ستندهش من مقدار ما يعرفه جوجل عنك. اقرأ لمعرفة المزيد.

عام 2018، كانت جوجل ثالث علامة تجارية من حيث القيمة، وفقا لتقرير براند فاينانس غلوبال. ما هو أساس نجاحهم؟ جمع البيانات.
Googleتجمع جوجل الكثير من بيانات المستخدمين من خلال مجموعتها الكبيرة من الخدمات. لا تكتفي فقط بجمع المعلومات من محرك البحث الشهير وحسابات جيميل، بل من خرائط جوجل أيضاً ونظام تشغيل أندرويد مفتوح المصدر.

يزعم العملاق التقني أنه يجمع البيانات من أجل “تقديم إعلانات ذات صلة” وتحسين تجربتك على الإنترنت. ولكن الأمر ليس سراً، بمجرد أن تفتح سياسة الخصوصية، ستجد أول عبارة: “عندما تستخدم خدماتنا، فإنك تأتمننا على معلوماتك“.

إذا اردت بعض الخصوصية وإخفاء الهوية على الإنترنت، ينبغي عليك التحقق من بدائل تطبيقات جوجل من هنا.

إذا، كيف تجمع جوجل بياناتك، وما الذي يعرفونه عنك تحديداً، وما الذي يمكنك فعله بشأن ذلك؟ واصل القراءة لتكتشف المزيد.

التنقل السريع:

1 كيف يجمع جوجل بياناتك؟

يجمع جوجل البيانات كلما استخدمت أي من خدماته. فيما يلي الخدمات الرئيسية التي يقدمها جوجل ونوع البيانات التي يجمعها من كل منها.

Chrome logoجوجل كروم

متصفح جوجل، ويعتبر اليوم المتصفح الأكثر استخداماً يجمع المتصفح سجل التصفح بالكامل، خاصة المواقع الإلكترونية التي تزورها.

انتبه إلى أن جوجل كروم أيضاً سيجمع هذه المعلومات حتى إذا لم تقم بتسجيل الدخول لحساب جوجل. في هذه الحالة، سيقومون بتخزين المعلومات باستخدام معرّفات فريدة مرتبطة بالمتصفح.

Google logoبحث جوجل

أداة بحث جوجل المرتبطة بخدمات أخرى مثل كروم، جوجل هوم، ويوتيوب، وغيرها من التطبيقات والخدمات المختلفة. تجمع الأداة المعلومات من كل الاستفسارات التي تبحث عنها.

جيميل

خدمة البريد الإلكتروني المجانية من جوجل والأكثر استخداماً، ويمكن الوصول لها من خلال متصفح الإنترنت أو تطبيق جيميل من جوجل. يمكنك كذلك الوصول إليه من خلال برامج خارجية لمزامنة المحتوى من خلال بروتوكولات POP  أوIMAP .

تجمع الخدمة المعلومات من بريدك الإلكتروني و/أو جهات اتصال الهاتف، أو حتى محتوى الرسائل الإلكترونية التي ترسلها أو تستقبلها!

Google mapsخرائط جوجل

خرائط جوجل لا تعرض لك الشوارع وحالات الطرق المختلفة. بل تحتف بكل المعلومات من التطبيق، والتي تتضمن الأماكن التي زرتها، والأماكن التي بحثت عنها، وطرق النقل المستخدمة، وتواريخ السفر، الخ.

حتى إذا لم تفتح خرائط جوجل، سيتمكن كذلك من متابعة كل المواقع التي زرتها بمساعدة نظام تحديد المواقع GPS في الهاتف والبيانات الخليوية. يمكنك كذلك التحقق من الأماكن التي زرتها وتغيير أو حذف الرحلات والمواقع.

Google Adsإعلانات جوجل

إعلانات جوجل تجمع بياناتك من أجل تخصيص الإعلانات التي تصلك. يتم جمع تلك البيانات من حساب جوجل الخاص بك، والمعلنين شركاء جوجل، وتقدير جوجل لاهتماماتك.

تتضمن البيانات المحتوى الذي يتم جمعه عبر خدمات جوجل المختلفة. يمكنك التحقق من اهتماماتك لدى إعلانات جوجل في صفحة إعدادات الإعلانات. ويمكنك مع ذلك إيقاف تخصيص الإعلانات من نفس الصفحة.

Google photosصور جوجل

صور جوجل فائقة الذكاء. يمكنها التعرف على الشخص من بين مجموعة أشخاص حتى إذا كانت الصورة غير واضحة. تجمع الخدمة المعلومات عن أصدقائك والأشخاص الذي يظهرون بشكل مستمر في صورك، وكذلك الأماكن التي يتم التقاط الصور بها.

Google calendarتقويم جوجل

بإمكان تقويم جوجل بسهولة جمع البيانات المتعلقة بخططك ومواعيدك المقبلة، حيث أنك تضيفهم بنفسك. ويمكنك كذلك جمع البيانات من الرسائل الإلكترونية التي تصلك.

YouTubeيوتيوب

يجمع يوتيوب الكثير من البيانات والتي تستخدم بعد ذلك لاقتراح الموسيقى أو الفيديوهات التي قد تعجبك. يجمع التطبيق عنوان IP الخاص بك، وسجل البحث والفيديوهات التي تقوم بتشغيلها أو تحميلها، وعادات تشغيل الفيديوهات، الخ.

Google newsأخبار جوجل

تستخدم اخبار جوجل سجل التصفح بشكل مبدأي فضلا عن عنوان IP الخاص بك لاقتراح الأخبار المناسبة لك. ثم تحتفظ بسجل الأخبار التي نقرت عليها لتحديد المواضيع التي تهتم بها لتحسين تجربة استخدامك.

Google Hangoutsجوجل هانج اوتس

يمتلك جوجل هانج اوتس عادة وصولاً لجهات الاتصال الخاصة بك، ويمكنك قراءة المحادثات لمعرفة اهتماماتك.

Google Fitجوجل فيت

إذا كنت تستخدم جوجل فيت، ستمتلك الشركة فكرة كبيرة عن حالتك الصحية. حيث تزودهم بوزنك وطولك وعمرك، ويعرفون أهدافك من ناحية اللياقة البدنية، ومقدار السعرات الحرارية التي تحرقها يومياً.

خدمات جوجل الأخرى التي تجمع بياناتك تتضمن كتب جوجل (ما تقرأه)، تسوق جوجل (المنتجات التي تهتم بشرائها)، وتطبيق ويز (للاتجاهات والأماكن التي بحثت عنها، والمواقع التي زرتها، الخ).

2 إذا، ما الذي يعرفه جوجل عنك؟

بناء على المعلومات التي جمعتها كل من الخدمات المذكورة بالأعلى، ستجد أن هناك القليل مما قد لا يعرفه جوجل عنك. حيث يجمع جوجل البيانات التي يحصل عليها من كل الخدمات المختلفة لخلق صورة دقيقة إلى حد كبير عنك.

1 من أنت

Appearance Who you are

مظهرك العام

تتعرف خدمة صور جوجل بسهولة على مظهرك من خلال برنامج التعرف على الوجه. تحدد الخدمة الصور التي بها وجوه عديدة ثم تقترح عليك وسم أصدقائك أو الأشخاص الذين تعرفهم بالصورة. حتى إذا لم تقم بوسم نفسك، ستتحقق صور جوجل من كل الصور وتحددك بسهولة من بين الزحام. في معظم الحالات، ستكون أول شخص تقترح الخدمة وسمه في الصورة.

يمكنهم بعد ذلك الجمع بين بيانات عمرك، والوزن، والطول من تطبيق جوجل فيت لمعرفة كيف تبدو!

بياناتك الشخصية

عند إنشاء حساب جوجل، سيطلب منك كتابة بيانات شخصية مثل الاسم، والنوع، والعمر. وسيواصلون جمع البيانات المختلفة من بطاقات الائتمان المحفوظة، وتطبيق جوجل فيت، وغيرها، وصولاً إلى قاعدة بيانات كاملة لبياناتك الشخصية.

صوتك

إذا كنت تستخدم جوجل هوم على هاتف ذكي أندرويد أو غيره من الأجهزة، ستعرف جوجل صوتك وما يبدو عليه. في الواقع، يقومون بتخزين كل ما تقوله لخدمة مساعد جوجل! يمكنك التحقق من ذلك على قسم أنشطتي على جوجل.

معتقداتك الدينية وآراءك السياسية

في أغلب الأحيان تقوم بالبحث عن مواضع مختلفة ترتبط بالدين أو الانتماء السياسي. تقوم جوجل بتحليل تلك البيانات، وتعرف من خلالها معتقداتك وأفكارك.

حتى أنهم يعرفون المرشحين السياسيين الذين تقرأ عنهم، والمواقع الإلكترونية التي تزورها لهم، حتى أنهم يعرفون من سوف تنتخب في الانتخابات المقبلة!

حالتك الصحية

عندما تصاب بأي أعراض، فإنك على الأغلب تبحث عنها في جوجل. وعندما تعرف حالتك، فإنك تبحث عن علاجها أو الدواء. ويسجّل جوجل تلك المعلومات.

جمع بيانات البحث إلى جانب إحالتها لبعض الأنماط مثل زيارة المراكز الطبية، أو عدم الذهاب إلى العمل (يعرفون ذلك أيضاً)، الخ، يقدم لهم فكرة جيدة جداً عن حالتك الصحية.

2 كل مكان تواجدت به

Everywhere you’ve ever beenجوجل متتبع ممتاز للأماكن التي تذهب إليها، خاصة إذا كنت تستخدم هاتف أندرويد. يمكنهم كذلك عرض مسار يومك بالكامل، مع تحديد الأماكن التي سرت إليها، وقدت سيارتك إليها، أو زرتها، الخ. هذه بعض الأمور التي يعرفونها عنك من خدمات جوجل لتحديد المواقع.

المنزل والعمل

بإمكان جوجل بسهولة تحديد مكان منزلك من خلال تقييم مكان تواجدك عادة في الليل أو العطلات الأسبوعية. ماذا لو كنت في فندق؟ سيعرف ذلك بالفعل. فهم يتتبعون الأماكن التي تذهب إليها يومياً، والوقت الذي تقضيه هناك.

وبعد فترة، ستقترح خرائط جوجل إضافة تلك الأماكن باسم المنزل أو العمل. وبمجرد القيام بذلك، سيكون ذلك تأكيداً منك لتلك المواقع.

الأماكن التي تذهب إليها

ستلاحظ أنك بمجرد الذهاب إلى مكان ما، سيطلب منك جوجل تقييم المكان إلا إذا قمت بإيقاف تلك الاقتراحات. يعرفون متى تذهب لأماكن جديدة، ويعرفون كذلك ما تقوم به في هذا المكان. أي متحف أو مقهى أو أماكن مثلها تقوم بزيارتها سيتم تسجيلها في ملفك.

3 من هم أصدقاؤك

Who your friends areيطلب جوجل عادة الوصول لقائمة جهات الاتصال عندما تستخدم بعض الخدمات. وإذا كنت تستخدم هاتف أندرويد، فهذا يحدث بشكل افتراضي. بإمكان جوجل الوصول لكل شيء في قائمة جهات الاتصال ومزامنة أرقام هواتف جهات الاتصال مع بيانات البريد الإلكتروني ووظائفهم المعلنةز

ويمكنهم عندئذ تحليل البيانات لمعرفة من تتحدث إليه كثيراً، ومدة المكالمة وحتى جهات اتصال جيميل التي تتواصل معها كثيراً. إذا راسلت صديقك عبر جيميل لتقابله فسيعرفون ذلك، وإذا التقت صورة معهم، سيقوم جوجل بوسم أصدقائك على صور جوجل. ويزعمون أنهم يقومون بذلك لمساعدتك على تذكر نفس اليوم لعدة سنوات.

4 عادات التصفح

Your browsing habits

يجب جوجل معرفة كيف تستخدم الانترنت من أجل استهدافك بشكل أفضل. عندما تستخدم متصفح كروم، سيكون لديهم قدرة على الوصول لكل المواقع الإلكترونية التي تزورها، ومقدار الوقت الذي تقضيه على موقع أو صفحة معينة، الخ. حتى إذا لم تكن تستخدم متصفح كروم، ستكون على الأغلب تستخدم محرك بحث جوجل. لا يختلف التأثير كثيراً حيث سيظل بإمكانهم رؤية ما تبحث عنه والاحتفاظ بتلك البيانات.

ولكن ماذا لو كنت تستخدم متصفح مختلف ومحرك بحث مختلف؟ حسنا، على الأغلب، معظم الواقع التي تزورها تستخدم خدمات جوجل مثل أدسنس، أو تحليلات جوجل، أو حتى تعرض فيديوهات من يوتيوب. وسترسل هذه الخدمات معلومات معينة عنك إلى جوجل تلقائياً.

هذه المعلومات ستكون عنوان URL للصفحة، وعنوان IP الخاص بك (سنخبرك بطريقة تغييره والحفاظ على سرية هويتك لاحقاً). وقد يقومون كذلك بتعيين ملفات تعريف ارتباط معينة على متصفحك، أو قراءة ملفات تعريف الارتباط الموجودة بالفعل! على أي حال، للهرب من كل ذلك ستحتاج لبعض الحيل، وسنقدم لك تلك المقترحات في النهاية.

تحقق من قائمتنا لأفضل محركات البحث الخاصة التي لا تحتفظ بملفات شخصية للمستخدمين هنا.

5 ما يعجبك

what you like

يبني جوجل معلوماته على نوعية شخصيتك، والأشياء التي تحبها تمثل جزءاً كبيراً من ذلك. لذا يستخرج جوجل الكلمات المفتاحية من عمليات بحث جوجل التي تجريها والأخبار التي تحب قراءتها ويجمعها في أنماط لتحديد الأشياء التي تحبها بشكل عام. وتقسمها إلى مجموعات وفئات، كما يلي:

اهتماماتك

إذا كنت تحب الرياضة، ستبحث على الأغلب عن أخبار فرقك أو الفعاليات الرياضية المفضلة. سيقوم جوجل بتحليل هذه البيانات ويبدأ اقتراح المقالات والأخبار المتعلقة بهذا الفريق أو اللعبة. وينطبق ذلك على كل مجالات الاهتمامات الأخرى مثل اللياقة البدنية والطهي أو غيرها.

تشتري وما تحب شراءه

هذه واحدة من الأمور التي يحرص جوجل على جمع البيانات بشأنها. ستلاحظ أنك كلما بحث عن منتج على إحدى مواقع التجارة الإلكترونية، ستستمر بتلقي إعلانات متعلقة بهذا المنتج.

وهذا ما تقوم به خدمة “أدسنس” حيث ترسل ملفات تعريف الارتباط إلى متصفحك فيما يتعلق بهذا المنتج. ويدرجونه في قاعدة البيانات الخاصة بهم لرسم نمط للأشياء التي تحب أو تود شراءها.

ماذا تشاهد

تعرف جوجل بالفعل نوع الفيديوهات التي تحب مشاهدتها. يتضمن ذلك نوع الموسيقى التي تستمع إليها، ونوع الأفلام التي تستمتع بها، الخ. ويتم جمع ذلك من خلال سجلات البحث ويوتيوب، منصة الفيديوهات الشهيرة.

إذا كنت تستخدم تطبيق جوجل هوم على هاتفك، فسوق تتلقى إشعارات بإصدار ألبوم لأحد أشكال الموسيقى المفضلة لك.

6 خططك المستقبلية

Your future plansلا تعرف جوجل فقط ما قمت أو تقوم به، بل تعرف أيضاً ما تخطط له على المدى القصير والطويل.

الأماكن التي تخطط لزيارتها

إذا كنت تتطلع إلى مكان معين أو تبحث عن معلومات لموقع محدد، فإنك سوف تزوره على الأرجح في المستقبل القريب. لذا فإنك تبحث عن أشياء هناك، مثل أفضل الفنادق، ووكالات السفر، الخ. بإمكان جوجل عندئذ استهدافك من خلال تلك البيانات.

خطط الحياة المستقبلية

تمتلك جوجل بالفعل قاعدة بياناتك شاملة من المعلومات عنك. إذا بدأت في مرحلة ما البحث عما يتعلق بالخطوبة أو الزواج، أو الوقت المناسب للإنجاب، سيعرف جوجل أنك تخطط لبناء أسرة.

وسيستخدمون تلك المعلومات لإغراقك بالإعلانات المناسبة لك، لتصلك أمور عن الزواج والأسرة أكثر من أي شخص آخر على الكوكب!

3 كيف يستخدم جوجل هذه المعلومات؟

لا يخفي جوجل حقيقة جمعه لبيانات المستخدمين، لماذا يقومون بذلك، أو كيف يستخدمونها. إليكم الأسباب الرئيسية لمزاعم جوجل جمعها بياناتك:

تخصيص الإعلانات

تخصيص الإعلانات أسلوب تتبعه جوجل لجعل الإعلانات أكثر فائدة لك. على سبيل المثال، إذا زرت موقع الكتروني يبيع ملابس رجالي، ستبدأ برؤية إعلانات ملابس رجالي مشابهة لما تبحث عنه.

تستخدم جوجل أيضاً اهتماماتك الأخرى لتحديد أنواع الإعلانات التي تظهر لك. ويتم تحديد الاهتمامات بناء على عادات البحث وغيرها من البيانات التي يجمعونها. وفي مثل هذه الحالات، ستزيد احتمالات نقرك على روابط تلك الإعلانات، مما يعني تحقيقهم لأرباح أكثر.

Google Ad Personalizationيمكنك، مع ذلك، إيقاف تخصيص الإعلانات إذا كنت ترغب بذلك. ولكن لن يؤثر ذلك على عدد الإعلانات التي تراها. ولكنك ستحصل على إعلانات عامة غير مخصصة.

استمرارية وتحسين الخدمات

تستخدم جوجل البيانات التي تجمعها لتحسين الخدمة التي تقدمها. ويتم ذلك بطرق مختلفة، مثل:

  • تيسير تقديم الخدمات
  • استمرارية وتحسين الخدمات
  • تطوير خدمات جديدة
  • تقديم خدمات شخصية مخصصة
  • قياس الأداء
  • التواصل معك
  • حماية جوجل، والمستخدمين والعامة

إليكم شرح مفصّل لكيفية جمع جوجل للبيانات لتحسين خدماتها.

4 هل يشارك جوجل البيانات أو يبيعها؟

Does Google share or sell dataتذكر جوجل بوضوح أنها لا تبيع معلوماتك لأي شخص. ومع ذلك، فإن العديد من خدماتها تتيح لك مشاركة معلوماتك الخاصة، عند مشاركة معلومات عامة، كما هو الحال عندما تترك تعليق على فيديو. سيتمكن المستخدمون الآخرون من رؤية اسمك وصورتك الشخصية. وقد يعرضون كذلك هذه المعلومات في الإعلانات بناء على إعداد التوصيات المشتركة لديك

بإمكان جوجل أيضاً مشاركة معلوماتك التي لا تحدد هويتك بشكل عام مع شركائهم، بما في ذلك المعلنين والمطورين والناشرين وأصحاب الحقوق.

ويحدث ذلك، على سبيل المثال، عندما يرغب في تحديد توجهات معينة تحدث عند استخدام خدماتهم. الأمر الخطير عندما يسمحون لشركاء معينين بجمع البيانات من المتصفح الخاص بك أو حتى من جهازك باستخدام آلياتهم.

بعيداً عن المواقف المذكورة بالأعلى، لن تشارك جوجل بياناتك باستثناء في الحالات التالية:

  • بموافقتك. على سبيل المثال، عند إنشاء حساب باستخدام ملفك الشخصي لدى جوجل.
  • للمعالجة الخارجية.
  • لأسباب قانونية.

5 كيف تقاوم جمع جوجل للبيانات؟

إذا كنت تتابع كل ما سبق، ستدرك الآن أن هناك القليل جداً من الأمور التي لا يعرفها جوجل عنك. بدءاً من حياتك الشخصية، وأسرتك وأصدقائك، إلى الأماكن التي تذهب إليها، والمواقع الإلكترونية التي تزورها، لا يتبق إلا القليل.

إليكم أفضل الطرق التي يمكنك بها مقاومة جهود جوجل لجمع بياناتك:

1 استخدام شبكة افتراضية خاصة

Virtual Private Network (VPN)الشبكة الافتراضية الخاصة، أو ما تعرف بـ VPN، أداة للحماية والخصوصية تستخدم لإخفاء هويتك على الإنترنت وتأمين بياناتك.

تعمل الشبكة الافتراضية الخاصة من خلال تشفير بياناتك على جهازك ثم إرسال أنشطتك على الإنترنت بشكل آمن عبر نفق اتصال بخادم من اختيارك. وبهذه الطريقة، لا يتمكن مقدم خدمة الإنترنت من رؤية نوع البيانات التي تستخدمها، ولا جوجل أيضاً. بل بدلاً من ذلك، “سيرون” عنوان IP زائف ولن يتمكنوا من استخدام موقع عنوان IP الخاص بك لاستهدافك بما يريدون.

ننصح باستخدام  ExpressVPN لمزيد من الحماية والخصوصية وإخفاء هويتك على الإنترنت.

لن تحتفظ بأي من سجلاتك، وتوفر تشفير بيانات بدرجة عسكرية.
ExpressVPN تمتلك سرعات فائقة ستتيح لك البث بجودة عالية، ويمكنك الاتصال بأي من خوادمها البالغ عددهم أكثر من 2,000، في 148 موقع بـ 94 دولة.

جرب ExpressVPN الآن – بدون مخاطر

2 ضبط إعدادات الخصوصية

من المهم جداً التحكم بما يمكن الوصول إليه واستخدامه من بياناتك، ويتيح لك جوجل القيام بذلك من خلال استخدام العديد من خيارات التحكم بالنشاط.

حتى أنها تتيح لك زيارة صفحة النشاط وحذف السجل والنشاط المحفوظ.

3 استخدام التصفح الخاص

كل متصفح يقدم وضعية التخفي. هذه الوضعية لن تقوم بتسجيل أي سجلات بحث أو مواقع إلكترونية قمت بزيارتها. لن يتم تسجيلها لحساب جوجل الخاص بك، مما يعني عدم إضافتها إلى البيانات التي لديهم عنك بالفعل.

ومع ذلك، بعض المواقع الإلكترونية ستظل تجمع وتشارك عنوان IP الخاص بك، ولكن يمكنك التغلب عليها بسهولة باستخدام ExpressVPN.

4 تشغيل تقرير المواقع

من الصعب إيقاف جوجل عن معرفة موقعك إذا كان لديك هاتف ذكي بنظام أندرويد. وهذا لأنك على الأغلب تستخدم تطبيق خرائط جوجل أو تطبيق “ويز” لمعرفة الاتجاهات.

على الرغم من قدرتك على إيقاف تشغيل نظام تحديد المواقع GPS، سيظل بإمكانهم تحديد موقعك باستخدام بيانات شبكة Wi-Fi أو البيانات الخليوية. للتغلب على ذلك، ستحتاج لتشغيل شبكتك الافتراضية الخاصة بعد إيقاف تشغيل نظام تحديد المواقع.

5 تجنب منتجات جوجل

هذه النصيحة صعبة، لكن إذا كنت مستعد لقطع هذا الشوط الإضافي فإن الأمر يستحق. أول الأشياء التي عليك القيام بها التوقف عن استخدام أجهزة أندرويد. بعد ذلك، يمكنك استخدام متصفحات مثل سافاري، فايرفوكس، الخ، مع محرك بحث يهتم بالخصوصية مثل DuckDuckGo.

ومع ذلك، سيكون عليك البحث عن بدائل لخدمات ومنتجات جوجل العديدة، مثل خرائط جوجل.

6 حذف حساب جوجل الخاص بك

جوجل تعرف الكثير عند بالفعل، لذا ستحتاج إلى التخلص من تلك الحسابات تماماً إذا أردت تقليص حجم ما يعرفونه عنك.

وهذا سيعني خسارة أي بيانات على حسابك وعن الخدمات الأخرى أيضاً المربوطة بحساب جوجل الخاص بك.

6 أفكار أخيرة

قد يكون لدى جوجل بالفعل ما يكفي من المعلومات عنك لتحديد هويتك. وبالرغم من أنها تمنحك الوقة للتحكم بالمعلومات التي يحصلون عليها، لا يمكنك تجنبهم حقاً إلا بالتوقف عن استخدام خدماتهم معاً. ولكنه إجراء قاسي يمكنك تجنبه.

أول خطوة لحماية هويتك وتشفير بياناتك هي استخدام خدمة شبكة افتراضية خاصة موثوقة، مثل  ExpressVPN . ومن هنا، يمكنك استخدام التدابير المختلفة المذكورة بالأعلى لتستعيد السيطرة على بياناتك!