الإفشاء:
مراجعاتنا

يحتوي WizCase على مراجعات أعدها مراجعونا المجتمعيون وفقًا لفحصهم المستقل والاحترافي للمنتجات.

الملكية

شركة Kape Technologies PLC المالكة لـ Wizcase تملك برامج CyberGhost وZenMate وPrivate Internet Access وIntego التي قد نراجعها على هذا الموقع.

رسوم الإحالة

قد يحصل Wizcase على عمولة شراكة عندما يشتري أحد المستخدمين منتجًا من خلال روابطنا، لكن هذا لا يؤثر على محتوى المراجعات التي ننشرها أو المنتجات والخدمات التي نراجعها. وقد يحتوي محتوانا على روابط مباشرة لشراء منتجات تنتمي إلى برامج شراكة.

معايير المراجعات

جميع المراجعات المنشورة على WizCase تخضع لمعاييرنا الصارمة للمراجعة لضمان أن تقوم كل مراجعة على الرأي المستقل الأمين للمراجع وعلى فحص احترافي للمنتج/الخدمة. وتُلزِم هذه المعايير المراجع بمراعاة الخصائص والسمات التقنية للمنتج إلى جانب قيمته التجارية للمستخدمين، وهو ما من شأنه أن يؤثر على تصنيف المنتج في الموقع.

أفضل 10 برامج مضاد فيروسات لنظام ماك في 2021 (مجاني ومدفوع)

آخر تحديث بواسطة محمد مجاهد في يونيو 01, 2021

ليس من السهل أن تعثر على مضاد فيروسات جدير بالثقة لنظام ماك. فكثير من شركات مضاد الفيروسات تركز على حماية الحاسوب ولا تولي اهتمامًا كافيًا لبرامجهم المخصصة لنظام ماك، والأسوأ من ذلك أن هذه الخيارات غالبًا ما تكون مضيعةً للمال، لأن الشركات تقدم منتجات لا تتفوق على ما تقدمه ميزات آبل الأمنية المُدمَجة. وهذا يقلقني لأنني أمتلك جهاز ماك بوك إير، وهذه الفترة تزداد هجمات القراصنة على أجهزة ماك ببرمجيات خبيثة معقدة.

ولأوفر عليك الوقت والمال، اختبرتُ كثيرًا من برامج مضاد الفيروسات وأعددت قائمةً بأفضل 10 برامج توفر أقوى حماية لحواسيب ماك. وقد ركزت على برامج مضاد الفيروسات التي تستطيع كشف البرمجيات الخبيثة التي تستهدف أنظمة ماك بالتحديد، وتحتوي على ميزات إضافية يمكن أن تستفيد منها فعلًا، وتوفر باقات بأسعار معقولة. حتى أن بعض حِزم مضاد الفيروسات توفر أدوات لتحسين أداء جهازك الذي يعمل بنظام ماك.

وقد أعجبني خاصةً برنامج Intego، وهو مضاد فيروسات مخصص لنظام ماك يحرز نسب نجاح ممتازة في كشف البرمجيات الخبيثة، ويقدم مجموعة متنوعة من الميزات الإضافية: مثل أدوات النسخ الاحتياطي المتقدمة وميزات تحسين أداء النظام التي تسمح لك باستخدام ماك بكفاءة أعلى. وأنصحك بأن تجرب Intego مستفيدًا بضمان استرداد المال لمدة 30 يومًا دون أي مخاطرة. وقد اختبرت ضمان استرداد المال بنفسي ووجدت أن الأمر سهل جدًا، وأعيدت النقود إلى حسابي في غضون أسبوعين.

احصل على Intego على ماك الآن!

دليل سريع: أفضل برامج مضاد الفيروسات لنظام ماك في 2021 (مجاني ومدفوع)

  1. Intego: أفضل مضاد فيروسات لنظام ماك، إذ يتمتع بنسب كشف مثالية، وهو مصمَّم خصيصًا لحماية مستخدمي ماك.
  2. Norton: مضاد فيروسات ممتاز يحتوي على مجموعة كبيرة من الميزات الإضافية المفيدة، لكن تطبيقه لنظام ماك يعرض بالخطأ ميزات لا يمكن استخدامها إلا على الحاسوب.
  3. TotalAV: فاحص سريع للفيروسات يحتوي على أدوات لإزالة البرمجيات الخبيثة، لكن خدمة عملائه بطيئة الاستجابة.
  4. Bitdefender: يقدم ميزات رائعة مخصصة لنظام ماك مثل أداة آلة الزمن “Time Machine” للنسخ الاحتياطي، لكن سعة الاستهلاك اليومية لأداة الـ VPN التي يقدمها قليلة جدًا.
  5. McAfee: يقدم أداة VPN سريعة وآمنة لنظام ماك، لكنه يقدم ميزات أقل من التي يقدمها Intego وNorton.

بالإضافة إلى 5 برامج مضاد فيروسات أخرى لنظام ماك نجحت في اختباراتي! انتقل مباشرةً إلى هذا الجزء.

كيف اختبرت ورتبت أفضل برامج مضاد الفيروسات لنظام ماك في 2021

اختبرت مجموعة من حِزم مضاد الفيروسات المختلفة لأعثر على أفضلها لحواسيب ماك، واستخدمت جهازي من نوع ماك بوك إير بمعالج 1.1 GHz Quad-Core Intel Core i5 لأختبر كل مضاد فيروسات. وقد ركزتُ على:

  • قوة المحرك المضاد للفيروسات: أجريت أنا وفريقي اختبارات مفصلة للتأكد من أن كل مضاد فيروسات لا يمتاز فقط في كشف البرمجيات الخبيثة وغيرها من التهديدات الأمنية، بل وأيضًا في التعرف على تلك البرمجيات الخبيثة التي تستهدف أنظمة ماك.
  • الميزات الإضافية: اختبرت الميزات الإضافية لكل برنامج وأخذت ما تقدمه بعين الاعتبار عندما أعددتُ الترتيب، وهذه الميزات تتضمن أدوات الرقابة الأبوية، والحماية على الويب، وجدران الحماية، بالإضافة إلى الميزات المخصصة لنظام ماك مثل أداة Time Machine للنسخ الاحتياطي التي يقدمها Intego.
  • سهولة استخدام التطبيق على ماك: تحققتُ من أن واجهة كل من برامج مضاد الفيروسات سهلة الاستخدام للمبتدئين وذوي المهارات التقنية على حد سواء.
  • القيمة مقابل السعر: في السوق عدد من الخيارات المجانية الجيدة لبرامج مضاد الفيروسات لنظام ماك، لذا فقد تأكدتُ من أن كل برامج مضاد الفيروسات المذكورة في هذه القائمة يُعد استثمارًا مفيدًا، وأخذتُ بعين الاعتبار الميزات التي يقدمها كل برنامج، وتأثيره على أداء النظام، وما إذا كان يتيح تجربة مجانية أو يقدم ضمانًا لاسترداد المال.

أفضل 10 برامج مضاد فيروسات لنظام ماك (مجربة في يونيو 2021)

1. Intego: مضاد فيروسات ممتاز مصمَّم حصريًا لنظام ماك

أهم المزايا:

  • محرك مضاد فيروسات قوي يحميك من التهديدات التي تستهدف ماك
  • ميزات إضافية تتضمن أدوات تحسين أداء نظام ماك، والرقابة الأبوية، والنسخ الاحتياطي السحابي
  • يعمل التطبيق على نسخة ماك 10.9 والأحدث منها
  • خدمة العملاء متاحة عبر الهاتف وعبر الدردشة المباشرة
  • يقدم ضمان استرداد المال لمدة 30 يومًا

يَبرز Intego بكونه مضاد فيروسات لنظام ماك، فهو يكشف البرمجيات الخبيثة بكفاءة عالية، ويقدم مجموعة ممتازة من أدوات تحسين أداء النظام التي ساعدت فعلًا على تحسين أداء جهازي الذي يعمل بنظام ماك، كما أنه واحد من البرامج القليلة المصمَّمة خصيصًا لحماية نظام ماك، لذا فهو يعزز ميزات آبل الأمنية المدمَجة ويدعمها، على خلاف برامج مضاد الفيروسات الأخرى.

في أثناء اختباراتي، نجحت خاصية VirusBarrier من Intego بنسبة 100% في كشف أكثر من 300 عينة من البرمجيات الخبيثة استخدمتُها أنا وفريقي، ومنها برمجيات خبيثة تصيب نظام ويندوز. وقد أعجبني أيضًا أن Intego لم يعطني أي إنذارات كاذبة، لأن الإمساك عن طريق الخطأ بالملفات الآمنة على أنها ضارة من أكثر المشكلات انتشارًا بين برامج مضاد الفيروسات، لذا فإن تجاوز Intego لهذه المشكلات يدل على أن الشركة تلتزم معايير جودة عالية جدًا.

لقطة شاشة لـ Intego's VirusBarrier أثناء إجراء فحص فيروسات على نظام Mac
يقدم Intego عمليات فحص سريعة وعالية الدقة لكشف البرمجيات الخبيثة

يتيح Intego خيارات للفحص الشامل والفحص السريع، مع إمكانية إعداد عمليات فحص معدَّلة أو مجدولة. وأيًا كان نوع الفحص الذي تستخدمه، فإن عمليات الفحص التي يجريها Intego تمتاز بدرجة مبهرة من السرعة والدقة. وهذا يرجع جزئيًا إلى تقنية ذاكرة التخزين المؤقت التي يستخدمها Intego، والتي تتجاوز الملفات المفحوصة مسبقًا والمعرَّفة على أنها آمنة. ولم يستغرق الفحص السريع أكثر من دقيقتين لفحص أكثر من 50 ألف ملف، أما الفحص الشامل فقد حلل أكثر من 1.7 مليون ملف في غضون 30 دقيقة، ما يجعل هذا الفحص الشامل أسرع بكثير من بعض برامج مضاد الفيروسات الأخرى التي استخدمتُها: فـ Avast مثلًا استغرق ضعفي المدة تقريبًا للقيام بنفس المهمة!

أما من ناحية الميزات، فإن Intego لا يقدم عددًا كبيرًا منها، على خلاف منافسيه مثل Norton أو McAfee، لكنه يعوض هذا بانتهاجه مبدأ تفضيل الجودة على الكمية. وجدار الحماية الثنائي NetBarrier يتفوق بأشواط على جدار الحماية المدمج في نظام ماك، فهو يراقب بيانات الاتصال بالإنترنت الصادرة والواردة على حدٍ سواء لكشف أي نشاط ضار. ورغم أن كثيرًا من حِزم مضاد الفيروسات تحتوي على جدار حماية، فإن قليلًا منها يقدم حماية ثنائية كالتي يقدمها Intego.

لقطة شاشة لجدار حماية Intego لمراقبة حركة المرور الواردة والصادرة
أعجبني أن جدار حماية Intego يراقب بيانات الاتصال الصادرة والواردة

وبالإضافة إلى جدار الحماية، تبرز ميزتا Mac Washing Machine وPersonal Backup كأفضل ميزات Intego. وMac Washing Machine هي مجموعة من أدوات تحسين أداء النظام تساعد على تسريع ماك عن طريق حذف الملفات غير المهمة التي تبطئه. وقد استغرق أول فحص أجريتُه بهذه الأداة دقيقتين تقريبًا، واستطعتُ بعد انتهائه أن أحذف أكثر من 2 جيجابايت من الملفات غير المهمة. ورغم أن ميزة Mac Washing Machine مفيدة جدًا لأداء النظام، فقد انبهرتُ أكثر بوضع التنظيم “Organize”، حيث رتّب التطبيق سطح المكتب والـ Dock تلقائيًا، حتى أنه لفت نظري إلى التطبيقات التي أستخدمها أكثر من غيرها لأسحبها إلى الـ Dock لتسهيل الوصول إليها.

لقطة شاشة لجدار حماية Intego لمراقبة حركة المرور الواردة والصادرة
وجدتُ تحسنًا ملحوظًا في أداء ماك بعد أن استخدمتُ أداة Washing Machine

إن كنت جادًا في حماية جهازك الذي يعمل بنظام ماك، فـ Intego هو أفضل مضاد فيروسات يمكنك الحصول عليه. فالشركة تقدم برنامجًا صُمم خصيصًا لحماية منتجات آبل، وهو يحقق العلامة الكاملة تقريبًا في نسبة كشف البرمجيات الخبيثة، ويحتوي على ميزات مثل Mac Washing Machine وPersonal Backup التي تعزز الأدوات المدمجة في نظام ماك. وأنصحك بأن تجرب Intego لمدة 30 يومًا باستخدام ضمان استرداد المال. فبهذه الطريقة، ستستطيع اختبار ميزاته دون مخاطرة لتقرر بنفسك ما إذا كان يستحق سعر الاشتراك. وبالإضافة إلى ذلك، يمكنك التواصل مع خدمة العملاء باللغة العربية.

جرب Intego مجانًا على ماك!

2. Norton 360: مضاد فيروسات قوي يقدم وفرةً من الميزات لنظام ماك مع سياسة ممتدة لاسترداد المال

أهم المزايا:

  • يحجب كل أنواع البرمجيات الخبيثة ويحذف (ومنها فيروسات الفدية وعمليات التصيد الاحتيالي)
  • يتيح النسخ الاحتياطي السحابي، ويوفر أدوات للرقابة الأبوية، وأداة VPN، ومدير لكلمات المرور، وغيرها
  • يعمل على نسخة ماك 10.10 والنسخ الأحدث منها
  • يمكن التواصل مع خدمة العملاء عبر الدردشة المباشرة أو عبر الهاتف
  • يقدم ضمان استرداد المال لمدة 60 يومًا

Norton واحد من أفضل برامج مضاد الفيروسات لنظام ماك، لأنه يعمل بمحرك قوي مضاد للبرمجيات الخبيثة ويقدم كثيرًا من الميزات الإضافية. ورغم افتقاره إلى بعض الأدوات التي لا تتوفر إلا في نسخته المخصصة لنظام ويندوز لسبب ما، فإن Norton 360 يظل مضاد فيروسات ممتاز لحماية ماك.

وجدتُ أن قدرات Norton في فحص الفيروسات على نفس مستوى كفاءة فحص Intego، ففي الاختبارات، استغرق خيارا الفحص السريع والفحص الشامل تقريبًا نفس المدة التي استغرقتها فحوصات Intego، كما نجح الفحص في كشف 100% من تهديدات البرمجيات الخبيثة. ومثل Intego، يستخدم Norton تقنية ذاكرة التخزين المؤقت لتجاوز الملفات التي سبق فحصها توفيرًا للوقت، وهذا يفسر مدى سرعة عمليات الفحص ودقتها. وبالإضافة إلى ذلك، لم يعطني Norton أي إنذارات كاذبة في أثناء الاختبارات، لكن من الجدير بالذكر أن تجربتك قد تختلف عن تجربتنا.

يمتاز Norton في الحماية التلقائية، فلا حاجة إلى تضييع وقتك في ضبط الإعدادات الأمنية بنفسك. ومن أفضل أمثلة هذه الحماية جدار حماية Norton الذي يحجب البرامج المريبة تلقائيًا ويحتوي على قائمة بيضاء للبرامج والمواقع الآمنة. كما وجدتُ أن Norton Secure VPN من أفضل أدوات الـ VPN التي يقدمها أي مضاد فيروسات، فهو يعمل بتشفير L2TP/IPsec لإخفاء بياناتك، ويستطيع فك حجب منصات المشاهدة مثل نتفليكس أمريكا وHBO Max بكفاءة.

لقطة شاشة لـ Norton Secure VPN لإلغاء حظر Netflix بالولايات المتحدة وبث قناة Schitt's Creek
استطعتُ الاتصال بخادم الولايات المتحدة وفك حجب نتفليكس باستخدام أداة VPN التي يقدمها Norton

مشكلتي الوحيدة مع Norton أن نسخته لنظام ماك تفتقر إلى بعض الميزات المتاحة لنسخته على الحاسوب. وأنا لا أجد مشكلةً في هذا في الظروف العادية، لأن برامج مضاد الفيروسات المخصصة لنظام ماك لا تقدم عادةً عددًا كبيرًا من الميزات كما تفعل برامج ويندوز. لكن لوحة تحكم Norton على نظام ماك تُظهِر ميزات لا يمكن استخدامها فعليًا: كالنسخ الاحتياطي السحابي وأدوات الرقابة الأبوية. ورغم أن البرنامج نفسه يظل ممتازًا، فهذه المشكلة توحي بأن حماية نظام ماك ليست سوى إضافة حديثة إلى Norton بالنظر إلى هذه الميزات التي لا يمكن الاستفادة منها.

ومع ذلك، فإن Norton يقدم قيمة عالية أيًا كانت الباقة التي اخترتها: فإذا كنت تبحث فقط عن حماية جهاز ماك، فباقة Norton 360 Standard تغطي جهازًا واحدًا، لكنها تحتوي على عدد من الميزات عالية الجودة: منها أداة Secure VPN، وأدوات تحسين أداء النظام، والحماية على الويب. أما إذا رقيت اشتراكك إلى باقة Norton 360 Deluxe فستوفر الحماية لـ 5 أجهزة، وهذا حل جيد إذا أردت توفير المزيد من الحماية للحواسيب والهواتف الأخرى في منزلك. وأيًا كانت الباقة التي تختارها، يمكنك تجربة Norton 360 دون مخاطرة لمدة 60 يومًا باستخدام ضمان استرداد المال. والأفضل من ذلك أن بإمكانك التواصل مع خدمة العملاء باللغة العربية.

جرب Norton مجانًا على ماك!

3. TotalAV: أفضل مضاد فيروسات على نظام ماك للمبتدئين

أهم المزايا:

  • نظام دفاعي ممتاز يتصدى لفيروسات الفدية وبرامج التجسس وبرامج الإعلانات المتسللة وغيرها
  • يأتي ضمن باقة تحتوي على أداة VPN، وأدوات لتنظيف نظام ماك، وأداة لحظر الإعلانات، ومدير لكلمات المرور، وغيرها
  • يعمل على نسخة ماك 10.9 والنسخ الأحدث منها
  • يمكنك طلب المساعدة عبر الدردشة المباشرة أو البريد الإلكتروني أو الهاتف
  • يقدم ضمان استرداد المال لمدة 30 يومًا

يُعد TotalAV وافدًا جديدًا إلى سوق الأمن الإلكتروني، ومع ذلك فقد ثبّت قدميه بسرعة بين أفضل خيارات مضاد الفيروسات المتاحة لنظام ويندوز، وقد شعرت بالفضول حول ما إذا كان هذا الوصف ينطبق أيضًا على برنامجه المخصص لنظام ماك، فوجدت أن TotalAV خيار ممتاز لحماية ماك؛ فهو يعطيك محرك مضاد فيروسات قويًا، وتطبيقًا سهل الاستخدام، ومجموعة من الأدوات لتحسين أداء ماك.

في اختبارات الفحص، نجح TotalAV بنسبة 100% في كشف البرمجيات الخبيثة، أما في اختبارات الحماية الفورية فنجح في كشفها بنسبة 99%، وهذه النسبة تقل بعض الشيء عن Intego وNorton، لكن نتائج TotalAV تظل ممتازة وتجعله واحدًا من أفضل برامج مضاد الفيروسات في السوق. كما أعجبني أن عمليات فحص الفيروسات التي يجريها TotalAV تقدم تقارير مفصلة عند انتهائها، فهو لا يكتفي بتنبيهك بالبرمجيات الخبيثة والبرامج غير المرغوب فيها، بل ويلفت انتباهك أيضًا لملفات تعريف الارتباط المتتبعة، والملفات المكررة، والبرامج التي قد تبطئ نظامك عند بدء تشغيله.

وبالإضافة إلى أداته الممتازة لفحص البرمجيات الخبيثة، يأتي تطبيق TotalAV المخصص لنظام ماك ضمن حِزمة تحتوي على الميزات التالية:

  • درع الويب “Web Shield”
  • أداة تنظيف المتصفح وإدارته
  • أدوات تحسين أداء النظام
  • أداة VPN (متاحة لباقتي Internet Security، وTotal Security)
  • أداة لحظر الإعلانات (متاحة حصريًا ضمن باقة Total Security)
  • خزانة آمنة لكلمات المرور “Secure Password Vault” (متاحة حصريًا لباقة Total Security)

وإجمالًا، أعجبتني مجموعة الميزات الإضافية التي يقدمها TotalAV: فأداة Web Shield نجحت في منع كل روابط التصيد الاحتيالي التي جربتها، وهي تمثل حماية إضافية ممتازة للأدوات المدمجة بمتصفحات كروم وفايرفوكس وSafari لصد هذا النوع من التهديدات. أما ميزة Browser Cleanup فتتيح لك وسيلة سهلة لإدارة خصوصيتك على الإنترنت عن طريق حذف كل ملفات تعريف الارتباط على الفور.

لقطة شاشة لمحسن بدء التشغيل TotalAV الذي يعمل على نظام Mac

أدوات تحسين أداء النظام التي يقدمها TotalAV هي أفضل ميزاته الإضافية دون منازع، فقد وجدتُ تحسنًا ملحوظًا في سرعة جهازي الذي يعمل بنظام ماك بعد أن استخدمتها، وهي تتضمن أداة لحذف الملفات غير المهمة، وأخرى لإدارة بدء التشغيل، وأخرى لإزالة تثبيت التطبيقات، وأخرى للبحث عن الملفات المكررة. وقد وجدتُ أن كل الأدوات سريعة ودقيقة، خاصةً أداة إدارة بدء التشغيل التي تعرفت بسرعة على عدد من التطبيقات المزعجة ومنعتها من أن تبدأ تلقائيًا كلما أشغل جهازي الذي يعمل بنظام ماك.

وأخيرًا، فإن أداتَي حظر الإعلانات “Ad Blocker” والخزانة الآمنة لكلمات المرور “Secure Password Vault” متاحتان حصريًا ضمن باقة Total Security، وهي أغلى باقة يقدمها TotalAV، ومع هذا، فقد وجدتُ أنهما لا تقدمان إضافة كبيرة تستحق فرق السعر؛ فأداة Password Vault قد تكون مفيدة إذا كنت حاليًا لا تستخدم برنامجًا لإدارة كلمات المرور، لكنها تفتقر إلى ميزات أمنية أراها ضرورية: مثل المصادقة الثنائية وتسجيل الدخول بالعلامات الحيوية. وكذلك لا يمكنك الدخول إليها من جهازك الذي يعمل بنظام iOS أو أندرويد، وهذا عيب خطير في رأيي.

باقة Antivirus Pro التي يقدمها TotalAV تغطي 3 أجهزة وتحتوي على أداة لفحص الفيروسات وأدوات للحماية على الويب. وباقة Internet Security تغطي 5 أجهزة، وتزيد على الأولى أيضًا في أنها تحتوي على أداة VPN. أما باقة Total Security فتغطي 6 أجهزة وتزيد على السابقتين في أنها تحتوي على أداة لحظر الإعلانات ومدير لكلمات المرور.

ورغم أن TotalAV يقدم نسخة مجانية على نظام ماك، فهذه النسخة لا تقدم إلا حماية أساسية، وتفتقر إلى الحماية الفورية، ما يترك جهازك الذي يعمل بنظام ماك عرضةً للخطر، كما أن هذه النسخة لا تشمل أدوات تحسين أداء النظام (تتيحها كتجربة مجانية لمدة يومين فقط). وبدلًا منها، أنصحك بتجربة باقة TotalAV Antivirus Pro، فهي أرخص باقة، وتحتوي على أفضل ميزات TotalAV: كالحماية الفورية، والحماية من فيروسات الفدية، ومجموعة متكاملة من أدوات تحسين أداء النظام. ويمكنك تجربة TotalAV بنفسك دون مخاطرة مستفيدًا من ضمان استرداد المال الذي يقدمه لمدة 30 يومًا. وقد استطعتُ استرداد نقودي بسهولة بالتواصل مع خدمة العملاء عبر البريد الإلكتروني، فأُعيد المبلغ إلى حسابي في غضون 5 أيام من تأكيد الطلب.

جرب TotalAV مجانًا على ماك!

4. Bitdefender Total Security: نظام أمني منيع يوفر حماية قوية من فيروسات الفدية

أهم المزايا:

  • نسب نجاح عالية في الحماية الفورية من البرمجيات الخبيثة وفي عمليات الفحص
  • يحتوي على أداة آلة الزمن “Time Machine” للنسخ الاحتياطي، وأداة لمنع برامج الإعلانات المتسللة، وخيارات للرقابة الأبوية، وغيرها
  • يعمل على نسخة ماك 10.10 والنسخ الأحدث منها
  • يمكن التواصل مع خدمة العملاء عبر الدردشة المباشرة والبريد الإلكتروني والهاتف
  • يقدم ضمان استرداد المال لمدة 30 يومًا

يقدم Bitdefender واحدًا من أفضل برامج مضاد الفيروسات المجانية لنظام ماك، لكنني سررتُ بمعرفة أن حزمته مدفوعة الاشتراك تتفوق بأشواط على نسخته المجانية، وأنها تستحق ثمن الاشتراك. فهو ليس واحدًا من أفضل محركات مكافحة البرمجيات الخبيثة المتاحة لنظام ماك وحسب، بل ويوفر حماية قوية من فيروسات الفدية عن طريق تحليل الملفات المعرضة للخطر ونسخها احتياطيًا.

نجح Bitdefender بنسبة 100% في كشف التهديدات في اختبارات الفحص، وهذا لأنه يتمتع بمحرك متطور لمكافحة للبرمجيات الخبيثة يستعين بالذكاء الاصطناعي لمنع التهديدات قبل أن تضر بجهازك، كما نجح نظامه للحماية الفورية في كشف 99.7% من التهديدات، ما يجعله مثاليًا في كشف البرمجيات الخبيثة المستخدَمة في هجمات يوم الصفر.

لقطة شاشة لـ Bitdefender أثناء إجراء مسح عميق للنظام على Mac
كل فحوصات Bitdefender لكشف البرمجيات الخبيثة تتمتع بالسرعة، ومنها الفحص الشامل للنظام

أعجبتني أيضًا أداة العلاج من فيروسات الفدية “Remediation” التي يقدمها Bitdefender، والتي نجحت في التعرف على كل ملفات الاختبار وفي حفظ نسخة منها على قرص للنسخ الاحتياطي. وإذا كنت من مستخدمي أداة آلة الزمن “Time Machine”، سيسرك أن تعرف أن Bitdefender يمنع فيروسات الفدية من تشفير ملفاتك المخزَّنة احتياطيًا، وهذا يعني أنه حتى إن أصيب جهازك الذي يعمل بنظام ماك بفيروسات فدية، ستستطيع أن تستخدم أداة Time Machine لتعيد نظامك إلى حالةٍ آمنة.

إنني أُقدِّر أن Bitdefender يركز على الميزات الرئيسية، لكنني انزعجت من أداة الـ VPN التي يقدمها، خاصةً أنها من الميزات الإضافية القليلة التي يقدمها Bitdefender في باقته مدفوعة الاشتراك. فعادةً ما توفر برامج مضاد الفيروسات التي تقدم باقة مجانية وأخرى مدفوعة الاشتراك نسخةً محدودةً جدًا من خدمة الـ VPN لمستخدمي النسخة المجانية، وتحتفظ بالنسخة الكاملة لأصحاب الاشتراكات المدفوعة.

أما Bitdefender فللأسف لا يتبع هذا النظام، فباقة Bitdefender المدفوعة لنظام ماك تفرض سعة استهلاك يومية بمقدار 200 ميجابايت فقط، وهذا يجعل أداة الـ VPN التي يقدمها عديمة النفع، لأن هذا الرصيد لا يكفي سوى للتصفح العادي. ويقدم Bitdefender نسخة غير محدودة من أداة الـ VPN باشتراك يُدفع على حدة، لكنني أرى أنها لا تمثل استثمارًا جيدًا. وإذا أردت الحصول على أداة VPN غير محدودة مع مضاد الفيروسات، فإن أداة Secure VPN التي يقدمها Norton لا تفرض قيودًا على سعة الاستهلاك في أي من باقاته.

وبغض النظر عن مشكلات الـ VPN، يظل Bitdefender مضاد فيروسات من أعلى طراز لأجهزة ماك، فهو يكاد يحقق العلامة الكاملة في كشف البرمجيات الخبيثة، ولا يؤثر كثيرًا على أداء النظام، ويقدم ميزات إضافية تعزز أمنك عمومًا: مثل النسخ الاحتياطية المضاد لفيروسات الفدية، ومنع برامج الإعلانات المتسللة، وأدوات الحماية على الويب.

صحيح أن Bitdefender يقدم تطبيقًا مجانيًا، لكنه مجرد تطبيق عادي لا يقدم سوى فحص الفيروسات، ولا يوفر حماية فورية ولا أدوات مضادة لفيروسات الفدية ولا أي ميزات أمنية متقدمة أخرى لنظام ماك. ولحسن الحظ، بإمكانك تجربة مضاد فيروسات Bitdefender مجانًا لمدة 30 يومًا باستخدام ضمان استرداد المال الذي يقدمه، وبهذا يمكنك اختبار كل ميزاته بنفسك قبل أن تقرر ما إذا كان يستحق قيمة الاشتراك.

جرب Bitdefender على ماك!

5. McAfee Total Protection: أمان شامل لماك وأداة VPN سريعة وآمنة

أهم المزايا:

  • يكشف كل البرمجيات الخبيثة على ماك ويحذفها بنجاح
  • يحتوي على أداة VPN، وجدار حماية، وأداة لتمزيق الملفات، ومدير لكلمات المرور، وخيارات للرقابة الأبوية، وغيرها
  • يعمل على نسخة ماك 10.12 والنسخ الأحدث منها
  • يمكن التواصل مع خدمة العملاء عبر الدردشة المباشرة وعبر الهاتف
  • يقدم ضمان استرداد المال لمدة 30 يومًا

McAfee Total Protection على نظام ماك يقدم الحماية الفورية من البرمجيات الخبيثة، ويُعد صفقة ممتازة للعائلات لأنه يغطي ما يصل إلى 10 أجهزة. ويستعين McAfee بتقنية تُسمى Global Threat Intelligence System لتحليل البرمجيات الخبيثة الموجودة وتوقع التهديدات المستقبلية، لذا شعرت بالفضول لأرى كيف سيعمل. ويسرني القول إن McAfee قد فاق توقعاتي بفحوصاته وحمايته الفورية اللتين نجحتا بنسبة 100% في كشف البرمجيات الخبيثة في أثناء الاختبارات.

لقطة شاشة لصفحة نتائج الفحص السريع لـ McAfee
ربما تجد برامج مضاد فيروسات أسرع من McAfee، ومع ذلك ففحصه السريع لا يستغرق إلا بضع دقائق

ميزات McAfee الإضافية مصمَّمة في الأساس كإضافة إلى محركه الرئيسي المضاد للفيروسات، ومنها:

  • جدار حماية الشبكة
  • الحماية من التصيد الانتحالي
  • أدوات الحماية على الويب (ومنها الحماية من فيروسات الفدية)
  • أداة الـ VPN
  • الحماية من سرقة الهوية (متاحة حصريًا في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وأيرلندا)

جدار حماية McAfee ميزة فريدة من نوعها، لأنه مصمَّم ليناسب المستخدمين المبتدئين والمحترفين على حدٍ سواء. كما يقدم تقنيتي Intrusion Detection وNet Guard، وهما ميزتان فريدتان: فالأولى تحذرك من القراصنة المحتملين، والثانية تنبهك إلى الاتصالات المريبة على الشبكة. كما أن إعداداته الافتراضية أعلى أمانًا من جدار الحماية المدمج في نظام ماك، ومع ذلك يمكنك تغيير بعض الإعدادات إذا أردت.

والميزة الرئيسية الأخرى التي يقدمها McAfee -ولا شك في أنها تستحق وقتك- هي أداة Safe Connect VPN. فأنا أرى أن معظم أدوات الـ VPN التي تقدمها برامج مضاد الفيروسات لا ترقى إلى جودة الخدمات المنفصلة مثل ExpressVPN، لكن هذه الأداة التي يقدمها McAfee استثناء نادر، لأنها منحتني متوسط سرعات يزيد على 100 ميجابت في الثانية عندما اتصلتُ بخوادم في كندا والولايات المتحدة والمملكة المتحدة، واستطعتُ بمساعدتها فك حجب نتفليكس في كل من هذه البلدان. ولكن للأسف، لا تستطيع أداة الـ VPN التي يقدمها McAfee فك حجب خدمات المشاهدة الأخرى، فلم أستطع مشاهدة ديزني بلس ولا أمازون برايم. لكن إذا كنت تهتم بخصوصية التصفح أكثر من المرونة في المشاهدة، فأداة الـ VPN التي يقدمها McAfee خيار ممتاز بفضل خوادمها السريعة وتشفيرها ذي الدرجة البنكية.

لقطة شاشة اتصال McAfee Safe Connect VPN بخادم
أداة الـ VPN التي يقدمها McAfee سريعة بما يكفي للمشاهدة بجودة HD، لكن لا يُعتمد عليها لفك حجب ديزني بلس أو أمازون برايم

رغم افتقار McAfee إلى الميزات الخاصّة التي تقدمها شركات مثل Intego وNorton، فإنه مضاد فيروسات يمكنني أن أنصح به دون تردد، خاصةً إذا كنت تبحث عن مضاد فيروسات يحتوي على أداة VPN ممتازة. وقد أعجبتني أيضًا مدة التجربة التي يتيحها، فبإمكانك تجربة McAfee دون مخاطرة مع ضمان استرداد المال لمدة 60 يومًا. صحيح أن التجربة الكاملة لمدة 60 يومًا تتطلب التسجيل وتفعيل التجديد التلقائي، إلا أن إلغاء الاشتراك سهل جدًا، وقد استطعتُ إلغاء اشتراكي بالتواصل مع خدمة عملاء McAfee عبر الهاتف، وأعيد المبلغ إلى حسابي في غضون 7 أيام عمل. وبالإضافة إلى الإنجليزية، يمكنك التواصل مع خدمة العملاء باللغة العربية.

جرب McAfee مجانًا على ماك!

6. مضاد فيروسات Avira المجاني: أفضل حماية مجانية لأجهزة ماك

أهم المزايا:

  • محرك مضاد فيروسات عالي الكفاءة يحمي ماك من فيروسات الفدية وبرامج التجسس
  • يُقدم ضمن باقة تحتوي على أداة VPN، ومدير لكلمات المرور، وأدوات لتحسين أداء نظام ماك، وغيرها
  • يعمل على نسخة ماك 10.12 والنسخ الأحدث منها
  • خدمة العملاء متاحة عبر البريد الإلكتروني والهاتف
  • يقدم مع باقاته مدفوعة الاشتراك ضمان استرداد المال لمدة 30 يومًا

إن Avira مضاد فيروسات مجاني ممتاز لنظام ماك لأنه يوفر حماية فورية وحماية من فيروسات الفدية. ومع ذلك، فمن المستحيل أن تجد مضاد فيروسات مجانيًا مثاليًا؛ فرغم جودة الباقة المجانية التي يقدمها Avira، فهي لا تشمل جميع ميزات تحسين الأداء، أو إزالة ملفات التتبع، أو خدمة العملاء، فكل هذه الميزات حصرية لأصحاب الباقات المدفوعة.

وفي الاختبار الذي أجريته مع فريقي باستخدام عينات من البرمجيات الخبيثة، حقق Avira العلامة الكاملة تقريبًا، إذ نجح في توفير الحماية بنسبة 99.96%، ما يجعله واحدًا من أفضل برامج مضاد الفيروسات في السوق. ويستعين Avira بتقنية سحابية مدمجة تساعده على تحقيق هذه النسب المبهرة في الحماية، وتضمن التحديث المتواصل لفحصه الفوري استجابةً لأحدث التهديدات.

وعلى غرار عمليات فحص TotalAV، فإن فحص Avira الذكي “Smart Scan” يبحث عن وسائل لتحسين الأداء الإجمالي لنظام ماك بالإضافة إلى التفتيش عن البرمجيات الخبيثة، وقد نبهني إلى عدد من مشكلات الخصوصية والأداء على ماك، وبسرعة حذف أكثر من 4 جيجابايت من الملفات غير المهمة وملفات تعريف الارتباط المتتبعة. ورغم أن النسخة المجانية تسمح لك بحل عدد من هذه المشكلات، فلا يمكنك تنفيذ كل المقترحات التي يقدمها Avira في ما يتعلق بالخصوصية إلا إذا اشتركت في إحدى باقاته المدفوعة.

لقطة شاشة لمسح Avira الذكي وهو يزيل ملفات تعريف الارتباط للتصفح على Mac
بحذف Avira ملفات تعريف الارتباط والملفات غير المهمة التي كانت تبطئ جهازي الذي يعمل بنظام ماك

من ميزاتي المفضلة في Avira ميزة التسوق الآمن “Safe Shopping”، وهي إضافة للمتصفح لا تحمي تسوقك على الإنترنت وحسب، بل وتحتوي على تقنيات توفر الحماية من التصيد الانتحالي وملفات التتبع. وبعد تثبيت Safe Shopping على متصفح جوجل كروم (وهي متاحة أيضًا على فايرفوكس وأوبرا وMicrosoft Edge)، نجحت الإضافة في منع الإعلانات وملفات التتبع وغيرها من الأنشطة الضارة على نطاق واسع من الروابط. وآمل أن يوفر Avira هذه الإضافة لمتصفح Safari أيضًا في المستقبل. ولكن إجمالًا، تظل Safe Shopping أداة مجانية ممتازة أنصح بها إذا أردت مزيدًا من الأمان والخصوصية في أثناء تصفح الإنترنت.

ومن الميزات الأخرى التي أنصحك بأن تلقي نظرة عليها مدير كلمات مرور Avira. فهو يحتوي على مزايا تفوق كثيرًا من المزايا المجانية لغيره من برامج مضاد الفيروسات، منها أنه يتيح لمستخدميه أدوات مثل المصادقة الثنائية وإمكانية تخزين أي عدد من كلمات المرور. وإذا رقيتَ اشتراكك لتحصل على Password Manager Pro، فستحصل على ميزات أكثر: منها إمكانية التحقق من كلمات المرور الضعيفة أو المستخدَمة أكثر من مرة، والحصول على إشعارات في حال اختراق أحد حساباتك على الإنترنت.

أما أكثر ميزة تحيرني فهي أداة الـ VPN التي يقدمها Avira؛ إذ يعجبني أن Avira يسمح لمستخدمي باقته المجانية أن يحصلوا على الأداة، لأنها توفر سرعة اتصال عالية وميزات جيدة لحماية الخصوصية دون تسريب عنوان IP أو DNS، لكنه يفرض حدًا شهريًا على سعة الاستهلاك يبلغ 500 ميجابايت، وهذه السعة المحدودة تجعله غير مناسب حتى للاستخدام العادي، ولا يكفي بالطبع لمشاهدة مقاطع الفيديو. وبإمكانك الحصول على النسخة غير المحدودة من الأداة بالاشتراك في باقة Prime، وهي أغلى باقات Avira، لكني أرى أن أداة الـ VPN وحدها ليست سببًا كافيًا لترقية الاشتراك.

Avira هو أفضل مضاد فيروسات مجاني لنظام ماك، لكن باقاته المدفوعة تستحق أن تلقي نظرة عليها. ومع ذلك، أرى أن باقة Avira الأغلى، والتي تسمى Avira Prime، لا تستحق أن تدفع هذا الفرق في السعر. وبدلًا منها، أنصحك بباقة Internet Security التي تغطي ما يصل إلى 5 أجهزة وتتيح كل ميزات Avira عدا أداة الـ VPN غير المحدودة. ويمكنك تجربة Avira Internet Security مجانًا لمدة 30 يومًا مستفيدًا من ضمان استرداد المال لترى بنفسك ما إذا كانت هذه الحزمة تتفوق فعلًا على باقة Avira المجانية.

جرب Avira مجانًا على ماك!

7. Kaspersky Internet Security لنظام ماك: مضاد فيروسات يحميك أثناء التسوق على الإنترنت

أهم المزايا:

  • أداة من أعلى طراز لفحص البرمجيات الخبيثة توفر حماية فورية لنظام ماك
  • يحتوي على أداة VPN، وحماية لكاميرا الويب، وأدوات للرقابة الأبوية، وغيرها
  • يعمل على نسخة ماك 10.13 والنسخ الأحدث منها
  • يمكن التواصل مع خدمة العملاء عبر الدردشة المباشرة وعبر البريد الإلكتروني
  • يقدم ضمان استرداد المال لمدة 30 يومًا

باقة Kaspersky Internet Security لنظام ماك خيار ممتاز للحماية من الفيروسات، وهي تحتوي على محرك قوي مضاد للفيروسات وعلى قليل من الميزات غير الشائعة بين برامج مضاد الفيروسات المخصصة لنظام ماك. ورغم أن Kaspersky لا يقدر على منافسة برامج مثل Intego وNorton وMcAfee من ناحية السعر وقوة الميزات، فإنه يظل خيارًا جيدًا جدًا لحماية جهازك الذي يعمل بنظام ماك.

نجح Kaspersky في كشف 99.7% من عينات البرمجيات الخبيثة التي استخدمتها أنا وفريقي، والمكتشفة في خلال الأسابيع الأربعة الأخيرة قبل إجراء الاختبار، وهي نسبة عالية يصعب أن يحققها أي مضاد فيروسات. وبالإضافة إلى هذا، انبهرت بمدى دقة Kaspersky، إذ لم يعطني سوى 3 إنذارات كاذبة، وهذا أقل بكثير من المتوسط. كما فوجئت بأن Kaspersky لا يؤثر كثيرًا على أداء جهازي لأنني كنت قد رأيت على الإنترنت ردود فعل متباينة بشأن أدائه، لكني لم ألاحظ إلا انخفاضًا في السرعة بنسبة 8.5% عن المعتاد، وهذا يعادل ثلث المتوسط تقريبًا.

نسخة Kaspersky لنظام ويندوز غنية بالميزات، على عكس نسخته لنظام ماك التي لا تحتوي سوى على بعض هذه الميزات، ومنها:

  • المتصفح المشفر لتأمين التسوق عبر الإنترنت
  • حماية كاميرا الويب
  • الحماية من التصيد الاحتيالي
  • أداة الـ VPN (بسعة يومية تبلغ 300 ميجابايت)

يقدم Kaspersky ميزة Safe Money التي تناظر أداة Safe Shopping التي يقدمها Avira، وتعطيك متصفحًا آمنًا لحماية عمليات الدفع عبر الإنترنت من القراصنة، وهي مفيدة إذا كنت تجري كثيرًا من المعاملات أو الأنشطة البنكية عبر الإنترنت وتريد الاستفادة من طبقة حماية إضافية. كما أعجبتني الحماية التي يوفرها Kaspersky لكاميرا الويب، فمن الصعب العثور على مضاد فيروسات يوفر مثل هذه الميزة لنظام ماك.

فأداة كاميرا الويب تتيح لك رؤية التطبيقات التي يُسمح لها باستخدام كاميرا الويب على جهازك الذي يعمل بنظام ماك، وتتيح لك أن تمنعها، إذ يمكن لمجرمي الإنترنت أن يتحكموا في كاميرا ماك بسهولة إذا أصيب بأنواع معينة من البرمجيات الخبيثة، لذا من المفيد أن يُتاح لك مراقبة هذه الثغرة الأمنية التي قلّما تلقى الاهتمام اللازم.

من المشكلات المحتملة التي يجب أن تنتبه لها في Kaspersky أنه يجمع بيانات المستخدمين، وهذا يثير التساؤلات في ما يتعلق بالخصوصية، لكن من السهل أن تختار ألا تشارك في جمع البيانات. ويستخدم Kaspersky هذه البيانات للمساعدة على تطوير بنيته التحتية للحماية السحابية. وفي الواقع، فتقنية Kaspersky القوية المضادة للتصيد الاحتيالي تعتمد على هذه الخدمات السحابية. ورغم أنني أشك في أي شركة تجمع بيانات مستخدميها، لم أجد أي دليل على أن ممارسات Kaspersky تعرِّض خصوصيتك للخطر.

لقطة شاشة لإعدادات جمع البيانات في Kaspersky
أعجبني أن Kaspersky يسمح لمستخدميه بأن يختاروا عدم مشاركة البيانات

تكتمل قائمة ميزات Kaspersky بأداة Secure Connection VPN، ورغم أنها مدعومة من Hotspot Shield، وهي شركة مشهود لها بالكفاءة والثقة في مجال الـ VPN، فإن أداة الـ VPN التي يقدمها Kaspersky لم تعجبني عمومًا. وأكبر عيوبها في رأيي سعة الاستهلاك اليومية التي تبلغ 300 ميجابايت فقط، فأنا أرى أن أي خدمة VPN مدفوعة يجب ألا تفرض حدًا أقصى على الاستخدام. فمن الأفضل لك أن تستخدم Norton أو أي مضاد فيروسات آخر يقدم أداة VPN غير محدودة إذا كان هذا من متطلباتك.

ورغم انزعاجي من أن ميزات Kaspersky على ماك أقل مما يقدمه لنظام ويندوز، فلا يمكن إنكار أنه يظل خيارًا جيدًا لنظام ماك. فأدواته لحماية التسوق وكاميرا الويب تكمل المحرك الأساسي للتفتيش عن البرمجيات الخبيثة، كما أن الحصول على أداة VPN -وإن كانت محدودة- أفضل من لا شيء. وإذا أردتَ أن تجرب حمايته لنظام ماك بنفسك، يمكنك تجربة Kaspersky دون مخاطرة لمدة 30 يومًا باستخدام ضمان استرداد المال.

جرب Kaspersky على ماك!

8. Sophos Home Free: تطبيق سحابي يجري عمليات فحص سريعة لكشف البرمجيات الخبيثة دون التأثير على الأداء

أهم المزايا:

  • يتصدى للفيروسات وعمليات التصيد الاحتيالي وفيروسات الفدية وغيرها على نظام ماك
  • يحتوي على أدوات للرقابة الأبوية، وأداة للإدارة عن بُعد، وحماية لكاميرا الويب
  • يعمل على نسخة ماك 10.14 والنسخ الأحدث منها
  • يمكن التواصل مع خدمة العملاء عبر الدردشة المباشرة والبريد الإلكتروني
  • يقدم ضمان استرداد المال لمدة 30 يومًا

إن Sophos مضاد فيروسات فريد من نوعه لنظام ماك، فهو يحتوي على لوحة تحكم عن بُعد تخفف أثره الإجمالي على أداء النظام. كما أنه لحسن الحظ يعمل بمحرك قوي جدًا مضاد للفيروسات ويكشف البرمجيات الخبيثة بنجاح مبهر، وهو من أفضل الباقات المجانية المتاحة. ومع ذلك، إذا أردت الميزات المهمة مثل الحماية من فيروسات الفدية ومنع مجرمي الإنترنت من استخدام كاميرا جهازك الذي يعمل بنظام ماك أو إلى الميكروفون، فأنصحك بأن تلقي نظرة على باقة Sophos Premium بدلًا من الباقة المجانية.

لقد انبهرت بالدرجات التي أحرزها Sophos في اختبارات الفحص، إذ نجح في كشف 100% من البرمجيات الخبيثة التي تستهدف ماك، وكشف 98% من البرمجيات الخبيثة عمومًا. ورغم أن هذه الدرجات أقل من مستويات الحماية التي تقدمها أفضل برامج مضاد الفيروسات -مثل Intego وMcAfee- لنظام ماك، فمن مميزات Sophos على منافسيه أنه يمكن إدارته عبر منصته السحابية، ولذلك لم يكن له تأثير يُذكر على أداء ماك، حتى عندما أجريت فحصًا شاملًا للنظام!

في أثناء الاختبارات، نجح Sophos في كشف 100% من البرمجيات الخبيثة التي تستهدف نظام ماك، و98% من البرمجيات الخبيثة عمومًا. ويستعين Sophos بتقنية كشف التهديدات بالذكاء الاصطناعي “Artificial Intelligence Threat Detection” لتحديث قاعدة بياناته عن تهديدات الإنترنت باستمرار، ليضمن حمايتك طوال الوقت من أحدث البرمجيات الخبيثة. وعلى جهازي الذي يعمل بنظام ماك، استغرق الفحص 6 دقائق تقريبًا، ويمكنك أن تجريه يدويًا بسهولة ببضع ضغطات، كما يمكنك أن تحدد جدولًا لإجرائه تلقائيًا كل أسبوع أو حتى كل يوم. وبالإضافة إلى قدرات Sophos على كشف التهديدات على الفور، سُررت بمدى آلية وظائفه الأمنية.

وإلى جانب فحص البرمجيات الخبيثة، يحتوي Sophos على الميزات الإضافية التالية:

  • الرقابة الأبوية
  • الحماية على الويب
  • الحماية من فيروسات الفدية (متاحة حصريًا على باقة Premium)
  • حماية الخصوصية (متاحة حصريًا على باقة Premium)
  • إمكانية إدارة ما يصل إلى 10 أجهزة عن بُعد (متاحة حصريًا على باقة Premium)

أدوات Sophos للرقابة الأبوية تسمح لك بفلترة المحتوى بناءً على عدة معايير مختلفة: كحجب مواقع المقامرة أو مواقع الكبار فقط. ورغم أنها ميزة سهلة الاستخدام، فهي عادية ولا تمثل إضافة كبيرة إلى أدوات الرقابة الأبوية المدمجة في نظام ماك. أما ما أعجبني أكثر فكان إعدادات Sophos للحماية على الويب، والتي تمنعك من زيارة المواقع المعروفة باستضافة البرمجيات الخبيثة، وتتحقق من “سمعة التحميل” لكل ملف تحمّله، أي أنك ستتلقى تحذيرًا كلما تحمّل ملفًا يشتبه Sophos في احتوائه على برمجيات خبيثة.

لقطة شاشة للوحة تحكم Sophos للرقابة الأبوية
أدوات الرقابة الأبوية التي يقدمها Sophos بسيطة ولكنها عادية جدًا

رغم أن Sophos تقدم مضاد فيروسات مجانيًا جيدًا جدًا، فإنها لا توفر نفس المستوى من الحماية إلا إذا اشتركت في باقة مدفوعة، والسبب الرئيسي في هذا هو أن الباقة المجانية تفتقر إلى الحماية من فيروسات الفدية، والتي أعتبرها جزءًا ضروريًا من أي برنامج أمني. كما أنها تقدم أدوات لحماية الخصوصية تسمح لك بحماية كاميرا الويب والميكروفون من التجسس، وتوفر الحماية لما يصل إلى 10 أجهزة. ولتتأكد مما إذا كانت ترقية الاشتراك تستحق وقتك، أنصحك بأن تجرب Sophos Premium مجانًا لمدة 30 يومًا باستخدام ضمان استرداد المال الذي يقدمه.

جرب Sophos مجانًا على ماك!

9. Panda: مضاد فيروسات بسيط وخفيف لنظام ماك

أهم المزايا:

  • يحمي ماك من فيروسات الفدية، وبرامج التجسس، وبرامج الإعلانات المتسللة، وغيرها
  • يحتوي على أداة VPN
  • يعمل على نسخة ماك 10.10 والنسخ الأحدث منها
  • يمكن التواصل مع خدمة العملاء عبر الدردشة المباشرة والبريد الإلكتروني والهاتف
  • يقدم ضمان استرداد المال لمدة 30 يومًا

Panda مضاد فيروسات من أعلى طراز على ويندوز، لكن الكثير من قيمته تتمثل في أنه يوفر باقة مجانية ممتازة. ولسوء الحظ، لا يقدم Panda برنامجًا مجانيًا لمستخدمي ماك. ومع ذلك، فإنه مضاد فيروسات جيد يوفر حماية قوية من البرمجيات الخبيثة التي تستهدف ماك، ويمكن أن تختاره إذا لم يكن لديك مانع في تقبُّل عيوبه الثانوية القليلة.

سرَّني أن Panda حقق أداءً جيدًا في الاختبارات، فكشف 99.7% من عينات البرمجيات الخبيثة، وهذه درجة نجاح ممتازة لا تقل كثيرًا عن أفضل برامج مضاد الفيروسات لماك مثل Intego. ورغم أنني انزعجت بعض الشيء من بطء فحص Panda الشامل الذي استغرق أكثر من ساعتين على ماك، فإنني لا أرى هذا عيبًا كبيرًا بالنظر إلى درجات النجاح العالية التي يحققها Panda.

لقطة شاشة للوحة تحكم تطبيقات Mac الخاصة بـ Panda
وجدت تطبيق Panda على ماك سهل الاستخدام

برنامج Panda خيار جيد إذا كنت لا تريد سوى أدوات الحماية الأساسية من الفيروسات: مثل فحص الفيروسات، لكن باقته الأمنية في العموم عادية جدًا. فأرخص باقاته، وهي Panda Essential لنظام ماك، لا تقدم سوى الحماية الفورية، والحماية من التصيد الاحتيالي، وأداة VPN محدودة بسعة استهلاك يومية تبلغ 150 ميجابايت، ولا تتيح إمكانية اختيار الخادم لأن Panda يوصلك تلقائيًا بالخادم الأقرب إلى موقعك.

وبالنظر إلى سرعات الخوادم المنخفضة وحقيقة أن أداة الـ VPN التي يقدمها Panda لا يمكنها فك حجب المحتوى المقيد جغرافيًا مثل نتفليكس، فإنني لا أرى أي سبب وجيه لشراء اشتراك Panda Premium لماك. وأرى أن من الأفضل أن تكتفي بباقة Essential، لأن Premium لا تزيد عليها إلا بالسعة غير المحدود لأداة الـ VPN وبتغطية عدد غير محدود من الأجهزة. ولحسن الحظ، فكل باقات Panda تأتي مزودة بضمان استرداد المال، فيمكنك تجربة Panda دون مخاطرة لمدة 30 يومًا.

جرب Panda مجانًا على ماك!

10. Trend Micro: برنامج جيد لكشف البرمجيات الخبيثة وتحتوي باقته على بعض الخصائص العادية لحماية ماك

أهم المزايا:

  • يمنع فيروسات الفدية وبرامج التجسس وغيرها من البرامج الضارة التي تستهدف أنظمة ماك
  • يوفر الحماية لكاميرا الويب والميكروفون، ويقدم ميزة Pay Guard
  • يعمل على نسخة ماك 10.14 وعلى النسخ الأحدث منها
  • يمكن التواصل مع خدمة العملاء عبر الدردشة المباشرة والبريد الإلكتروني والهاتف
  • يقدم ضمان استرداد المال لمدة 30 يومًا

حقق Trend Micro نتائج جيدة في اختبارات التعامل مع البرمجيات الخبيثة، وهو يقدم عددًا كافيًا من الأدوات الأمنية مثل التصفح الآمن والحماية من فيروسات الفدية بسعر لا يختلف عن أسعار أغلب منافسيه. ولكن للأسف، وجدتُ أنه يبطئ النظام بصورة ملحوظة عند استخدامه، وانزعجت من قلة الميزات التي يقدمها.

في الاختبارات، نجح نظام Trend Micro المضاد للبرمجيات الخبيثة في منع 99.5% من العينات التي تستهدف ماك، بينما نجح في كشف 99% من تلك التي تستهدف ويندوز. ورغم أن هذا يجعله متأخرًا بخطوة عن عدد من برامج مضاد الفيروسات المذكورة في هذه القائمة، فقد سُررت بالحماية التي يوفرها من الفيروسات عمومًا وشعرت بالأمان عندما استخدمته لحماية ماك.

لقطة شاشة لفحص Trend Micro السريع تعرض معلومات الأمان وتحسين النظام
وجدت أن أدوات Trend Micro الأساسية لفحص الفيروسات سريعة وفعالة في كشف البرمجيات الخبيثة

تعجبني برامج مضاد الفيروسات التي لا تؤثر كثيرًا على أداء ماك، لكن Trend Micro للأسف ليس من هذه البرامج، فعندما استخدمته لاحظت انخفاض سرعة أداء النظام بنسبة 11%، ووصل الانخفاض إلى 26% عندما حاولت تثبيت برنامج. فإذا كنت تستخدم ماك وتريد مضاد فيروسات يعمل في الخلفية دون الإضرار بسرعة أداء جهازك، فيجب أن تفكر مرتين قبل أن تختار Trend Micro.

من ناحية الميزات، Trend Micro محدود بعض الشيء. يعجبني أنه يحتوي على أدوات مثل حماية كاميرا الويب والحماية على الويب لحجب المواقع المشتبه بها تلقائيًا، لكني لم أرَ أن هذه الميزات تتفوق على ما تقدمه البرامج الأخرى المنافِسة، بل إن ميزة حماية كاميرا الويب ينقصها الكثير، فهي تنبهك بإشعار منبثق كلما استخدم برنامج الكاميرا أو الميكروفون، لكن الإشعارات لا تخبرك بالبرنامج الذي نفذ هذا الاقتحام، ما يجعل هذه الميزة عديمة الفائدة في رأيي، فلا سبيل لمعرفة ما إذا كان البرنامج الذي استخدم جهازك مصرحًا له بذلك أم برنامجًا ضارًا.

ورغم كل عيوبه، يظل Trend Micro مضاد فيروسات جيدًا لنظام ماك، وأرى أنه يستحق أن تلقي عليه نظرة إذا كنت تريد برنامجًا عاديًا بسيطًا يحميك من البرمجيات الخبيثة التي تستهدف ويندوز وماك على حد سواء. قد تختلف تجربتك عن تجربتي، لذا أنصحك بتجربة Trend Micro دون مخاطرة باستخدام ضمان استرداد المال الذي يقدمه لمدة 30 يومًا. فبهذه الطريقة، يمكنك التأكد مما إذا كان هو الأنسب لاحتياجاتك دون أن تضطر إلى دفع تكلفة الاشتراك.

جرِّب Trend-Micro على ماك!

برامج مضاد فيروسات لماك لم تستوفِ شروط هذه القائمة

Airo

Airo مضاد فيروسات حصري لنظام ماك يحقق نسب نجاح ممتازة في كشف البرمجيات الخبيثة، لكني أنصح بالحذر عند استخدامه. Avast باع بيانات تصفح الملايين من مستخدميه لشركات أخرى. ورغم أن Avast توقفت عن ممارسات جمع البيانات وتسمح الآن لمستخدميها بأن يختاروا عدم مشاركة بياناتهم، فإنني متشكك جدًا في أخلاقيات هذه الشركة، ولا أراها تستحق أن تخاطر بخصوصيتك في حين أن في السوق برامج مضاد فيروسات أفضل لنظام ماك يمكنك الاختيار من بينها.

Avast وAVG

يُعد Avast وشريكه AVG من أشهر برامج مضاد الفيروسات المجانية، لكني لا أنصح بهما، فللأسف كُشف أن Avast باع بيانات تصفح الملايين من مستخدميه لشركات أخرى. ورغم أن Avast توقفت عن ممارسات جمع البيانات وتسمح الآن لمستخدميها بأن يختاروا عدم مشاركة بياناتهم، فإنني متشكك جدًا في أخلاقيات هذه الشركة، ولا أراها تستحق أن تخاطر بخصوصيتك في حين أن في السوق برامج مضاد فيروسات أفضل لنظام ماك يمكنك الاختيار من بينها.

BullGuard

BullGuard مضاد فيروسات ممتاز لنظام ويندوز، لكن نتائج اختباراته على نظام ماك متوسطة. فرغم أن حمايته الأساسية من البرمجيات الخبيثة على نظام ماك جيدة جدًا، فإنه يفتقر إلى كل الميزات التي يقدمها في نسخته للحاسوب.

جدول المقارنة: أفضل برامج مضاد الفيروسات في 2021

أداة
لفحص البرمجيات الخبيثة
وحذفها
جدار حماية أداة VPN رقابة
أبوية
ضمان
استرداد المال (بالأيام)
1. Intego 30
2. Norton 360 60
3. TotalAV 30
4. Bitdefender 30
5. McAfee 30
6. Avira 30
7. Kaspersky 30
8. Sophos 30
9. Panda 30
10. Trend Micro 30

الأسئلة الشائعة: أفضل مضاد فيروسات لماك في 2021

ما أفضل مضاد فيروسات لنظام ماك؟

وفقًا للاختبارات التي أجريتها أنا وفريقي، Intego مضاد فيروسات ممتاز لنظام ماك، فسعره معقول، ويقدم مجموعة رائعة من الأدوات التي تتفوق في الكفاءة على بعض ميزات آبل الأمنية المدمجة، وهو مضاد الفيروسات الوحيد في هذه القائمة المصمَّم خصيصًا لنظام ماك، لذا لك أن تطمئن إلى أن Intego يحميك من أحدث التهديدات التي تستهدف ماك. ويمكنك تجربة Intego دون مخاطرة باستخدام ضمان استرداد المال الذي يقدمه.

ما أفضل مضاد فيروسات مجاني لنظام ماك؟

لا وجود لمضاد فيروسات مجاني مثالي، لكن لحسن الحظ، أفضل برامج مضاد الفيروسات لنظام ماك يقدم بعضها نسخًا مجانية ممتازة. وبعد اختباراتي الدقيقة، أقول دون شك إن Avira وSophos يَبرزان كأفضل برامج مضاد فيروسات يمكن استخدامها على ماك، فكلاهما يوفر حماية قوية من البرمجيات الخبيثة ويقدمان ميزات إضافية قيّمة.

مضاد الفيروسات المجاني وسيلة جيدة لتعزيز أمنك على الإنترنت دون الاشتراك في باقة مدفوعة، لكن برامج مضاد الفيروسات مدفوعة الاشتراك تقدم حماية أقوى بكثير لنظام ماك. فإذا كنت تستخدم ماك لتخزين مستندات مالية مهمة وغيرها من البيانات الشخصية، عليك ألا تعرضها لخطر الوقوع في الأيدي الخطأ، لذا أنصحك بالاشتراك في إحدى باقات Intego المدفوعة. ورأيي أنا وفريقي أن Intego أفضل مضاد فيروسات لنظام ماك لأنه يوفر حماية قوية من البرمجيات الخبيثة التي تستهدف ماك. ولا حاجة للاشتراك في إحدى باقاته المدفوعة على الفور، فبإمكانك تجربة Intego مجانًا لمدة 30 يومًا باستخدام ضمان استرداد المال الذي يقدمه.

ألا يحتوي ماك بالفعل على حماية مدمجة من الفيروسات؟

نعم، يحتوي ماك على نظام أمني مدمج قوي للحماية من الفيروسات وغيرها من التهديدات، لكن هذا النظام ينقصه الكثير. ومن ميزاته:

  • أدوات الحماية من السرقة: تسمح لك بتعقب أجهزتك التي تعمل بنظام ماك وiOS في حال تعرضك للسرقة.
  • مراجعة التطبيقات: تتفقد صلاحية تطبيقات Apple Store قبل أن تحملها.
  • Gatekeeper: يفحص التطبيقات ليكشف البرمجيات الضارة قبل أن تشغلها.
  • الحماية على الويب: تحجب روابط التعقب الضارة عند استخدام متصفح Safari.

وبالإضافة إلى هذه الميزات، فنظام ماك مبني على هيكل البيئة المعزولة الذي يساعد على حماية نظامك إن تعرض لهجمة من برمجيات خبيثة. لكن حتى مع كل أدوات الحماية هذه، فإن في نظام ماك ثغرات أمنية. وباستخدام حزمة مضاد فيروسات قوية، يمكنك سد هذه الثغرات لتجعل ماك أقل عرضة لهجمات البرمجيات الخبيثة وبرامج التجسس وفيروسات الفدية وغيرها من التهديدات.

لا تعرض جهازك الذي يعمل بنظام ماك للخطر: حافظ على أمنه باستخدام مضاد فيروسات عالي الكفاءة

عادةً ما يتجاهل مستخدمو ماك برامج مضاد الفيروسات استنادًا للافتراض الشائع بأن أجهزة ماك لا تصاب بفيروسات أصلًا. لكن هذا تصور خاطئ للأسف. صحيح أن أجهزة ماك أكثر أمانًا من حواسيب ويندوز بصورة عامة، لكن ثغرات نظام آبل الأمني أيضًا تعرضك لخطر هجمات مجرمي الإنترنت.

وباستخدام مضاد فيروسات مثبَت الكفاءة، يمكنك سد الثغرات الأمنية في ماك، مع الاستفادة من ميزات عالية الجودة تحسن أداء النظام وتحمي خصوصيتك على الإنترنت. وإذا أردت أفضل مضاد فيروسات مدفوع الاشتراك لنظام ماك، فإن Intego هو الخيار الأفضل في رأيي، فهو يقدم حماية فورية قوية من البرمجيات الخبيثة التي تستهدف ماك، وأدوات ممتازة للنسخ الاحتياطي تقدر على مساعدتك في استعادة الملفات المفقودة في حال التعرض لهجمة من فيروسات الفدية، وهو مضاد الفيروسات الوحيد في هذه القائمة المصمَّم خصيصًا لنظام ماك. ويمكنك تجربة Intego مجانًا لمدة 30 يومًا باستخدام ضمان استرداد المال لتتأكد مما إذا كان يستحق ثمن الاشتراك.

جرب Intego اليوم على ماك!


ملخص: إليك أفضل برامج مضاد الفيروسات لنظام ماك في 2021

أفضل الاختيارات
Intego
$39.99 / month يوفر43%
هل استمتعت بهذا المقال؟ شارك المقال!
كان سيئًا لم يعجبني كان معقولًا جيد إلى حد كبير! أحببته!
4.50 بتصويت 2 من المستخدمين
عنوان
تعليق
شكرًا على ملاحظاتك!
محمد مجاهد
محمد هو عاشق للتقنية، درس الهندسة الميكانيكية في جامعة المنصورة، ويؤمن بشدةٍ أن علينا الحفاظ على خصوصيتنا على الإنترنت، حيث يشعر بالضيق لعلمه أن أنشطته على الإنترنت تخضع للمراقبة طوال الوقت.