسات وبرامج التجسس وفيروسات الفدية، لكن إذا كنت تبحث عن الحماية الأفضل على الإطلاق، فإنَّ Norton هو الخيار الأول نظرًا إلى معدلاته الممتازة في رصد التهديدات.

الأفضل من حيث الحماية الفورية: Norton

احم نفسك بـ Norton

3. أداء النظام — يعمل Norton دون تأثير يُذكر على أداء الجهاز

نتائج البرنامجين متقاربة من حيث وجه المقارنة هذا وذلك لأن Norton وBitdefender قد تم تصميمهما ليكون تأثيرهما على أداء النظام أقل ما يُمكن، إلا أنَّ Norton قد تصدر المنافسة لكونه لا يؤثر تقريبًا على أداء الجهاز.

لم يستهلكNorton سوى نسبة تتراوح بين 4-9% من قدرة معالج جهازي حتى أثناء إجراء فحوصات الجهاز الشاملة، فلم ألحظ أي تأخير أثناء الفحوصات، وتمكنتُ من تحميل وتشغيل التطبيقات بسلاسة، بل وحتى نقلتُ ملفًّا مساحته 5 جيجا بايت دون أي تباطؤ في سرعة النقل.

أمَّا بالنسبة لبرنامج Bitdefender، فإنه كذلك لم يكن له تأثير يُذكر على أداء حاسوبي؛ إذ استهلك نفس النسبة التي استهلكها Norton أثناء إجراء الفحوصات (ارتفعت إلى 9%) لكنني لاحظتُ تأثيرًا أكبر بكثير حينما فتحتُ مواقع إلكترونية؛ إذ تسبب Bitdefender في إبطاء حاسوبي بنسبة 17% حينما فتحتُ نافذة ويب جديدة مما أدى إلى زيادة وقت التحميل ببضع ثوانٍ، لكن ذلك ليس بمشكلة كبيرة بالنسبة لي طالما أن حاسوبي لم يتجمد وإن كان الاختلاف في الأداء ملحوظًا.

لذا إن كنت تود من أجهزتك أن تعمل دائمًا بأعلى سرعة، فلتعلم أنَّ برنامج Norton يؤثر على أداء نظامك بدرجة أقل بكثير.

الأفضل من حيث التأثير على أداء النظام: Norton

جرِّب Norton دون مجازفة!

4. VPN — يُقدِّم Norton سعة بيانات غير محدودة لمشاهدة البث وتصفح الإنترنت بأمان

إن أداة Secure VPN الخاصة بـ Norton أفضل من أداة الـ VPN الخاصة بـ Bitdefender من حيث إنها تُقدِّم مجَّانًا سعة بيانات غير محدودة، كما أنَّ أداة Secure VPN متاحة ضمن كافة خطط اشتراك Norton على هيئة تطبيق مستقل دون أي تكلفة إضافية، وبالتالي لن تكون مُقيَّدًا بسعة بيانات منخفضة للغاية مع Norton على عكس ما سيكون حالك مع Bitdefender الذي يتيح لك 200 ميجابايت يوميًّا فقط. يُمكنك استخدام أداة Secure VPN قدر ما تريد أثناء التصفح والتسوق والمعاملات البنكية عبر الإنترنت.

سعدتُ بوجه خاص عندما اكتشفتُ أنَّ أداة Secure VPN الخاصة بـ Norton بإمكانها تخطي القيود الجغرافية المفروضة على منصات البث مثل منصة نتفليكس، وHBO Max، وHulu، وأمازون برايم فيديو، إلا أن قلة عدد مواقع خوادمه (30 موقع حول العالم) قد أدى إلى تباطؤ السرعات وانقطاع البث من حين لآخر.

لقطة شاشة لـ Norton Secure VPN لإلغاء حظر Netflix بالولايات المتحدة وبث قناة Schitt's Creek
مكنتني أداة Secure VPN المدمجة في Norton من التمتع بمشاهدة مستقرة لنتفليكس أمريكا من موقعي في المملكة المتحدة

تتميز أداة الـ VPN المدمجة في Bitdefender بسرعاتها الأعلى التي تضمن لك تجربة مشاهدة خالية من التأخير — إذ تجاوزت السرعات لدي 40 ميجا بت في الثانية عند الاتصال بأغلب مواقع الخوادم، وهي سرعات عالية بما فيه الكفاية لمشاهدة البث بجودة Ultra HD، رغم ذلك، فإن عدد مواقع الخوادم أقل (27 موقع حول العالم فقط)، كما أنَّ سعة البيانات المحدودة عند 200 ميجابايت جعلت من المستحيل القيام بأي شيء آخر سوى مجرد معاينة رسائل بريدي الإلكتروني وإجراء اختبار السرعة.

إن كنت تبحث عن مضاد فيروسات مُلحق به أداة VPN مجَّانية، فإن أداة Secure VPN المُدمجة في Norton خيارٌ أفضل من Bitdefender.

الأفضل من حيث كفاءة أداة VPN: Norton

جرِّب Norton Secure VPN!

5. الرقابة الأبوية — Norton هو مضاد الفيروسات الأفضل للعائلات

إن أدوات الرقابة الأبوية من Norton هي الأفضل بجدارة بفضل حمايتها الشاملة والتي يُمكن التعديل على إعداداتها، بل في الحقيقة قد تبيَّن لي أنَّ Norton هو أفضل مضاد فيروسات للرقابة الأبوية في عام 2021. تُقدِّم أدوات Bitdefender أداء جيدًا (بالأخص مميزات السياج الجغرافي المدمجة به)، لكنها في غاية التعقيد لدرجة أنَّ التعديل على إعداداتها والتعامل معها يوميًّا أمر شاق.

أدوات الرقابة الأبوية متاحة فقط على هيئة تطبيق مستقل يُسمى Norton Family، وهذا التطبيق يأتي مجَّانًا مع كافة خطط الاشتراك، ولقد وجدتُ عملية تحميل التطبيق وإعداده على كافة أجهزتي أمرًا في غاية السهولة؛ إذ يُتيح Norton شروحات تأخذ بيدك خطوة بخطوة ويُمكنك الوصول إليها بكل سهولة على صفحة الدعم على موقعهم الإلكتروني. أعجبني كذلك أنه يُمكنني التحكم في أدوات الرقابة الأبوية من أي مكان؛ فمثلًا يُمكنني مراقبة ما يفعله طفلي على جهاز الآيباد الخاص به عبر لوحة التحكم المركزية الخاصة بـ Norton Family من خلال متصفح جوجل كروم لدي، وهذا الأمر أمدني براحة البال لأنه يُمكنني معاينة ما يفعله أطفالي وقتما شئت.

لقطة شاشة من لوحة معلومات المراقبة الأبوية لـ Norton
Norton يُقدِّم أدوات رقابة متكاملة سهلة الاستخدام والإعداد

أمَّا بالنسبة لأدوات الرقابة الأبوية المُدمجة في Bitdefender، فقد كان إعدادها أمرًا أشق وأصعب بكثير؛ إذ تطلب مني الوصول إلى أدوات الرقابة الأبوية بعض الوقت نظرًا إلى أنهم موجودون في قسم إعدادات الخصوصية لبرنامج Bitdefender — لم أتوقع أن يكونوا في مكان كهذا، ثم اضطررتُ للانتظار أكثر من 10 دقائق لتجهيزها وإعدادها للعمل على حاسوبي المكتبي الذي يعمل بنظام الويندوز.

يشتمل كل مضاد فيروسات منهما على خاصية فلترة المحتوى (لحجب المواقع الإلكترونية غير اللائقة) وتتبع الموقع الجغرافي عبر الـ GPS (لتتبع وتحديد موقع جهاز طفلك). يُمكنك كذلك جدولة وقت إطفاء الجهاز وتعيين مهلة زمنية محددة لاستخدام الجهاز، وهذا أمر مفيد لمراقبة جميع الأوقات التي يُستخدم فيها الجهاز، كما أعجبني أنَّ كلا الخطتين يشتمل على خاصية التحكم في التطبيقات التي تتيح لك حجب التطبيقات غير اللائقة لأطفالك، بما في ذلك تطبيقات التواصل الاجتماعي والمراسلة مثل الفيس بوك أو تويتر.

أدوات الرقابة الأبوية المدمجة في Norton تعمل بكفاءة أعلى بكثير على نظامي الأندرويد وiOS. اكتشفتُ أنَّ مميزات تطبيق Norton على النظامين متماثلة بما في ذلك خاصية تتبع الموقع الجغرافي عبر الـ GPS وخاصية التحكم في التطبيقات، أمَّا بالنسبة لـ Bitdefender، فإن أدوات الرقابة الأبوية على نظام iOS تكاد تكون معدومة ولا تشتمل إلا على خاصية مراقبة المكالمات.

كلاهما يُتيحان أدواتهم للرقابة الأبوية على كافة خطط الاشتراك باستثناء الخطة الأرخص ثمنًا، رغم ذلك، إن كنت ترغب في توفير الأمان لطفلك أثناء تصفحه للإنترنت، فإن Norton Family يستحق تكلفته الإضافية.

الأفضل من حيث أدوات الرقابة الأبوية: Norton

احمِ عائلتك عبر Norton!

6. جدار الحماية — جدار الحماية المُحصَّن من Norton متاحٌ ضمن كافة خطط اشتراكه

الفائز هنا هو Norton لأن جدار الحماية الخاص بـ Bitdefender متاحٌ فقط ضمن خططه المدفوعة — لذا ستفوتك مزايا جدار الحماية إن اشتركت في خطة رخيصة الثمن.

كما أنَّ جدار الحماية المدمج في Norton مذهل للغاية بحد ذاته لأنه لا يحتاج إلى أي تهيئة؛ فبمجرد تشغيلك التطبيق، سيتكفل جدار الحماية المدمج في Norton بحمايتك كليًّا من التهديدات الواردة والصادرة، كما يُمكنك التعديل على إعداداته بحرية تامة، مما يجعل منه خيارًا مثاليًّا للمستخدمين الأكثر حنكة الذين يودون التحكم بصورة أكبر في اتصال التطبيقات بالإنترنت.

لقطة شاشة لإعدادات جدار الحماية في Norton 360 على Windows.
ستتكفل الإعدادات الافتراضية لجدار الحماية الخاص بـ Norton بتوفير حماية منيعة لسلامة شبكتك

علاوة على كل ذلك، فإن جدار الحماية المدمج في Norton يتيح لك بحصر “قائمة بيضاء” بالتطبيقات المسموح لها الاتصال بالإنترنت دون قيود، ورغم أنَّه يُمكنك التعديل على تلك القائمة البيضاء بنفسك، فكذلك سيكتسب جدار الحماية الخبرة شيئًا فشيئًا وسيتعلم أي التطبيقات هي آمنة نتيجة استخدامك المتكرر لها ومن خلال مراقبة أنشطتها في الخلفية.

إن جدار الحماية المدمج في Bitdefender هو كذلك فعَّال ويُمكن التعديل عليه، فيُمكنك مثلًا تهيئة جدار الحماية على شبكات مختلفة (مثل شبكة المنزل، والعمل، والعامة) لتكييف إعدادات الحماية، كما يشتمل تطبيق Bitdefender على وضع التخفي Stealth Mode الذي يُخفي تواجدك على الشبكة التي أنت متصلٌ بها.

يُمكننا القول بصفة عامة إن كلا الجدارين يحميان شبكتك من التهديدات بفعالية، إلا أنَّ جدار الحماية المدمج في Norton أفضل بقليل نظرًا إلى أنه متاحٌ ضمن كافة خطط الاشتراك.

جدار الحماية الأفضل: Norton

جرِّب Norton دون مجازفة!

7. مدير كلمات المرور — يُقدِّم Norton خاصية تغيير كلمات المرور تلقائيًّا إلى كلمات مميزة

إن خاصية تغيير كلمات المرور تلقائيًّا من Norton لهي خاصية لم أرها من قبل لدى أي تطبيق آخر لإدارة كلمات المرور، وهذا يمنحها الأفضلية على Bitdefender من حيث هذا الجانب.

رأيتُ في خاصية تغيير كلمات المرور تلقائيًّا من Norton منفعة كبيرة لتعزيز أمن حسابي؛ إذ استخدمتها لتحديث كلمات المرور لحساباتي التي كانت مُعرَّضة للاختراق على مواقع مثل ريديت ونتفليكس، فأنشئ Norton كلمة مرور جديدة آمنة، بل وحدَّثها على الموقع من تلقاء نفسه، لذا فإنني أرى أنها خاصية مريحة لأنني لم أضطرُّ حتى لتغيير ولا كلمة من كلمات المرور بنفسي لتعزيز أمن حساباتي، لكن خاصية التغيير التلقائي لا تعمل مع المواقع جميعها وإن كانت تدعم مجموعة كبيرة من المواقع الإلكترونية وخدمات البث المشهورة.

يُقدِّم كلُّ من Norton وBitdefender مساحة غير محدودة لتخزين كلمات المرور، وهي ميزة مناسبة جدًّا لك إن كان لديك الكثير من الحسابات الإلكترونية، كما يُمكنك استخدام كلا التطبيقين وإعدادهما بكل سهولة وأريحية. تبيَّن لي أيضًا أنَّ كلا التطبيقين لإدارة كلمات المرور يعملان بصورة جيدة عند تعبئة البيانات تلقائيًّا لتسجيل الدخول إلى حساباتي — لذا لم أضطرُّ للانتظار طويلًا للدخول إلى حساباتي، علمًا بأن تطبيق Bitdefender كان أسرعُ قليلًا من Norton واستغرقت التعبئة التلقائية لبياناتي ثانية واحدة تقريبًا، لكن خاصية تغيير كلمات المرور تلقائيًّا من Norton وسهولة استخدام واجهته جعلا منه الخيار الأمثل.

مدير كلمات المرور الأفضل: Norton

أمِّن كلمات مرورك بـ Norton

8. وضع الألعاب — يُقدِّم Norton وضع الصامت Silent Mode للعب الألعاب دون انقطاع

يشتمل Norton وBitdefender كلاهما على أدوات لتحسين أداء الألعاب، لكن الوضع الصامت من Norton وتأثيره البسيط على أداء النظام يجعلان منه خيارًا أفضل للاعبين.

لا يشتمل Norton على وضع مخصص للألعاب كما هو الحال لدى Bitdefender، لكن الوضع الصامت Silent Mode الخاص به يفي بأساس الغرض نفسه؛ إذ بمجرد تفعيل وضع الصامت، سيمنع Norton الإشعارات حتى تتمكن من اللعب دون انقطاعات، كما أنه يسحب طاقة المعالج المُستهلكة من قِبل العمليات قيد التشغيل في الخلفية ويوجه تلك الطاقة إلى التطبيق أو اللعبة التي تملأ الشاشة وبالتالي ستتمتع بتجربة لعب خالية من الانقطاعات.

لقطة شاشة لميزة الوضع الصامت في Norton LifeLock

تفعيل وضع الصامت المدمج في Norton جعلني أتمكن من لعب الألعاب دون انقطاعات كما يحلو لي من الوقت

عاينتُ مخطط الأداء بعد انتهائي من اللعب لأرى بنفسي إن كان Norton قد حسَّن فعلًا من أداء حاسوبي أثناء الألعاب أم لا، فظهر لي أنَّ Norton قد حسَّن فعلًا من أداء نظامي أثناء ما كانت اللعبة قيد التشغيل، بل وقلل كذلك من تأثير نفسه على أداء الجهاز من أجل تحسين الأداء من جميع النواحي. أعجبني كذلك أنه يُمكنني تفعيل الوضع الصامت Silent Mode يدويًّا من خلال تطبيق Norton أو ضبط إعداداته كي يتم تفعيله تلقائيًّا حينما أفتح تطبيقًا في وضع الشاشة الكاملة.

يتميز وضع الألعاب المدمج في Bitdefender بأنه يُمكن التعديل على إعداداته بحرية كبيرة، مما يجعل منه خيارًا مثاليًّا للمستخدمين الذين يودون تخصيص ألعاب وتطبيقات بعينها للعمل في وضع الألعاب. يُعجبني أنَّ وضع الألعاب Game Mode يعمل جنبًا إلى جنب وضع الأمان الآلي AutoPilot المدمج في Bitdefender، ويُعجبني كذلك أنَّ البرنامج يتأقلم مع طريقة استخدامك للجهاز ويُحسِّن من أدائه تلقائيًّا.

رغم ذلك، فإن تأثير Bitdefender على أداء النظام أكبر بقليل مقارنة بـ Norton، لذا فإنني أرى أنَّ Norton خيارٌ أفضل للاعبين.

الأفضل من حيث الألعاب: Norton

جرِّب Norton اليوم بلا مجازفة!

9. أدوات تحسين أداء النظام — حسَّن Bitdefender من أداء الجهاز بصورة ملحوظة

يتفوق Bitdefender هنا في هذا الجانب لسببين اثنين: الأول أنَّ أدوات تحسين أداء النظام الخاصة به لها تأثيرٌ إيجابي ملحوظ على أداء الجهاز بصفة عامة، والثاني أنَّ Norton لا يشتمل على أدوات تحسين أداء النظام.

ورغم أنَّ Bitdefender لا يشتمل على مجموعة واسعة من أدوات تحسين الأداء، فإن مميزاته تتميز بجودة وفعالية عالية. أمثلة على أدوات Bitdefender:

  • تقنية Photon — تساعد البرنامج على التأقلم مع نظامك وطريقة استخدامك لإدخال التحسينات تلقائيًّا على جهازك من أجل تحسين أدائه بصفة عامة وزيادة موارد الحاسوب (الأداة ليست متاحة ضمن خطة Antivirus Plus ولا Internet Security).
  • أداة التحسين بضغطة زر واحدة OneClick Optimizer — تفحص جهازك بحثًا عن الملفات غير المهمة، والاختصارات التالفة، وملفات تعريف الارتباط التتبعية وغيرها، كما أنها تمسح العناصر غير الضرورية من أجل تحرير مساحة جهازك وتسريعه.
  • وضع البطارية — يوفِّر من عمر البطارية عن طريق إجراء تعديلات بسيطة على إعدادات الجهاز مثل إعدادات البلوتوث وتحديثات النظام وإعدادات الشاشة.

أكثر أداة أثارت إعجابي كانت هي أداة Photon التي تعمل في الخلفية لمراقبة جهازك وتحسين أدائه باستمرار، لكنني أتمنى إتاحتها ضمن كافة خطط الاشتراك لأنني أرى أنها أداة مفيدة ولا تتطلب أي تهيئة يدوية. إن أداة OneClick Optimizer هي أيضًا أداة مفيدة؛ لأنني جرَّبتها فحذف Bitdefender أكثر من مساحة 1.5 جيجا بايت من الملفات والعناصر غير الضرورية لتحرير المساحة وتسريع نظامي.

لقطة شاشة لأداة OneClick Optimizer من Bitdefender

أحدثت أدوات Bitdefender لتحسين الأداء فارقًا ملحوظًا في تفريغ مساحة حاسوبي

أتمنى أن يُقدِّم Norton بعض الأدوات المماثلة لتحسين أداء الجهاز خصوصًا أن هذه المميزات موجودة عادة لدى أغلب برامج مضاد فيروسات. تعمل أدوات تحسين الأداء من Bitdefender على نحو جيد لتحسين الأداء وتحرير مساحة كبيرة من جهازك.

الأفضل من حيث أدوات تحسين أداء النظام: Bitdefender

حسِّن الأداء عبر Bitdefender!

10. مميزات أخرى — يشتمل Bitdefender على أدوات إضافية أخرى تتعلق بجانب الأمن والخصوصية

يتفوق Bitdefender في هذا الجانب من المقارنة نظرًا إلى أنه يشتمل على العديد من المميزات التي تضمن لك قدرًا أكبر من الحماية، بينما على الجانب الآخر يشتمل Norton على عدد قليل جدًّا من المميزات الإضافية باستثناء المميزات المعتادة الموجودة في أغلب مضادات الفيروسات.

Norton Bitdefender
النسخ الاحتياطي السحابي
حماية كاميرا الويب
حماية الميكروفون
حماية من انتحال الهوية
الحماية من رسائل البريد العشوائية
إضافة للمتصفح
أداة تمزيق الملفات
التصفح الآمن

أكثر ما أعجبني في مميزات Bitdefender هذه أنها جميعًا تساهم في تدعيم أمن أجهزتك بطبقات من الحماية، إذ من الضروري تأمين نفسك أثناء التصفح وإجراء المعاملات البنكية والتسوق عبر الإنترنت. ستُسهم مميزات Bitdefender في تأمين أجهزتك وحمايتها ليس من البرمجيات الخبيثة فحسب، بل وحمايتك كذلك من القراصنة وبرامج راصد لوحة المفاتيح، والهجمات الاحتيالية، وغيرها من التهديدات الإلكترونية.

مميزات Norton قليلة للغاية بل وبعضٌ منها، مثل خاصية الحماية من انتحال الهوية، متاح فقط للمستخدمين من الولايات المتحدة الأمريكية، كما أعجبني خاصية النسخ الاحتياطي السحابي المتوفرة ضمن كافة خطط الاشتراك، لأنها بمثابة وسيلة إضافية لدعم وحماية معلوماتك السرية من هجمات فيروسات الفدية — فإذا كانت بياناتك على السحابة، فلن يستطيع القراصنة منعك من الدخول إليها. تختلف مساحة التخزين المتاحة لك حسب خطة الاشتراك، بدءً من مساحة 10 جيجا بايت حتى 75 جيجا بايت.

الأفضل من حيث المميزات الإضافية: Bitdefender

عزز أمنك عبر Bitdefender!

11. التوافق مع الأجهزة — يدعم كل مضاد فيروسات منهما أنظمة الويندوز، والماك، والأندرويد، وiOS

لا أفضلية لأحد على الآخر في هذا الجانب لأنني وجدتُ أنَّ — Norton وBitdefender كليهما متوافقان مع أنظمة تشغيل الحواسيب المكتبية والأجهزة المحمولة.

كما أنَّ كل مضاد فيروسات منهما يتميز بواجهة مستخدم بسيطة وواضحة وسهل التنقل خلال قوائمها على نظامي الويندوز والماك، لكن أكثر ما أعجبني في تطبيقات Bitdefender هو أنَّ كافة مميزاته مشروحة تفصيلًا، مما يعني أنه يُمكنك التعديل عليه بكل سهولة دون القلق بشأن تعطيل خاصية مهمة، وإن هذا لأمر يبعث على الاطمئنان خصوصًا للمستجدين في استخدام مضادات الفيروسات.

إن استخدام تطبيقات Norton على الحواسيب المكتبية هي أيضًا في غاية السهولة، رغم أنني واجهتُ بعض الصعوبات في الوصول لجدار الحماية الذي كان مستترًا في قسم الإعدادات.

لقطة شاشة لصفحة Norton 360 الرئيسية على نظام Windows

يُسهِّل Norton من عملية تهيئة إعداداته على تطبيقاته على الويندوز والماك

كل مضاد فيروسات منهما يوفِّر تطبيقات سهلة الاستخدام على نظامي الأندرويد وiOS، حيث ستجد أن تطبيقاتهما على الأندرويد أكثر شمولًا وتكاملًا بصورة ملحوظة علمًا بأن نظام iOS “يُضيِّق الخناق” على تطبيقاته مما يجعل من إجراء الفحوصات الشاملة للنظام أمرًا محالًا.

إليك نظرة موجزة على مميزات Norton وBitdefender المدمجة في تطبيقاتهما على الأندرويد:

Norton Bitdefender
فحوصات لمكافحة البرمجيات الخبيثة
تقرير الخصوصية
تأمين شبكات الواي فاي
حماية الويب
حجب المكالمات
النسخ الاحتياطي لجهات الاتصال
VPN
مكافحة السرقة
خصوصية الحسابات
قفل التطبيقات

مميزات تطبيقات كل مضاد فيروسات منهما على نظام iOS قليلة للغاية ولا يدعمان الحماية الفورية من البرمجيات الخبيثة؛ إذ إن هذه التطبيقات قد صممتُ أساسًا لرصد البرمجيات الخبيثة الحالية ولإضافة بعض المميزات الأمنية مثل مكافحة التصيد الاحتيالي وتأمين الويب. يشتمل تطبيق Norton للـ iOS على مميزات أكثر مقارنة بـ Bitdefender مثل حجب المكالمات، وتقرير الخصوصية الذي يرصد بياناتك الشخصية.

الأفضل من حيث التوافق مع الأجهزة: تعادل

جرِّب Norton اليوم بلا مجازفة!

12. خدمة العملاء — Norton وBitdefender يُقدمان خدمة دعم متعاونة ومتاحة طوال الأسبوع وعلى مدار 24 ساعة

سعدتُ عندما اكتشفتُ أنَّ Norton وBitdefender كليهما يتميزان بخدمة عملاء رائعة. لا يوجد أسوأ من أن يكون لديك مشكلة تعجز عن حلها سريعًا، لكن مضادات الفيروسات هذه قد حلَّت مشاكلي سريعًا، فكل مضاد فيروسات منهما يُقدِّم خدمة المحادثة المباشرة المتاحة طوال الأسبوع وعلى مدار 24 ساعة، والدعم عبر الهاتف، ومنتدى المجتمع. كما يُوفِّر Bitdefender الدعم عبر بطاقات البريد الإلكتروني للاستفسارات غير العاجلة وطلبات استرداد المال.

جربتُ التحدث مع الدعم عبر المحادثة المباشرة لـ Norton وBitdefender المتاحة طوال الأسبوع وعلى مدار 24 ساعة، وبعد أقل من دقيقة واحدة، تحدث معي أحد ممثل خدمة العملاء، فكان واسع الاطلاع وأجاب علي بإجابات وافية حلَّت مشاكلي تمامًا.

خدمة الدعم عبر الهاتف هي أيضًا ممتازة على حد سواء في كل مضاد فيروسات منهما. انتظرت 10 دقائق تقريبًا على الانتظار قبل أن أتحدث مع أحد ممثلي خدمة العملاء لكلا التطبيقين، وكانت خدمة العملاء على دراية واسعة بالبرنامج، مع العلم أنَّ خدمة دعم Norton عبر الهاتف متاحة في 53 دولة، بينما خدمة دعم Bitdefender متاحة فقط في 17 دولة والدعم الدولي عبر الهاتف متاحٌ باللغة الإنجليزية.

إن ردود Bitdefender على بطاقات الدعم عبر البريد الإلكتروني في غاية السرعة — إذ جاءني الرد في أقل من ساعة! وإن هذا لخيار مثالي إن كنت لا ترغب في التحدث عبر المحادثة المباشرة لكنك في نفس الوقت ترغب في الحصول على رد سريع. رسالة البريد الإلكتروني التي تلقيتها كانت مكتوبة بلغة مُهذَّبة واشتملت على إجابات وافية عن أسئلتي.

بغض النظر عن مضاد الفيروسات الذي ستختاره، فإن Norton وBitdefender كليهما يمتلكان خدمة عملاء على أعلى مستوى للرد على تساؤلاتك بدقة وفي أسرع وقت ممكن.

أفضل خدمة عملاء: تعادل

جرِّب Bitdefender دون مجازفة!

13. السعر — يُقدِّم Norton قيمة أفضل مقابل السعر

إن سعر Bitdefender أرخص كثيرًا من Norton — إذ إن أغلى خطة اشتراك لديه تأتي بسعر أعلى قليلًا من أرخص خطة اشتراك في Norton، رغم ذلك، فإن خطط Norton الحافلة بالمميزات تُقدِّم قيمة عالية مقابل سعرها.

إذ تشتمل كل خطة اشتراك لدى Norton على حماية لحظية، وجدار حماية، ومدير كلمات المرور، وVPN، وحماية الويب كام، كما تدعم كافة خططه أنظمة الويندوز، والماك، والأندرويد، وiOS، بل إن أغلى خطة في Norton تُقدِّم تراخيص غير محدودة للأجهزة.

بينما على الجانب الآخر، جدار الحماية المدمج في Bitdefender ليس متاحًا على أرخص خطتين لديه، كما أنَّ أدوات تحسين أداء النظام متاحة فقط ضمن الخطة الأغلى ثمنًا، جديرٌ بالذكر كذلك أنَّ خطتي Bitdefender Antivirus Plus، وInternet Security متاحتان فقط لأنظمة الويندوز.

كل مضاد فيروسات منهم يُقدِّم خصومات هائلة على اشتراك أول سنة وضعف التكلفة عند التجديد، لذا من المهم أن تضع في الحسبان قدر التكلفة الإضافية التي ستتحملها إن واصلت اشتراكك. إن كنت تبحث عن مضاد فيروسات عالي الجودة بسعر معقول أكثر، فإن Bitdefender خيارٌ مثالي إلا أنَّ خطط Norton تُقدِّم حماية أكثر تكاملًا أمام الفيروسات.

الأفضل من حيث السعر: تعادل

جرِّب Norton اليوم بلا مجازفة!

14. النسخة المجانية — تشتمل الخطة المجانية من Bitdefender على حماية من البرمجيات الخبيثة

يتفوق Bitdefender في هذا الجانب بحكم الواقع نظرًا إلى أنَّ Norton لا يُوفِّر أي خطة مجانية، وبالمناسبة، فإنني أعجبني الخدمة التي تحصل عليها من خطة Bitdefender المجَّانية؛

إذ يُمكنك الاشتراك في خطة Bitdefender المجَّانية دون الحاجة إلى إدخال أي بيانات لبطاقة ائتمانية، كما ستحصل على فاحص أساسي للفيروسات، وحماية من الاحتيال والسرقة، وفلترة الويب، وأدوات تحسين أداء النظام. رغم ذلك، فإن خطة Bitdefender المجَّانية لا تدعم خاصية الحماية من فيروسات الفدية وبالتالي فهي ليست خدمة متكاملة، لذا إن كنت لا تستخدم جهازك لتخزين بيانات مهمة مثل بيانات الحسابات البنكية أو لممارسة أي أنشطة سرية، فإنني أرى أنَّ نسخة Bitdefender المجَّانية ستكون خيارًا أفضل من عدم وجود حماية أصلًا.

الأفضل من حيث توفر النسخة المجانية: Bitdefender

جرِّب Bitdefender مجَّانًا!

15. ضمان استرداد المال — يمنحك Norton 60 يومًا لتجرِّب خلالهم الخدمة وتسترد أموالك كاملة

إن مدة ضمان استرداد المال من Norton ضعف مدة ضمان Bitdefender، مما يُعطي الأفضلية لـ Norton في هذا الجانب.

أعجبني في Norton أنَّ عملية استرداد المال كانت أيسر قليلًا؛ إذ إنني بكل بساطة تواصلت مع خدمة عملاء Norton عبر المحادثة المباشرة المتاحة طوال الأسبوع وعلى مدار 24 ساعة وقدمت طلبًا باسترداد المال، فعرض علي ممثل خدمة العملاء حل مشاكل البرنامج، بل وأضاف لي شهرًا مجَّانيًّا على اشتراكي في محاولة لإقناعي بإعادة التفكير، لكنني أصررتُ على إلغاء الاشتراك، فعمل ممثل خدمة العملاء فورًا على معالجة طلبي، واسترجعتُ أموالي على حسابي في غضون 5 أيام.

لقطة شاشة لتلقي استرداد من خلال دردشة Norton المباشرة.

يُسهِّل Norton من إجراءات استرداد المال عبر المحادثة المباشرة المتاحة طوال الأسبوع وعلى مدار 24 ساعة

بينما على سبيل المقارنة، استغرقت عملية تأكيد استرداد المال من Bitdefender وقتًا أطول، وإن كانت الإجراءات سهلة تقريبًا بنفس القدر — أرسلتُ رسالة بريد إلكتروني لخدمة دعم عملاء Bitdefender لطلب إلغاء اشتراكي — لكن جاءني الرد بعد 5 أيام، والحقيقة أن هذا جعلني أشعر بالقلق بعض الشيء لأنني كنت أرغب في التأكد من أنَّ طلب الإلغاء سيتم معالجته قبل انقضاء مدة الضمان، لذا فإنني أنصح بإرسال رسالة بريد إلكتروني قبل انقضاء فترة الـ 30 يومًا للتأكد من عدم تفويت ضمان استرداد المال. استرجعتُ أموالي من Bitdefender في غضون 5 أيام بعدما جاءتني رسالة التأكيد.

من المهم دائمًا أن تُجرِّب مضاد الفيروسات بنفسك لتتأكد من أنه يناسبك، لذا فإنني أنصحك بالاشتراك في ضمان استرداد المال الذي يُقدِّمه Norton لمدة 60 يومًا لأنني أراها مدة زمنية طويلة (بالإضافة إلى أنك ستحصل على رسالة تأكيد فورية عند تقديم طلب استرداد المال).

أفضل من يُقدِّم ضمان استرداد المال: Norton

جرِّب Norton اليوم بلا مجازفة!

بهذا يكون الفائز هو… Norton

الفائز هو Norton إذ تفوق في 9 جوانب، بينما تفوق Bitdefender في 3 جوانب وتعادلا الاثنان معًا في 3 جوانب أخرى. رغم أنَّ Norton متفوقٌ في العديد من الجوانب، فمن الضروري ملاحظة أنَّ Bitdefender يحل في المرتبة الثانية بفارق ضئيل للغاية.

كلا البرنامجين Norton وBitdefender يُعتبران خيارين مثاليين، فأيًّا كان مضاد الفيروسات الذي ستختاره، فإنه سيحمي أجهزتك من البرمجيات الخبيثة الموجودة في وقتنا الحالي بالإضافة إلى أنه سيؤمِّن بياناتك ويحميها من التهديدات اللحظية.

يهتم Norton أكثر بالجانب الأمني؛ إذ تشتمل كافة خططه على مميزات مثل جدار الحماية، ومدير كلمات المرور، وأداة VPN، ومساحة تخزين، لذا فإنه الخيار الأمثل لك إن كنت ترغب في تأمين أجهزتك والتأكد من أن معلوماتك الخاصة ستظل سرية.

يشتمل Bitdefender على المزيد من أدوات تحسين أداء النظام، فهو لديه مميزات مثل أداة OneClick Optimizer، وتقنية الفوتون، ومضاد الفيروسات يدعم إنشاء ملفات شخصية لتحسين أداء جهازك، لذا فإنه خيارٌ رائع لك إن كنت تبحث عن مضاد فيروسات لتسريع جهازك.

وبشكل عام، فإن أفضل طريقة للتأكد مما إذا كان منتج من المنتجات يناسبك أم لا هو تجربته بنفسك. ستحصل على 60 يومًا لتجرِّب خلالهم Norton دون مجازفة مستفيدًا من ضمان استرداد المال الذي يُقدِّمه، ولن يستغرق تأكيد طلب استرداد المال سوى بضع دقائق وبعدها ستسترد أموالك في أسرع وقت. يُقدِّم Bitdefender لك ضمانًا لاسترداد مالك في غضون 30 يومًا، لكن سيستغرق تأكيد طلب استرداد المال وقتًا أطول، وإن كنت في النهاية ستسترد أموالك في أقل من أسبوع.

الفائز إجمالًا: Norton

جرِّب Norton اليوم بلا مجازفة!

هل أعجبك هذا المقال؟ امنحه تقييمًا!
كان سيئًا لم يعجبني كان معقولًا جيد إلى حد كبير! أحببته!
4.60 بتصويت 3 من المستخدمين
عنوان
تعليق
شكرًا على ملاحظاتك!
أحمد بهجت
أحمد مدمن على القهوة، ومتحمس للوسائط الاجتماعية، ولديه شغف كبير بالإبداع والتقنية.