بروكسي أم شبكة افتراضية خاصة: أي من أدوات الحماية تلك أفضل لك؟

آخر تحديث بواسطة جراي ويليامز في مايو 08, 2019

القاعدة العامة هي أن أي شيء يمكن أن يقوم به البروكسي؛ ستقوم به الشبكة الافتراضية الخاصة بشكل أفضل. وهذا لا يعني أن الاختيار المناسب سيكون دائما شبكة افتراضية خاصة (إنما في 95% من الأوقات يكون كذلك)، لذا من المهم معرفة هاتين الأداتين للحماية على الانترنت، ومعرفة احتياجاتك، قبل أن تقرر.

Online security VPN or Proxy

هناك العديد من الأسباب لاستخدام إما شبكة افتراضية خاصة أو بروكسي:

  • الخصوصية على الانترنت
  • الحماية على الانترنت
  • بث المسلسلات المحظورة جغرافياً
  • أنشطة التورنت
  • إخفاء عنوان IP الخاص بك
  • تغيير موقعك الافتراضي
  • الوصول للمحتوى المحظور في منطقتك
  • تجاوز رقابة الانترنت في الدول مثل الصين وروسيا

كلتا الأداتين مصممتين بأولوية الحماية على الانترنت وباستخدام أي منهما سيساعدك في إخفاء هويتك على الانترنت، ولكن هل كلاهما قادرتين على تلبية الاحتياجات المذكورة بالأعلى؟

إذ كنت معتاد بالفعل على هذه الأدوات،انقر هنا لترى لماذا تعتبر الشبكة الافتراضية الخاصة أفضل بكثير (وليس السبب لأننا موقع شبكة افتراضية خاصة).

أو واصل القراءة لتلقي نظرة أعمق على الشبكات الافتراضية الخاصة والبروكسي لتوازن بين إيجابيات وسلبيات كل منهما فيما يتعلق بالحماية والبث وغيرها.

احصل على الحماية الآن مع NordVPN

ما هي الشبكة الافتراضية الخاصة؟

الشبكة الافتراضية الخاصة، VPN، ستعيد توجيه أنشطتك على الانترنت من خوادم مقدم خدمة الانترنت إلى خادم بعيد. وبمجرد الاتصال بالخادم البعيد ستحصل على عنوان IP جديد بناء على خادم الاستضافة بغض النظر عن موقعك الفعلي.

هناك المئات من الشبكات الافتراضية الخاصة للاختيار من بينها، بعضها مجاني وبعضها يحتاج لاشتراك مدفوع، الأمر المشترك بينهم جميعاً أن عليك تنزيل برنامج من أجل استخدامهم. وبمجرد الاتصال، سيتم إعادة توجيه كل أنشطتك، وليس تطبيقات معينة فقط من خلال نفق آمن. ويجب أن نذكر أن هناك بعض الشبكات الافتراضية الخاصة تقدم خاصية “الانقسام النفقي” والتي تتيح القيام ببعض الأنشطة من خلال خوادم مقدم خدمة الانترنت بينما تمر بعض الاستخدامات المعينة من خلال خوادم الشبكة الافتراضية الخاصة.

ولكن ليس ذلك هو الوضع الافتراضي وعليك أن تقرر متى أردت تفعيله. يتم تشفير البيانات التي تغادر جهازك بحيث تكون كل معلومات التصفح وبياناتك الخاصة آمنة، ليظهر أنك تستخدم شبكة خاصة بدلا من عنوان IP الخاص بك وموقعك.

استخدام شبكة افتراضية خاصة يقدم فوائد هائلة فيما يتعلق بالحماية، حيث يقلص فرص تتبع أنشطتك على الانترنت، أو اختراق كلمات المرور وغيرها من المعلومات الحساسة، أو غيرها من تهديدات الحماية.

هل الشبكة الافتراضية الخاصة ستلبي احتياجاتك؟

Virtual Private Network (VPN)
الشبكة الافتراضية الخاصة الجيدة ستتيح لك البحث على الانترنت بأمان وهوية مجهولة من أي اتصال، خاص أو عام. كما تقدم الشبكات الافتراضية الخاصة تدابير حماية وتشفير إضافية لحماية معلوماتك عند التصفح من شبكة WiFi عامة.

حتى إذا حاول المخترق الوصول لمعلوماتك، سيضمن التشفير أن البيانات غير قابلة للاستخدام. إذا كنت تبحث عن الحماية والخصوصية على الانترنت، فستحتاج لشبكة افتراضية خاصة بتشفير عالي ومجموعة من بروتوكولات الحماية مثل OpenVPN، و SSTP.

بشكل عام، لا ننصح باستخدام الشبكات الافتراضية الخاصة المجانية لأنها تضع قيودا على خدماتها (بحيث تقوم بالترقية لباقات مدفوعة) أو تبيع بياناتك للمسوقين لتحقيق الأرباح.

الفائدة الأخرى لتشفير بياناتك هي ألا يتمكن مقدم خدمة الانترنت من مشاهدة ما تقوم به على الانترنت.

وهذا مفيد من عدة نواحي.

  1.  يُعرف عن مقدمي خدمات الانترنت تقليل السرعات على المستخدمين الذي يستخدمون مواقع كثيفة البيانات.
  2. تخفي هوية أنشطتك على الانترنت.
  3. يمكنك استخدام التورنت دون خوف من تسليم مقدم خدمة الانترنت معلوماتك إلى الحكومة.

ليست كل الشبكات الافتراضية الخاصة متساوية، بعضها أفضل من غيرها فيما يتعلق باحتياجات معينة. بمجرد أن تعرف سبب احتياجك لشبكة افتراضية خاصة، سيكون من الأسهل العثور على ما تناسبك. أفضل الشبكات الافتراضية الخاصة بشكل عام ستحقق معظم، إن لم يكن كل، تلك الاحتياجات.

على سبيل المثال، إذا كنت تريد تجاوز جدار الحماية الصيني العظيم، فستحتاج للتأكد من أن الشبكة الافتراضية الخاصة لا يتم رصدها من قبل الحكومة الصينية.

ونفس الأمر لمشاهدة نتفلكس, Hulu, BBC iPlayer أو أي موقع آخر محظور على المستخدمين بناء على موقعهم الجغرافي. قراءة تقييمات المستخدمين للشبكات الافتراضية الخاصة سيمنحك كل هذه المعلومات، ويتيح لك الحصول على الشبكة الافتراضية الخاصة الأمثل لاحتياجاتك.

إذا كنت تبحث عن شبكة افتراضية خاصة يمكنها تلبية كل شيء في القائمة بالأعلى، فإننا ننصح ExpressVPN أو NordVPN بشراء إما

هذا لا يعني أن كل شيء يكون مثالي مع الشبكة الافتراضية الخاصة، فهي مثل كل شيء آخر، لديها بعض العيوب.

بشكل أساسي، السعر.

إذا كنت تريد شبكة افتراضية خاصة موثوقة وآمنة يمكنها القيام بما تحتاج، فستحتاج لأن تدفع مقابل ذلك. معظم الشبكات الافتراضية الخاصة تقدم خصم على السعر إذا كان باقة الاشتراك أطول من شهر. يمكنك كذلك العثور على قسائم الشبكات الافتراضية الخاصة على مدار العام بحيث يمكنك توفير الكثير من المال.

ما هو البروكسي؟

البروكسي هو أداة للخصوصية يمكنها إخفاء عنوان IP الخاص بك لتبدو بأنك في مكان آخر. وعلى خلاف الشبكة الافتراضية الخاصة، لا تحتاج لتنزيل برنامج وتقوم بالاتصال بالبروكسي من أجل تطبيق معين فقط، وليس لشبكتك بالكامل.

عند استخدام البروكسي مع متصفح الانترنت، يمكنك إعداد الإنترنت ليذهب إلى الخوادم المستقلة أولا، بما يتيح إخفاء عنوان IP الخاص بك. وهذا يمنحك هوية خفية أثناء التصفح أو البث من الإنترنت. كما أنه يخفي موقعك، لذا إذا كنت تريد الوصول للمواقع المحظورة في بلدك، سيكون البروكسي طريقة لتحقيق ذلك. ولكن، لا توجد تدابير للحماية على الانترنت، مثل تشفير بروتوكولات الحماية مثل OpenVPN.

الاستخدام الرئيسي للبروكسي هو تجاوز المرشحات، مثل الحظر الجغرافي، أو الحظر المفروض على مواقع إلكترونية معينة في المدارس أو المكتبات أو الجامعات. على سبيل المثال، إذا قامت مكتبة بحظر الوصول لمواقع الوسائط الاجتماعية، يمكنك استخدام بروكسي للوصول للمواقع التي تريدها.

هناك العديد من الأنواع المختلفة للبروكسي. أشهرها:

  1. بروكسي إخفاء الهوية
    هذا هو البروكسي القياسي وهو متوفر على الإنترنت. سيقوم بإخفاء عنوان IP الخاص بك، وسيتمكن كذلك من تجاوز ملفات تعريف الارتباط والحملات التسويقية. ولكن ذلك لا يخفي حقيقة أن عنوان IP الحقيقي الخاص بك مرتبط بالبروكسي. هناك عيوب كبيرة مع هذا النوع من البروكسي تتضمن مخاطر على الحماية وسرعات منخفضة جداً.
  2. بروكسي إخفاء الهوية القوي
    سيقوم بإخفاء عنوان IP الخاص بك، وسيخفي كذلك أنه بروكسي. وتتزايد احتمالات تجاوز الحظر الجغرافي عند استخدام خيار إخفاء الهوية القوي.
  3. خادم SOCKS5
    خادم البروكسي هو أعلى مستوى من إخفاء الهوية وخوادم إخفاء الهوية القوية، بناء على كيفية إدارتها لأنشطتك على الإنترنت. يمكن استخدامها عند التصفح من الصين أو لأنشطة التورنت بهوية خفية. وعلى خلاف البروكسي الأخرى، فهي ليست مجانية.

هل سيلبي البروكسي احتياجاتك؟

يوفر لك البروكسي الحماية الأساسية فيما يتعلق بالخصوصية. حيث يتم إرسال كل بياناتك الشبكية إلى خادم البروكسي أولاً ثم إرسالك إلى الموقع الإلكتروني المطلوب، فتتمكن من الحفاظ على إخفاء عنوان IP الخاص بك وموقعك ولن يرى الموقع الإلكتروني إلا عنوان خادم البروكسي. وهذا يمنحك الحماية من الرقابة الخارجية، ولكن ستحتاج لأن تتذكر أن مالك خادم البروكسي يمكنه الوصول لبياناتك ويحتفظ عادة بسجلات عنها.

سيساعدك البروكسي أيضاً في الحد من كمية الإعلانات التي تستقبلها حيث يكون عنوان IP الخاص بك مخفياً. إذا كنت قلق بشأن الإعلانات، فستحتاج التأكد من اختيار البروكسي المناسب، حيث أن بعض خدمات البروكسي تضع إعلاناتها على المواقع التي تقوم بزيارتها عن طريق حظر الإعلانات الأخرى واستبدالها بإعلاناتهم.

Proxy configuration
يتم إعداد خادم البروكسي الذي اخترته من متصفح الانترنت الذي تستخدمه ولا تحتاج لتنزيل أي برنامج، مما يجعل البروكسي سهل وبسيط الإعداد. ولأنك لا تحتاج لأي تنزيلات أو برامج، لن تتأثر مساحة القرص الصلب أيضاً. ولكن، ستتأثر سرعة الإنترنت حيث توجد خطوة إضافية في كل طلب بمرور الاتصال عبر خادم البروكسي.

بناء على موقع خادم البروكسي، سيتم حظر بعض المحتوى دوناً عن الآخر. إذ لم تتمكن من مشاهدة الموقع في إنجلترا، ولكن خادم البروكسي يقع في استراليا، فقد تتمكن من الوصول إلى الموقع. قد يناسب ذلك بعض المستخدمين، ولكن قد يكون محبطاً لمستخدمين آخرين يريدون الوصول للمواقع ن مختلف المناطق، لذا قد تحتاج لإعادة تعيين إعداداتك في كل مرة تحتاج فيها الوصول لمحتوى محظور جغرافياً لكي تتصل بالخادم المناسب.

استخدام البروكسي يعتبر خيار حماية بسيط وخفيف للمستخدمين الذين يبحثون عن حل مؤقت بناء على موقعهم أو إذا كانوا يستخدمون نظام مقيّد. عندما تستخدم بروكسي، من المهم أن تجد خادم بروكسي شرعي وموثوق. وتذكر دائماً أنك عندما تخفي هويتك خارجياً، فإن مالك خادم البروكسي يكون غير معروف لك أيضاً. بالإضافة لذلك، لأن خدمات البروكسي غالباً مجانية، فإن حمايتها تكون أقل وقد لا تكون خصوصيتك وإخفاء هويتك في أعلى المستويات.

الشبكة الافتراضية الخاصة أم البروكسي: لابد أن الإجابة واضحة الآن

هذا يشبه المعركة غير المتكافئة، تفوز بها الشبكة الافتراضية الخاصة دون مجهود.

الشبكة الافتراضية الخاصة تلبي كل الخصائص التي يقدمها البروكسي، وتقدم كذلك خصائص أكثر تزيد من المصداقية والحماية والأمان. إذا كنت تبحث عن حل على المدى الطويل لحماية بياناتك، ستكون الشبكة الافتراضية الخاصة أفضل خيار لك.

المرة الوحيدة التي سيكون فيها البروكسي خيار أفضل من الشبكة الافتراضية الخاصة هو إذا كنت تحتاج لتجاوز سريع لجدار حماية او التحقق من شيء ما. على سبيل المثال، إذا كنت في العمل أو المدرسة وتريد التحقق من فيسبوك ولكن جدار الحماية يحظر مواقع الوسائط الاجتماعية، فسيؤدي البروكسي هذه المهمة بنجاح.

إذا كنت ستختار أداة بروكسي مدفوعة، مثل SOCKS5، فسينتهي بك الأمر بإنفاق نفس المبلغ أو أكثر من الذي تشترك فيه بشبكة افتراضية خاصة، مع حصولك على خصائص أقل مع البروكسي.

إذا كنت تبحث عن الحماية على الإنترنت، وإخفاء الهوية، والسرعة، والتورنت، والبث، أو تجاوز الرقابة، فمن الأفضل لك استخدام شبكة افتراضية خاصة.

لا تأخذ كلامنا مسلماً به، من الأفضل لك على المدى الطويل إنفاق بضع الدولارات شهرياً وتستمتع بكل المزايا التي تأتي مع الشبكة الافتراضية الخاصة بدلا من محاولة العثور على خادم بروكسي يعمل في كل مرة تحتاج فيها لشيء ما.

التقييم
اسم مقدم الخدمة
نقاطنا
السعر
أفضل الاختيارات
1.
أفضل الاختيارات
NordVPN
$3.49 / شهر
يوفر71%
أفضل الاختيارات
2.
أفضل الاختيارات
ExpressVPN
$6.67 / شهر
يوفر48%
أفضل الاختيارات
3.
أفضل الاختيارات
CyberGhost VPN
$2.60 / شهر
يوفر78%
أفضل الاختيارات
4.
أفضل الاختيارات
Surfshark
$1.99 / شهر
يوفر83%
أفضل الاختيارات
5.
أفضل الاختيارات
PrivateVPN
$1.89 / شهر
يوفر73%

هل أعجبك هذا المقال؟ امنحه تقييمًا!

كان سيئًا لم يعجبني كان معقولًا جيد إلى حد كبير! أحببته!
5.00 بتصويت 1 من المستخدمين
عنوان
تعليق
شكرًا على ملاحظاتك!
جراي ويليامز
جراي ويليامز مهندس بيانات واتصالات مخضرم وكاتب محتوى ومحرر للمنصات المختلفة لديه اهتمام خاص بالحماية الإلكترونية. يهتم بالعمل في والبحث عن الشبكات الافتراضية الخاصة وغيرها من أدوات الخصوصية على الإنترنت للعديد من السنوات.